الاتحاد

عربي ودولي

عاصفة ثلجية قوية تضرب شرق الولايات المتحدة

أميركية تزيل الثلوج من أمام منزلها في بوكسفورد، ماساشوستس أمس (أ ف ب)

أميركية تزيل الثلوج من أمام منزلها في بوكسفورد، ماساشوستس أمس (أ ف ب)

نيويورك (أ ف ب) - ضربت عاصفة ثلجية مصحوبة برياح قوية ودرجات حرارة متدنية جدا أمس عدة ولايات في شمال شرق الولايات المتحدة، ما أدى إلى اضطراب حركة الملاحة الجوية. فيما هبطت درجات الحرارة في نيويورك إلى 13 تحت الصفر بحسب مصلحة الأرصاد الجوية.
وتم إلغاء حوالى 2200 رحلة جوية في الولايات المتحدة.
وأصدرت مصلحة الأرصاد الجوية الوطنية تحذيرا من عواصف شتوية في منطقة شاسعة تمتد من شيكاغو وصولا إلى نيويورك ونيوانجلاند وحتى العاصمة الأميركية واشنطن.
كما ضربت العاصفة ولايات الوسط الغربي مع تساقط كثيف للثلوج وإلغاء رحلات في مطار شيكاغو الدولي.
وفي نيويورك حيث وصلت سماكة الثلوج إلى ما بين 10 سنتمترات إلى 20 سنتمترا وسرعة الرياح إلى 56 كلم في الساعة، علق مطار كينيدي الدولي كل الرحلات الجوية وبقيت المدارس والمحاكم مغلقة أمس.
وقالت السلطات الملاحية في نيويورك ونيوجيرزي، إن الرحلات علقت في مطار كينيدي “بسبب انعدام الرؤية وتساقط الثلوج بكثافة على المدارج”.
وطلبت السلطات من السكان عدم النزول إلى الشوارع لإفساح المجال أمام أعمال جرف الثلوج في نيويورك التي غطتها الثلوج وبلغت دراجة الحرارة فيها 11 تحت الصفر.
وقد علقت الأمم المتحدة أيضا التي تتخذ من نيويورك مقرا لها، نشاطاتها أمس.
وهبطت درجات الحرارة خلال ليل الجمعة السبت إلى 13 درجة تحت الصفر وكان تأثير البرد بمستوى 23 درجة تحت الصفر بسبب الرياح، بحسب الأرصاد الجوية.
وستشكل هذه العاصفة في نيويورك أول اختبار لرئيس البلدية الجديد بيل دي بلازيو الذي عرضت لقطات يظهر فيها وهو يزيل الثلوج عند مدخل منزله الصغير في بروكلين. وقد أوصى سكان المدينة بالبقاء في بيوتهم.
وقال إن “العاصفة خطيرة جدا. سيكون الجو باردا جدا اليوم وعلى سكان نيويورك التزام الحذر في الخارج”. وأضاف إن “أفضل شيء هو عدم استخدام الطرق لنتمكن من فتحها والتأكد من أن الأشخاص المسنين والجيران الذي يواجهون أوضاعا صعبة، لا يحتاجون إلى مساعدة”.
وقال دي بلازيو إن المدينة “مستعدة” لمواجهة العاصفة وطلب من السكان البقاء في منازلهم واستخدام وسائل النقل العام إذا اضطروا للخروج.
من جهته حث حاكم نيويورك اندرو كومو السكان على استخدام وسائل النقل العام محذرا من احتمال إغلاق بعض الطرقات السريعة بسبب رداءة الطقس كما اعلن تشغيل مركز العمليات الطارئة في المدينة.
وفي بوسطن حيث تساقط الثلج بكثافة أيضا الخميس تتوقع الأرصاد تدني درجات الحرارة إلى 21 تحت الصفر وأمر رئيس البلدية توماس مينينو بإغلاق المدارس العامة أمس وتمت تعبئة الحرس الوطني.
وأُلغيت أكثر من 500 رحلة الخميس في مطارات نيويورك بينها 353 رحلة من وإلى نيوآرك و125 رحلة إلى لاجوارديا و70 رحلة إلى مطار جون كينيدي الدولي، مع تأخير مئات الرحلات الأخرى بحسب موقع “فلايت آوير.كوم” المتخصص.
كما سُجلت بلبلة في حركة الرحلات في مطار بوسطن لوجان، وأُعلن عن تعليق إقلاع الرحلات الخميس قرابة الساعة 20,30 (1,30 تج). أما يوم أمس الجمعة فعلِّقت أكثر من 600 رحلة في نيويورك وبوسطن و909 رحلات في جميع أنحاء البلاد.
وصدر إنذار من عاصفة ثلجية في منطقة لونج آيلند شرق نيويورك.
وأعلن حاكم ولاية نيوجرزي كريس كريستي وحاكم ولاية نيويورك اندرو كومو حالة الطوارئ. وفي كونيتيكت أمر الحاكم دانيل مالوي بأن يغادر موظفو الدولة عملهم بين الساعة 15,00 والساعة 15,30 الخميس، لتيسير حركة السير في المساء وألا يعودوا إلى العمل سوى ظهر اليوم التالي.

اقرأ أيضا

مقتل شخصين وإصابة اثنين آخرين في انفجار غرب بغداد