الاتحاد

الاقتصادي

«سيدات أعمال الإمارات» يُطلق الحملة التوعوية لريادة الأعمال المبتكرة

من المؤتمر الصحفي (تصوير وليد أبوحمزة)

من المؤتمر الصحفي (تصوير وليد أبوحمزة)

أبوظبي (الاتحاد)

أعلن مجلس سيدات أعمال الإمارات، انطلاق حملته التوعوية الأولى لريادة الأعمال المبتكرة في دولة الإمارات، والتي تستمر حتى نهاية العام، تحت الرعاية الكريمة لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيسة الفخرية لمجلس سيدات أعمال الإمارات.
وقالت مريم محمد الرميثي رئيس مجلس سيدات أعمال الإمارات، خلال مؤتمر صحفي في مقر غرفة تجارة وصناعة أبوظبي أمس، إن الحملة التوعوية الأولى لريادة الأعمال المبتكرة تعتبر أول المشاريع الاستراتيجية التي يطلقها المجلس لعام 2016، وتندرج تحت الهدف الاستراتيجي الأول الذي يركّز على «تحفيز ريادة الأعمال لدى المرأة وتمكينها في ظل اقتصاد متنوع ومستدام»، ضمن البرنامج الاستراتيجي الأول المتمثل في «نشر وتعزيز ثقافة ريادة الأعمال لدى المرأة في بيئة العمل التنافسية».
وأضافت الرميثي أن أهداف الحملة تتمثل في نشر ثقافة الإبداع والابتكار في ريادة الأعمال، وتزويد المرأة مستجدات ومتطلبات ريادة الأعمال في ظل بيئة العمل التنافسية، وتوفير قاعدة بيانات حول فرص ومجالات الاستثمار المتاحة للمرأة في القطاع الخاص، وتعزيز مهاراتها في ريادة الأعمال من خلال التدريب والتأهيل التخصصي وتشجيعها على تبنّي أفضل الممارسات في هذا المجال، مشيرة إلى أن الحملة انطلقت بداية من أمس الإثنين، وتستمر حتى نهاية العام.
حضرت المؤتمر فريدة العوضي النائب الأول لرئيس مجلس سيدات أعمال الإمارات، وعائشة راشد ليتيم النائب الأول لرئيسة المجلس، وعضوات المجلس الدكتورة آمنة خليفة آل علي، وهدى عبد الرحمن المطروشي،? ?ويسرى ?صالح ?اليافعي، ودينا ?بالجافلة، وفطيم ?الشحي، وثريا ?العوضي.
وقدمت رئيسة مجلس سيدات أعمال الإمارات الشكر والعرفان لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (حفظها الله)، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيسة الفخرية لمجلس سيدات أعمال، على رعايتها الكريمة للحملة وكل فعالياتها.
وحول فعاليات الحملة قالت الرميثي، إنها تتضمن عدداً من المبادرات والفعاليات والأنشطة التي من أهمها ورش العمل التي تهدف إلى نشر ثقافة ريادة الأعمال، والتي سيتم تنفيذها في كل إمارات الدولة بالتعاون مع مجالس سيدات الأعمال وغرف التجارة والصناعة في الدولة، وبرامج التدريب والتأهيل التخصصي التي تهدف إلى رفع الوعي والمعرفة حول ثقافة ريادة الأعمال بشكل عام والإبداع والابتكار في ريادة الأعمال بشكل خاص، والتي سيتم تنفيذها في كل إمارات الدولة، إضافة إلى الاستشارات ذات الأبعاد المختلفة الاقتصادية والقانونية والمالية والفنية والمعارض التسويقية والندوات والمجالس والحوارية.
وسلطت الرميثي الضوء، في كلمتها، على أهم الفعاليات التي سيتم تنظيمها خلال الحملة، في المعرض الأول لسيدات ورائدات الأعمال في الدولة، والذي سينظم في قرية البوم السياحية - مشروع فريج في إمارة دبي خلال الفترة من 20 مارس وحتى 20 أبريل 2016، والملتقى الأول لسيدات ورائدات الأعمال في دولة الإمارات، الذي سيتم خلاله استعراض الخطة الاستراتيجية الخمسية لمجلس سيدات أعمال الإمارات والخدمات التي يقدمها، وكذلك الخدمات التي تقدمها مجالس سيدات الأعمال في مختلف إمارات الدولة، والخدمات التي تقدمها المؤسسات الداعمة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة في دولة الإمارات، إضافة إلى البرامج التدريبية التخصصية الموجهة لسيدات ورائدات الأعمال والتي ستنطلق في إمارة الفجيرة في شهر أبريل وستكمل مسيرتها في كل إمارات الدولة. وفي ختام كلمتها، تقدمت رئيسة مجلس سيدات أعمال الإمارات بالشكر والتقدير لغرفة تجارة وصناعة أبوظبي لاستضافتها أعمال المؤتمر الصحفي، كما قدَّمت جزيل الشكر لشركاء المجلس في تنظيم الحملة التوعوية الأولى لريادة الأعمال المبتكرة.

