السبت 22 يناير 2022
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
الإمارات
«أخبار الساعة» تدعو الدول لتحمل مسؤولياتها في مواجهة الإرهاب
الثلاثاء 18 نوفمبر 2014 00:00

أبوظبي (وام) أكدت نشرة «أخبار الساعة» أن القرار الذي اتخذه مجلس الوزراء الإماراتي باعتماده قائمة المنظمات الإرهابية وإعلان أسمائها بشفافية وموضوعية لنحو 85 منظمة إرهابية منتشرة في أرجاء العالم.. يمثل في حقيقة الأمر تطبيقاً عملياً لأحكام القانون الاتحادي رقم 7 لسنة 2014 بشأن مكافحة الجرائم الإرهابية الذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» في شهر أغسطس الماضي. وتحت عنوان «موقف حازم لاجتثاث الإرهاب»، قالت: إن دوافع إعلان مجلس الوزراء أسماء هذه المنظمات بحزم وبشكل صريح ومن دون تردد وفي هذا التوقيت تنطلق من حرص دولة الإمارات العربية المتحدة أولاً وأخيراً على ضرورة توعية أبناء شعبنا الوفي وشعوبنا العربية وبلدان العالم والإنسانية جمعاء بحجم الأخطار والأضرار والدمار الذي حل بالمنطقة وعدد من مناطق العالم الأخرى بسببها وجراء عملياتها الإجرامية التي لم ينج منها الطفل والشيخ والمرأة وغيرهم. وأضافت النشرة - التي يصدرها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية - أنه إذا كان لدولة الإمارات العربية المتحدة ولقيادتها التاريخية شرف إعلان أسماء هذه المنظمات لأول مرة في قائمة صريحة بهذا القدر من الشفافية والحزم، فإن الأمل معقود على الجميع لتحمل مسؤولياته التاريخية والقانونية والإنسانية. وأشارت إلى أن من المحزن حقاً أن جميع المنظمات الإرهابية المتطرفة الـ85 التي حددها مجلس الوزراء تلتحف برداء الدين وقامت بتسييسه لمآرب وأجندات خارجية مشبوهة. وشددت على أن ديننا الإسلامي الحنيف ومبادئه السامية ورقي قيمه النبيلة السمحة نحو بني الإنسان بصرف النظر عن اختلاف الدين والجنس واللغة ونحو ذلك.. بريء كل البراءة من هؤلاء الإرهابيين أدعياء الكذب والزيف والتزوير. ودعت في ختام مقالها الافتتاحي الجميع إلى اتخاذ إجراءات رادعة وصارمة وحازمة ضد الحركات والأحزاب الإسلامية المأجورة والمرتزقة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©