الأربعاء 30 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

مرشحا الانتخابات الرئاسية الموريتانية يدعوان إلى التوافق

14 مارس 2007 01:27
نواكشوط - وكالات الأنباء: دعا سيدي ولد شيخ عبد الله واحمد ولد داداه اللذان سيتنافسان في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية في موريتانيا، الموريتانيين الى التوافق من اجل احلال الديموقراطية في البلاد· وبعيد اعلان تقدمهما في الدورة الاولى من الاقتراع الليلة قبل الماضية، قال عبد الله (الاغلبية الرئاسية السابقة) في مؤتمر صحافي استغرق اكثر من ساعة ان ''الشعب يأمل في حصول اكبر قدر من التوافق الممكن لمعالجة المشاكل وهذه الرسالة سمعتها جيدا''· واعرب عن الامل في ''الاستجابة لرغبة الشعب هذه في اكبر قدر ممكن من التوافق مع المرشحين (الذين فشلوا في الدورة الاولى) والاحزاب السياسية وجميع الذين يرغبون في ذلك''، مؤكدا تأييده ''للتغيير''· ووعد بتسوية مشاكل العبودية التي ألغيت رسميا في 1891 لكنها ما زالت مستمرة· وقال ''اذا ما انتخبت، ستسعى السلطات الى الكشف عن حالات العبودية وتتخذ اقسى العقوبات''· كما وعد بـ''معاملة خاصة'' للعبيد القدامى الاشد تأثرا بالفقر· من جهته، دعا ولد داداه (معارضة سابقة) في تصريح مقتضب تلاه على الصحافيين بدون الرد على اسئلتهم، الى ''التحضير لتغيير ديموقراطي وانجاحه''· وقال ''اوجه نداء الى كل القوى السياسية وكل الشخصيات المستقلة وكل المواطنين بدون استثناء لانتهاز هذه الفرصة التاريخية من اجل الاعداد لتغيير ديموقراطي في البلاد وانجاحه''· واضاف ان الدورة الثانية من الاقتراع ''مرحلة مهمة على طريق النصر للذين يأملون في تناوب يتسم بالانفتاح والمسؤولية''· وكانت وزارة الداخلية الموريتانية اعلنت حصول عبد الله على 97,42% من الاصوات يليه خصمه ولد داداه الذي حصل على تأييد 86,02% من الناخبين· وهي المرة الاولى التي تنظم فيها دورة ثانية للانتخابات الرئاسية في موريتانيا التي وصل فيها جميع الرؤساء الى الحكم بانقلابات واستمروا فيه منذ الدورة الاولى خلال انتخابات كانت تشوبها مخالفات· وتشكل هذه الانتخابات الرئاسية المرحلة النهائية من عملية اعادة السلطة الى المدنيين بعد الانقلاب العسكري في اغسطس ·5002
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©