عربي ودولي

الاتحاد

الألمان يتظاهرون ضد اليمين المتطرف بعد كشف خطط استهداف مساجد

الألمان يتظاهرون ضد اليمين المتطرف

الألمان يتظاهرون ضد اليمين المتطرف

احتشد آلاف الألمان في مظاهرة بمدينة درسدن، شرق ألمانيا، مساء اليوم الاثنين، احتجاجا على اليمين المتطرف بعد كشف مخطط لاستهداف مساجد.
ونددت الاحتجاجات، على وجه الخصوص، بحركة "بيجيدا" اليمينية المتطرفة وبيورن هوكه، رئيس حزب البديل في ولاية تورينجن، شرق ألمانيا.
وبينما كانت مبادرات معروفة حتى الآن، مثل اتحاد "درسدن بلا نازيين"، هي التي تدعو، وبشكل أساسي، إلى مظاهرات ضد حركة "بيجيدا" وقائدها لوتس باخمان، فإن اتحادات جديدة في الولاية، وعلى رأسها رابطة الحزب المسيحي الديمقراطي في الولاية، الذي تنتمي إليه المستشارة أنجيلا ميركل على المستوى الاتحادي، ورابطة الحزب الديمقراطي الحر، شاركت هي الأخرى في الدعوة لمظاهرات ضد "بيجيدا" وحزب البديل من أجل ألمانيا، ذي التوجهات اليمينية المتطرفة والمعروف بمعاداة الأجانب.
كما شارك في المظاهرة اتحاد التجمعات اليهودية في الولاية والكنيسة الكاثوليكية وكذلك الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في ولاية سكسونيا.
وأقام المتظاهرون احتجاجاهم على مقربة من تجمع حشدته حركة "بيجيدا".
وأكد هوكه، رئيس حزب البديل في ولاية تورينجن، مرارا، تقديره لحركة "بيجيدا" المعادية للأجانب. وقال، في كلمة حزبية له عام 2016، "لولا الحركة لما وصل حزب البديل إلى ما وصل إليه. أقول: شكرا".
ـاتي هذه المظاهرات المنددة باليمين المتطرف بعد أن دانت الحكومة الألمانية، الاثنين، المخططات "المرعبة" التي تم كشفها لتنفيذ هجمات على مساجد في البلاد وأعدّتها مجموعة من اليمين المتطرف أرادت الاحتذاء بمجزرة كرايست تشيرش في نيوزيلندا التي وقعت قبل عام.
وأكد المتحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية بيورن غرونيفيلدر، خلال مؤتمر صحافي في برلين، "ما تم الكشف عنه مرعب، (من المخيف) رؤية مجموعة تتجه بوضوح نحو التطرف بهذه السرعة". وأضاف أن من "المهم أن تتم حماية أماكن العبادة".
من جهته، شدد شتيفان سايبرت المتحدث باسم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على أن "مهمة الدولة هي ضمان ممارسة الإيمان بحرية في هذا البلد من دون خطر ومن دون تهديد، أيا كانت الديانة".
وأوقف 12 شخصا الجمعة في مناطق عدة من ألمانيا، ينتمون إلى مجموعة صغيرة من اليمين المتطرف وأوقفوا رهن التحقيق بشبهة التحضير لهجمات.
ويشتبه بأنهم كانوا يخططون لاستهداف ستة مساجد على الأقل خلال الصلاة، على غرار ما حصل في كرايست تشيرش في نيوزيلندا في مارس 2019، عندما قتل مهاجم 51 شخصاً في مسجدين وصور اعتداءه مباشرةً، وفق ما كشفت الأحد وسائل إعلام ألمانية.

اقرأ أيضا

ترامب: ركاب سفينة "زاندام" الموبوءة سينزلون في فلوريدا