صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

معرض الوظائف يواصل تحطيم الأرقام القياسية

دبي- ''الاتحاد'':
تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تنطلق فعاليات معرض الإمارات للوظائف ،2007 اليوم الثلاثاء في دبي·
ويشهد المعرض مشاركة 179 جهة حكومية وشبه حكومية ومؤسسات عالمية، بالإضافة إلى القطاع الخاص، حيث بلغ معدل نمو الجهات المشاركة في الدورة الحالية من المعرض 110%''، ويشغل المعرض مساحة إجمالية تبلغ 19000 متر مربع، ما يعد رقماً قياسياً جديداً من حيث المشاركة والمساحة فيما يتوقع أن يحطم عدد الزوار الرقم القياسي السابق·
ويعد المعرض منصة مثالية للشركات ومواطني الدولة على حدّ سواء لمناقشة فرص العمل الجديدة، ويتعاون معرض الإمارات للوظائف مع عدد من الجامعات لإتاحة الفرصة أمام زوّار المعرض من مواطني الدولة للمشاركة في حلقات دراسية ودورات تدريبية متخصّصة، وسيتم تنظيم جلسات حصرية للشابات الإماراتيات اللاتي يرغبن في لقاء مسؤولي التوظيف للبحث في فرص العمل المتوافرة في الدولة·
وستنظّم وزارة العمل بالتعاون مع مركز دبي التجاري العالمي حفل عشاء بمعرض الإمارات للوظائف 2007 لتوزيع جوائز التوطين مساء اليوم· وتشمل أبرز الفعاليات الأخرى في معرض الإمارات للوظائف 2007 مسابقة الموارد البشرية، ومسابقة داماس- تنمية للوظائف ،2007 بالإضافة إلى ندوات عن ''روّاد الأعمال الملهمين'' و''النساء الناجحات''، وورش عمل لشعبة القبول والتسجيل في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي·
وتنظم على هامش المعرض ورش عمل لاكتساب مهارات التوظيف من خلال تعلم الباحثين كتابة السيرة الذاتية وكيفية التصرف خلال المقابلات الشخصية·
ونجحت شركة ألمنيوم دبي المحدودة (دوبال)، المشاركة في المعرض، في إضافة إنجاز جديد إلى سجلها الحافل بالنجاحات والإنجازات وذلك مع وصول نسبة التوطين في الشركة إلى 24%·
وخلال عام ،2006 بلغ إجمالي عدد المتدربين الذين تم توظيفهم بالشركة من خلال برنامج تدريب الخريجين نحو 45 متدربا بالمقارنة مع 32 متدربا عام ·2005
وسوف تقوم دوبال بتسليط الضوء على مدى النجاح الذي حققته تلك المبادرات التدريبية الفريدة وذلك بهدف استقطاب المزيد من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة للمشاركة بفاعلية في برنامج تدريب الخريجين والدورات التدريبية المشابهة خلال مشاركتها في معرض الوظائف·
وتأتي مشاركة دوبال في معرض الوظائف ،2007 تماشيا مع الرؤية الثاقبة لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة ورئيس مجلس إدارة دوبال، وتوجيهاته الهادفة إلى تدريب وتطوير القوى العاملة المواطنة في الإمارات بشكل عام وفي دوبال على وجه الخصوص·
وقال إبراهيم ناصر، مدير عام إدارة الموارد البشرية والكفاءة التنظيمية في دوبال: ''سوف تستعرض دوبال مزايا برامجها التدريبية السابقة التي تم تصميمها خصيصا للخريجين المواطنين للعمل مع الشركة· وسوف يضم جناح دوبال 6 أعضاء من فريق العمل في دوبال لتقديم المشورة والنصح فيما يتعلق بالبرامج التدريبية الخاصة بالمواطنين''·
وأضاف: ''تقدم دوبال حاليا العديد من برامج التدريب خاصة للخريجين الجدد من مواطني الدولة الذين تتاح أمامهم الفرصة ليصبحوا من مشرفي الصف الأول في دوبال بعد إكمال برنامج التدريب خلال الوظيفة الذي يستغرق 18 شهرا''·
ويُمكن برنامج دوبال الخريجين الجدد المتدربين من الوصول إلى مستوى معين من القدرات الإشرافية وزيادة المهارات الإدارية والفنية من خلال دورات خاصة توفر خبرة للقوى العاملة وتُمكن المتدربين من الوصول إلى مستوى الكفاءة لأداء واجبات العمل المستهدف·
من جانبها، قالت نورا عباس إحدى المتدربات اللواتي التحقن بالبرنامج وتعمل حالياً في ''دوبال'': ''إن هذا البرنامج يساعد في التحول السلس من الحياة الجامعية إلى الحياة المهنية الرحبة· وبدأت مع دوبال كخريجة متدربة، وخضعت لخطة التطوير المهني·· والآن أعمل مهندسة شبكات في قسم تقنية المعلومات''·
