صحيفة الاتحاد

الرياضي

ردود فعـل سـاخنة لـ قمة العاصفة



نصر الدين منزول - أمين الدوبلي :

بنفس درجة سخونة مباراة الجزيرة والوحدة فى الجولة 13 من دوري اتصالات والتى اعتبرها البعض واحدة من أجمل مباريات الموسم واكثرها إثارة، جاءت تصريحات المدربين واللاعبين ساخنة ايضا بعد المباراة لتعكس حالة الفرحة الكبيرة فى بيت العنكبوت الذى حقق فوزا كبيرا بثلاثية جميلة، وحالة الحزن الشديد بين لاعبى الوحدة وجهازهم الفنى والجماهير التى حضرت لتحتفل بالصدارة المنفردة للدورى لأول مرة وتبخر منها الحلم مع صافرة محمد عمر بنهاية اللقاء·
المباراة حظيت بأهمية كبيرة واستفاد منها الجزيرة بالدخول طرفا مهما فى المنافسة على الصدارة برصيد 23 نقطة فى المركز الثالث وهى المرة الاولى التى يتخطى فيها الجزيرة فريق الشعب بالترتيب العام بالدوري منذ انطلاق المسابقة، وخسر فيها الوحدة ثلاث نقاط مهمة فى السباق المحموم على لقب الدورى ليظل رصيده عند 26 نقطة ·


أكد أن الجزيرة وصل إلى مرحلة النضج
فيرسلاين: قدمنا مباراة العمر وتفوقنا بالانسجام

عبر الهولندى يان فيرسلاين المدير الفنى للجزيرة عن رضائه الكامل على أداء العنكبوت فى مباراة الوحدة، واشاد بالتزامهم جميعا بتنفيذ الخطة حرفيا وتكامل الأدوار فى تادية الواجبات الدفاعية والهجومية، وقال فيرسلاين إن مباراة الوحدة والجزيرة تعد نموذجا حيا لتركيز لاعبى العنكبوت على مدار ال90 دقيقة وهو الأمر الذى يحدث لأول مرة منذ بداية الدورى ولو استمر الجزيرة بهذا المستوى يمكن أن نفوز بالدورى بفارق كبير عن أقرب المنافسين·
واعتبر فيرسلاين خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد بعد المباراة أن النقاط الثلاثة التى حصل عليها فريقه من الوحدة تساوي 6 نقاط وأن فريقه قدم مباراة العمر، مشيرا إلى أنه درس فريق الوحدة جيدا وحدد كل نقاط القوة والضعف فيه قبل المباراة بوقت كاف ثم وضع برنامجه الإعدادى للقاء بناء على هذه الدراسة ووضع كل اللاعبين فى الصورة أولا بأول حتى حفظ كل لاعب دوره بالضبط·
وخص فيرسلاين اللاعب حمد محمد بالإشادة قائلا : لقد قدم هذا اللاعب الكثير من التضحيات للفريق فى هذه المباراة وقام بدور تكتيكي كبير، وكنت أفكر فى بعض الأوقات ان يقوم بهذا الدور لاعبان معا ولكن إمكانات حمد محمد شجعتني على تكليفه بمراقبة إسماعيل مطر من وسط الملعب والقيام بدور فعال فى بناء الهجمات من الخلف فضلا عن الميل فى الجهة اليمنى للربط بين خلف سالم وأحمد دادا·
وقال:الجزيرة تفوق فى البداية بسبب الانسجام ووضوح الرؤية مستفيدا من حالة النضج الكروى التى وصل إليها كل اللاعبين فى هذه المرحلة مشيرا إلى أنه بدأ يرى ان سيناريو الموسم الماضى فى الدور الثانى بدأ يكرر نفسه هذا الموسم، فقد توليت المسؤولية فى مثل هذا التوقيت وحققنا الفوز فى 8 مباريات بالدور الثانى بعد ان وصل اللاعبون إلى مرحلة النضج المطلوبة تدريجيا وسوف نتعامل مع كل مباراة فى اللقاءات المقبلة كوحدة منفصلة وبطولة خاصة حتى نواصل الزحف نحو الصدارة·
وعن توقيت إجراء التغيير بنزول محمد قادر بدلا من رضا عبدالهادى قال: فى النصف ساعة الأول من الشوط الثانى كانت السيطرة للوحدة وشعرت بأنهم ضغطوا لاعبينا داخل منطقة الجزاء فحاولت تقليل هذا الضغط من خلال تغيير هجومى ينقل الكرة إلى ملعب الوحدة مستغلا سرعة محمد قادر وقدرته على المراوغة والتسديد وكان اختيار رضا عبدالهادى ليس لأنه قصر فى شيئ ولكن لحاجة الفريق لعودة حسين سهيل إلى المناطق الخلفية والاستعانة بطوله فى القيام بدور دفاعى لأنه يجيد ألعاب الهواء فى الكرات العرضية الخطيرة للوحدة مع الاعتماد على تونى وقادر فى الهجوم·
وأضاف أن دياكيه استعاد مستواه وتونى كان متميزا كالعادة والجديد أن التفاهم الكبير بينهما كان اكثر من المتوقع، وأن صالح عبيد نجح فى إيقاف خطورة فهد مسعود وشل حركة الجبهة اليمنى الخطيرة للوحدة وأن ثلاثى الدفاع راشد عبدالرحمن وصالح عبيد وخلف سالم ومن ورائهم أحمد مبارك قدموا واحدة من أقوى المباريات ويستحقون درجة 10 على 10 فى هذه المباراة · عن المحترف الجديد محمد قادر قال فيرسلاين إنه يثق بإمكاناته الجيدة وبالتالى لم يكن هناك أى مخاطرة من الدفع به موضحا أنه انسجم بسرعة مع زملائه وكشف فيرسلاين أنه حاول أن يرفع الروح المعنوية للاعبيه قبل المباراة فقام بعرض شريط فيديو عليه مجموعة أهداف للاعبى الفريق الذين سيشاركون فى المباراة قبل انطلاقها بأربع ساعات ومن بين هذه الأهداف هدف محمد قادر فى مرمى كوريا الجنوبية فى كأس العالم وقد تكررهذا الهدف بالضبط فى مرمى الوحدة أمس الاول خلال الهدف الثانى وكأن هدف كوريا الجنوبية بروفة مبكرة لهدف الوحدة·
أجمل أزمة
عن احتمال تعرضه لأزمة مع بعض اللاعبين بسبب كثرة اللاعبين الجاهزين قال مدرب الجزيرة إنه يعتبر هذه الأزمة أجمل أزمة يقع فيها مدرب لأنه تتوفر له الاختيارات ويكون هو صاحب القرار لاختيار الأفضل وهو على قناعة كاملة بأن الفريق لابد ان يكون 20 لاعبا وليس 11 لاعبا وفى الموسم الماضى كان محمد سالم العنيزى والمحترف أوجبيشى ضمن البدلاء وقاد الفريق إلى تحقيق النتائج الطيبة محمد عمر وتونى·


