صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مشعل يطالب قمة الرياض بكسر الحصار



صنعاء - مهيوب الكمالي:
''بحث الرئيس اليمني علي عبدالله صالح خلال استقباله أمس، في القصر الرئاسي بصنعاء خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة ''حماس'' الفلسطينية والوفد المرافق له، التطورات المتصلة بقضية الشعب الفلسطيني ومعاناته نتيجة الحصار المفروض عليه في ظل الاحتلال·
وخلال اللقاء أبدى خالد مشعل ارتياحه لجهود ومواقف اليمن الداعمة لنضال الشعب الفلسطيني، معبراً عن تطلعه في خروج القمة العربية المقبلة، بقرارات تكفل إنهاء الحصار الغربي المفروض على الشعب الفلسطيني وتدعم صموده في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي·
وقد أكد الرئيس صالح مجدداً موقف اليمن الداعم لحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة على ترابها الوطني وعاصمتها القدس الشريف·
وأكد مشعل في تصريحات الى الصحافيين عقب المقابلة، أنه رغم الحصار المضروب على الشعب الفلسطيني فإنه استطاع على مدى عام كامل مقاومة الحصار، واستطاعت ''حماس'' إيصال الأموال إليه رغم كل العراقيل·
ودعا المشككين في إيصال أموال الأمة إلى الشعب الفلسطيني إلى سباق ''ماراثون'' لمعرفة الحقيقة ومن يقوم بنهب أموال الشعب الفلسطيني، مشيراً الى امتلاك الحركة الوثائق والدلائل التي تدحض كلام المشككين في أنها لا توصل الأموال إلى الشعب الفلسطيني·
وأكد مشعل خلال لقائه بأبناء فلسطين في صنعاء، حرص الحركة على تنفيذ اتفاق مكة مهما كانت العراقيل، وقال إن هذه الجولة التي يقوم بها والتي يقوم بها أيضاً رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس تصبان في اتجاه واحد ''فنحن نسعى لإسماع العالم لغة واحدة'' مطالباً المجتمع الدولي برفع الحصار عن الشعب الفلسطيني، مشدداً على ضرورة أن يقوم العرب والمسلمون بكسر الحصار·
وتمنى على القمة العربية التي ستعقد في الرياض نهاية مارس الجاري أن تتوج هذين الهدفين، وأن تتخذ قرارات حاسمة وقوية وأن تكسر الحصار عن الشعب الفلسطيني·
وأشار مشعل إلى وجود تطور في الموقف الأوروبي والعالمي لكنه بحاجة إلى مزيد من الصمود والاستمرار·