بينها تأسيس نادي ريادة الأعمال المبتكرة
«سيدات أبوظبي» ينجز مشاريع لتمكين المرأة
أبوظبي (الاتحاد)

أكدت مريم محمد الرميثي رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي، أن الخطة التنفيذية للمجلس لعام 2016 تتضمن مشاريع استراتيجية وتشغيلية، يأتي في مقدمتها، تأسيس نادي ريادة الأعمال المبتكرة، الذي يهدف إلى نشر الوعي بثقافة الإبداع والابتكار في ريادة الأعمال، وتشجيع المرأة على توليد الأفكار المبدعة ليتم تطويرها وتنفيذها ومتابعتها من قبل المجلس، وبما يعزز دور المرأة الاقتصادي، ومساهمتها في عملية التنمية الاقتصادية الشاملة والمستدامة في إمارة أبوظبي.
وقالت خلال ترؤسها الاجتماع الثاني للهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي لعام 2016، إن خطة المجلس للعام الجاري تركز على ترسيخ ثقافة ريادة الأعمال، من خلال الحملة التوعوية الثانية لنشر ثقافة ريادة الأعمال في بيئة العمل التنافسية، وإنشاء قاعدة بيانات إلكترونية دقيقة وشاملة عن سيدات ورائدات الأعمال اللواتي يزاولن أنشطة تجارية في القطاع الخاص، وعن المرأة العاملة في شركات ومؤسسات القطاع الخاص في الإمارة، وكذلك مشروع حاضنة الأعمال المتكاملة والمبتكرة الذي كان المجلس أعلن إطلاقه خلال الشهور القليلة الماضية.
وأشارت الرميثي إلى أن من أهم المشاريع التي سيقوم المجلس بتنفيذها عام 2016 سيكون مشروع إعداد الاستراتيجية الوطنية للتمكين الاقتصادي للمرأة في إمارة أبوظبي، بالتعاون والشراكة مع شركات ومؤسسات القطاعين العام والخاص، حيث سيتم في الفترة التمهيدية لإعداد هذه الاستراتيجية تنظيم جلسات توعوية وتعريفية بأهمية هذه الاستراتيجية والأهداف التي ستسعى إلى تحقيقها، التي يأتي في مقدمتها تحقيق التمكين الاقتصادي للمرأة في إمارة أبوظبي، موضحةً أن المجلس سيعمل على تنفيذ برامج تدريبية وتأهيلية للسيدات الحاصلات على رخصة برنامج مبدعة، وذلك في إطار خطة المجلس لدمج صاحبات هذه الرخص في منظومة العمل في القطاع الخاص في الإمارة، إضافة إلى وضع خطة لدعم تسويق منتجات السيدات الحاصلات على هذه الرخصة من رائدات الأعمال المواطنات في الإمارة، وكذلك إعداد برنامج تخصصي لتنمية قدرات المرأة وتأهيلها وتمكينها للعمل في القطاع الخاص.
وأعلنت الرميثي أن عام 2016 سيشهد تنظيم احتفال كبير، بمناسبة مرور 15 عاماً على تأسيس المجلس بهدف إبراز الإنجازات التي حققها لهذه الفترة وتقدير وتكريم الذين ساهموا في إنجاح مسيرة المجلس خلال هذه الفترة، وكذلك تسليط الضوء على الخطة الاستراتيجية للمجلس للسنوات 2015 - 2019.



اقرأ أيضا

«فيسبوك» تواجه مخاطر التفكيك