يوسف عبدالعزيز وخصيف يغيبان أمام الوصل

أكد يان فيرسلاين ان يوسف عبدالعزيز نجم وسط الفريق لن يلحق بمباراة الوصل لأن إصابته فى الركبة مركبة حيث تعرض اللاعب للضرب فى نفس المكان ثلاث مرات متتالية ويحتاج إلى بعض الوقت للتماثل التام للشفاء وليس من السهل أن نتعجل عودته حتى لا يكون عرضة للإصابة مجددا ·موضحا ان أحمد دادا يقوم بالدور بشكل جيد وكان عليه واجبات دفاعية فى لقاء الوحدة· كما من المرجح ان يغيب على خصيف عن مباراة الوصل لأنه سيكون ضمن قائمة المنتخب الاولمبى الذى يستعد للقاء اليمن باليمن يوم 28 مارس فى التصفيات الآسيوية المؤهلة لأولمبياد بكين وبذلك فسوف يظل أحمد مبارك الذى تألق فى مباراة الوحدة المرشح الأول لحراسة المرمى فى لقاء الوصل ·



صالح عبيد:
لعبنا على إيقاف خطورة العنابي

أكد صالح عبيد أن فوز الجزيرة على الوحدة يمثل خطوة مهمة للفريق في سباق الصدارة وأن إحراز ثلاثة أهداف يؤكد التفوق الجزراوي في المباراة واستحقاقه النقاط كاملة·
وقال: الجزيرة لعب على إيقاف قوة الوحدة في كل خطوطه، لذا كان الفوز عن جدارة لأن أي فريق في مستوى الوحدة إذا لم تراقب مفاتيح لعبه وتوقف خطورتها فإن ذلك يصعب المهمة ويثير مشكلات في الملعب· وأضاف: لعبنا بتكتل دقيق حرص المدرب واللاعبون على تنفيذه بكل دقة·· وكانت مهمتي عدم إفساح المجال أمام فهد مسعود للتقدم لأنه يشكل خطورة كبيرة بالكرات العرضية التي يرسلها أمام المرمى·