وقال يوسف جانكي، أحد موظفي دوبال: ''إن البرنامج يهدف إلى تعزيز مهارات الخريج المتدرب على المستويات الإدارية والقيادية من أجل تحقيق أهدافه الشخصية والمهنية مستقبلا''·
كذلك، تشارك دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي في المعرض الذي يبدأ أعماله اليوم ويستمر لمدة ثلاثة أيام· وقال إبراهيم ياقوت مدير تنفيذي الموارد البشرية والتدريب بالدائرة: يسعدنا أن نكون الراعي الرئيسي لهذا الحدث وهي تعد جزءا من التزامها تجاه عملية التوطين بشكل عام وتوطين القطاع السياحي بشكل خاص·
وأضاف ياقوت أن الدائرة تشارك في المعرض بجناح كبير يضم لجنة توطين القطاع السياحي وممثلي الفنادق المشاركة وذلك للرد على الأسئلة والاستفسارات·
وأشار إلى أنه سيتم خلال المعرض توزيع استمارات توظيف للراغبين للعمل في دائرة السياحة على أن تكون لهم الأولوية في التعيين مستقبلاً، كما سيتم الإعلان عن الوظائف الشاغرة حالياً والخاصة بالمواطنين·وأوضح: نحرص على المشاركة سنوياً في المعرض من أجل استقطاب المواطنين من الجنسين للعمل في القطاع السياحي استكمالا لجهود الدائرة في هذا المجال حيث قامت بتشكيل لجنة خاصة لتوطين القطاع السياحي وأنشأت برنامج ''مهارات'' لتوطين القطاع السياحي·وقال ياقوت إن الدائرة كانت العام الماضي الراعي الفضي للمعرض، وفي هذا العام هي الراعي البلاتيني ما يؤكد تزايد اهتمامها بموضوع التوطين، كما أن الدائرة سوف تعلن خلال فترة المعرض عن العديد من فرص العمل الشاغرة للمواطنين من الجنسين للعمل في دائرة السياحة ·
وعن أرقام التوطين في دائرة السياحة، قال ياقوت إن إجمالي القوى العاملة في الدائرة حاليا يبلغ 450 وظيفة، وإن معدل التوطين على مستوى الدائرة يبلغ 79% في حين تبلغ هذه النسبة على مستوى الوظائف القيادية 86%·
وقال إن عدد المواطنين العاملين في القطاع السياحي يبلغ 620 مواطنا ويبلغ عدد المواطنين العاملين في الإرشاد السياحي 62 مواطنا، مشيرا إلى أن الدائرة تنظم دورة كل شهر مدتها عشرة أيام للإرشاد السياحي·ويبلغ عدد برامج دبلوم عادات الالكتروني 18 برنامجا وعدد مساقات دبلوم كامبريدج للسياحة والسفر 3 برامج لمدة 6 أشهر وعدد دورات المعهد الأميركي للضيافة والفنادق 1300 دورة ويمنح 27 شهادة متخصصة·
يُذكر أنه في عام 2001 أنشأت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي مركز الحلول التدريبية للسياحة والضيافة بهدف تدريب وتأهيل العاملين بالقطاع السياحي لتقديم خدمة متميزة في مجال الضيافة والمساهمة في توطين القطاع السياحي· ويساهم المركز في تدريب الشباب المواطنين وكذلك تسهيل عملهم في مختلف الفنادق والشركات السياحية·
كذلك تنظم الدائرة برنامجا سنويا صيفيا لتنمية الوظائف في قطاع السياحة والضيافة للمواطنين كجزء من برامج لجنة توطين القطاع السياحي·وتأتي مشاركة مصرف الإمارات الإسلامي في المعرض تماشياً مع خططه الاستراتيجية الداعية إلى دعم وتعزيز برنامج التوطين·
وقال فيصل عقيل، مدير عام الخدمات المصرفية للأفراد في مصرف الإمارات الإسلامي: ''تأتي هذه المبادرة تأكيداً على التزامنا بدعم خطط التوطين في دولة الإمارات· لقد لاقت مشاركتنا في المعرض العام الماضي أصداءً إيجابية في أوساط المجتمع الإماراتي، إذ تلقينا أكثر من 200 طلب وظيفة وقمنا باستقطاب ما يزيد عن 30 مواطناً إماراتياً من ذوي الكفاءات والمؤهلات العالية''· وأضاف: ''يسعى مصرف الإمارات الإسلامي إلى توظيف أكبر عدد ممكن من المواطنين لتشجيعهم على بناء مستقبل مهني واعد في قطاع الخدمات المصرفية الإسلامية''·
وقال: ''تبلغ نسبة التوطين في المصرف 36% تقريباً من إجمالي القوى العاملة لديه''·