أنجزت شركة أبوظبي للموانئ بنهاية العام الماضي 68% من المرحلة الأولى لميناء خليفة بالطويلة، ترتفع هذه النسبة إلى 86% بنهاية 2011، بحسب تقرير الأعمال للمشروع الصادر عن الشركة. ووفقاً للتقرير، بلغت نسبة الإنجاز في المرحلة الأولى لمشروع مدينة خليفة الصناعية 32% بنهاية العام الماضي، ترتفع لنحو 66% بنهاية 2011. وقال خالد سالمين الكواري نائب الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للموانئ للمناطق الصناعية لـ”الاتحاد”: إن العام الجاري يشهد إنجاز ما لا يقل عن 18% من المرحلة الأولى لمشروع الميناء”، فيما تصل نسبة الإنجاز المتوقعة في المنطقة الصناعية خلال العام الجاري نحو 34%، وفقاً للجدول الزمني الموضوع. وأشار إلى أن الشركة أعلنت الأسبوع الماضي عن ارتفاع نسبة الإنجاز للمرحلة الأولى للمشروع، الذي يضم ميناء خليفة ومدينة خليفة الصناعية في الطويلة، بما يزيد على 60%، مع توقعات إنجاز أكثر من 80% بنهاية العام الجاري. وتشمل المرحلة الأولى المقرر الانتهاء منها في الربع الثالث من عام 2012 بناء جزيرة الميناء ومرفأ الحاويات وبعض المشاريع المصاحبة لأعمال المشروع. وتبلغ تكلفة المرحلة الأولى لمشروع ميناء خليفة ومدينة خليفة الصناعية بما يزيد على 26 مليار درهم، فيما أرست شركة أبوظبي للموانئ العقود الرئيسة كافة خلال العامين الماضيين، ومن المقرر طرح العقود التكميلية خلال الفترة القليلة المقبلة. وأضاف الكواري أن العام الجاري يمثل إتمام عمليات الإنشاء والبناء لأساسيات المشروع، فيما يشهد النصف الأول من عام 2012 العمليات النهائية للمرحلة الأولى من المشروع. ولفت إلى أن “أبوظبي للموانئ” التي تأسست في عام 2006، تنفذ تلك المشاريع باعتبارها شريكاً أساسياً في تنفيذ خطة أبوظبي الاقتصادية 2030، كما تقوم الشركة من دون غيرها بامتلاك وتشغيل وصيانة وإدارة وتطوير جميع الموانئ وأحواض السفن والمرافئ والأرصفة البحرية والممرات المائية والبنى التحتية والإنشاءات ذات الصلة في إمارة أبوظبي. كما أنجزت الشركة في عام 2010 تطوير المخطط الرئيس للمنطقة الصناعية والحصول على موافقات الجهات المختلفة بالإمارة سواء من الناحية الأمنية أو النقل والواصلات والخدمات والبيئة، إضافة لتطوير القوانين الداخلية لمساعدة المستثمرين في القطاعات التجارية والصناعية وتأمين وتخصيص الخدمات. وقال الكواري: “تتطابق الأهداف الاستراتيجية لمشروع ميناء خليفة والمدينة الصناعية مع استراتيجية التطوير الاقتصادي والعمراني والاجتماعي لإمارة أبوظبي في محورين أساسيين، يتعلقان ببناء اقتصاد مستدام وإيجاد توازن بين التطوير الاقتصادي والاجتماعي”. وأشار إلى أن الصناعات المتوقع تنفيذها بالمشروع تشمل الصناعة التحويلية للمعادن، خاصة الألومنيوم والصلب والنحاس والبتروكيماويات والصناعات الكيماوية وهندسة المعادن والمعدات والآلات وصناعة الأدوية والآلات والمعدات الطبية والمعدات الإلكترونية والصناعات الغذائية ومواد البناء، إضافة إلى الشحن والمستودعات والخدمات اللوجستية وغيرها، وكذلك توفير مناطق فرعية أخرى لصناعات أخرى حسب متطلبات السوق. يشار إلى أن مشروع مدينة خليفة الصناعية وميناء خليفة في منطقة الطويلة، يقع بين أبوظبي ودبي وبالقرب من ميناء جبل علي ومطار آل مكتوم ومطار أبوظبي الدولي ويرتبط بشبكة السكك الحديدية المزمع إنشاؤها والتي ستوفر خط انتقال للبضائع بالدولة. وتبلغ مساحة مدينة خليفة الصناعية والميناء بالطويلة نحو 417 كيلومتراً مربعاً، بما يعادل أربعة أضعاف مساحة مدينة أبوظبي، وقد تم تقسيم المدينة الصناعية إلى منطقتين، تبلغ مساحة المنطقة الأولى 51 كيلومتراً مربعاً.