حمد محمد :
رقابة إسماعيل مطر صعبة

أكد حمد محمد نجم فريق الجزيرة أن رقابة إسماعيل مطر مهمة صعبة للغاية لأنه لاعب قدير يغير فى اتجاهاته بسرعة كبيرة ويتميز بالمهارة والذكاء، وقد استرجعت مباراة الجزيرة والعين قبل 10 سنوات اعندما كلفت بمراقبة اللاعب الغانى عبيدى بيليه، وقد كان لديه نفس مميزات إسماعيل مطر وقال: لم أعرف بأننى سأراقب إسماعيل مطر إلا قبل المباراة مباشرة وكنت أظن أن رضا عبد الهادى هو الذى سيقوم بالمهمة وخلال التوقف بين الشوطين طلب منى فيرسلاين أن أغطي خلف أحمد دادا وأن اقوم بالدور المطلوب فى بناء الهجمة وكان مصدر قلقى من إسماعيل مطر لأنه يتحرك بشكل عرضى داخل الملعب ويفسح المساحات لزملائه· واعترف حمد محمد أنه شعر بالخوف قبل المباراة عندما كانت جماهير الوحدة اكثر من جماهيرالجزيرة أثناء الإحماء وكانت هتافاتها حماسية قبل أن تبدأ هتافات جمهور الجزيرة ،ولكن مع بدء عرض أهداف الجزيرة على الشاشة الداخلية فى بطولتى الدورى وكأس الاتحاد مصحوبة بأغنية جزراوى بدأت أشعر بالثقة· وقال حمد إن الوحدة فريق كبير والفارق بينه وبين الجزيرة فارق خبرة وهى التى تنقصنا فقط فى المباريات الحساسة بالبطولات بدليل أننا لم نعرف كيف نحتفل بالفوز بعد إحراز كأس الاتحاد· وأوضح أنه يجب ألا نعتبر أن هذه المباراة هى البطولة فمازالت لدينا مباريات أخرى مهمة ولكن من المؤكد ان الفوز على الوحدة يوفر دفعة معنوية كبيرة لنا فى كل المباريات المقبلة·

محمد قادر:
الهدف يضاعف مسؤوليتي

عبر التوجولي محمد قادر مهاجم الجزيرة الجديد عن سعادته بإحراز هدف في أول ظهور له مع فريقه الجديد· وقال: كنت أحس صعوبة المباراة وأنا في دكة الاحتياط، وعندما نزلت الملعب طلب مني المدرب العمل على استغلال المساحات التي يتركها فريق الوحدة المندفع إلى الهجوم لأجل خطف هدف ثانٍ ننهي به المباراة، وقد كانت فرصة جيدة أن أستغل الفرصة التي أتيحت لي وأسجل هدفا· وأضاف: أنا سعيد بأن أترك انطباعا جيدا لدى المدرب والجماهير في أول مشاركة لي مع الجزيرةن وهذا يضاعف من مسؤولياتي في المباريات المقبلة التي أتمنى أن يواصل فيها الفريق انتصاراته·

خلف سالم:
علينا نسيان الفوز الكبير

أشاد خلف سالم قائد فريق الجزيرة بالأداء الجيد الذي قدمه فريقه أمام الوحدة وإحرازه الفوز عن جدارة واستحقاق، وقال: يبدو أن الوحدة تأثر بإصابة موريتو، وأضاف: علينا نسيان هذا الفوز الكبير والتركيز على المباراة المقبلة لأن مشوار الدوري طويل·
وأوضح خلف سالم أن التركيز العالي الذي خاض به الجزيرة المباراة وضح في التنفيذ الجيد للواجبات، وآمل أن يواصل الفريق أداء مبارياته المقبلة بنفس الروح والثقة والإصرار حتى يستمر في حصد النقاط·

مدرب كوريا شاهد المباراة
تابع المباراة الهولندي بن فيريبك مدرب المنتخب الأولمبي الكوري المباراة، ولم تكن المتابعة من أجل مشاهدة اللقاء فقط، بل تعدى ذلك إلى تسجيل بعض الملاحظات حول المستوى العام لأداء الفريقين في الجانبين الجماعي والفردي لأجل التعرف على إطارات الكرة الإماراتية·

موريتو من الملعب إلى المستشفى
عقب خروجه مصابا في الشوط الثاني للمباراة، حرص الجهاز الفني للوحدة على إرسال اللاعب الأنجولي موريتو إلى المستشفى للتأكد من الإصابة التي تعرض لها، وأجريت الإسعافات الأولية للاعب، حيث من المقرر أن تجرى له أشعة لمعرفة مدى الإصابة·

الوحدة يفتح صفحة
العربي الكويتي الخميس
منح الجهاز الفني للوحدة اللاعبين راحة يومين بعد التدريب الذي أجراه الفريق صباح أمس، ومن المقرر أن يستأنف الفريق تدريباته مساء الخميس استعدادا لمباراته أمام العربي الكويتي في الجولة الثانية لدوري أبطال آسيا المقرر إقامتها يوم 21 الشهر الحالي على ستاد آل نهيان·



تاردي يدافع عن لاعبيه:
سوء الحظ لازمنا··والدفاع لايتحمل مسؤولية الخسارة

ظهر الفرنسى ريتشارد تاردي حزينا فى المؤتمر الصحفى بعد المباراة وأكد خلال تعليقه أن النتيجة لا تعكس سير اللقاء، لأن السيطرة فى غالبية الشوط الأول و35 دقيقة من الشوط الثانى كانت لصالح الوحدة، ولولا إهدار الفرص السهلة لتغيرالوضع كثيرا بدليل أن الدقيقة التى أحرز فيها الجزيرة هدفه الأول كانت نفس الدقيقة التى أهدر فيها عبدالرحيم جمعة هدفا أكيدا عندما قطع الكرة من حمد محمد·
وقال تاردي إن سوء الحظ لازم فريقه فى غالبية المباراة وفى المقابل كان لاعبو الجزيرة محظوظين فى الأهداف الثلاثة التى أحرزوها، ويجب أن أعترف أيضا انهم كانوا منظمين دفاعيا وقدموا مباراة قوية أعتبرها واحدة من أقوى مباريات الدورى·
وعن الأخطاء الدفاعية التى تتسبب فى أهداف قال تاردي انه لا يحمل الدفاع مسؤولية الخسارة، لأن كل المتابعين للمباراة والجماهير لا يستطيعون ان يصدقوا نتيجة المباراة، أو يتمكنوا من الربط بين النتيجة والأداء، وهنا لابد من الإشادة بلاعبى الوحدة الذين قدموا هذا الأداء بعد عودتهم من ثلاثة ايام فقط من المشاركة الآسيوية القوية امام الريان ،وتعرض موريتو لإصابة فى النصف ساعة الأول من اللقاء والتى نقل على أثرها للمستشفى، كما كان إسماعيل مطر مجهدا ويلعب تحت ضغط الإصابة، وكذلك باكايوكو فى نفس الوقت الذى غاب فيه محمد سعيد الشحى ولذلك فلم يكن لدينا البديل الجاهز فى هذه المباراة·
وقال تاردى إن المباراة فى مجملها كانت بين خطي وسط وهجوم الوحدة وخط دفاع الجزيرة الذى كان لاعبوه نجوما فوق العادة ونجحوا فى صد كل هجمات الوحدة، واعترف تاردى ان البداية كانت سيئة من الوحدة بسبب فقدان التركيز لبعض الوقت ولكنه اكد أن الوحدة عاد للمباراة بعد هدف الجزيرة الأول وعندما يضيع لاعبونا الفرص فلابد ان ننتظر أن تسجل فينا الأهداف ·
وعن مهمته فى المرحلة المقبلة قال إنه سيطالب اللاعبين بنسيان كل ما يتعلق بمباراة الجزيرة وطي تلك الصفحة للبدء فى الاستعداد للجولة الآسيوية الثانية التى سنلعبها خلال يوم 21 الجارى امام العربى الكويتى بأبوظبى والتى نبحث عن الفوز فيها لنقطع شوطا مهما فى تصدر المجموعة من البداية ·
وعن إصابة موريتو قال إن اللاعب توجه على الفور إلى المستشفى وسوف يتلقى تقريرا طبيا عن حالته فى اقرب وقت لكى يتم اتخاذ اللازم فى الوقت المناسب·

إسماعيل مطر:
هـــذا هـــو
حـــــــــــال الــــــدوري


قال إسماعيل مطر إن خسارة الوحدة أمام الجزيرة عادية، كون المباراة في الدوري الذي يمكن أن يحدث فيه أي شيء، وأضاف: يمكن أن تخسر بثلاثة أهداف، وفي نفس الوقت يمكن أن تسجل نصف درزن أهداف·
وأوضح مطر أن المباراة انتهت، وعلينا غلق هذه الصفحة والتوجه بتفكيرنا إلى المباريات المقبلة لأنها الأهم·