صحيفة الاتحاد

الرياضي

سيطرة إماراتية سعودية على بطولة قطر للقفز



الدوحة - سراج الدين محمود:

وصل قطار الدوري العربي التأهيلي لكأس العالم الى محطته الثامنة ضمن بطولة قطر الدولية لقفز الحواجز ليؤكد من جديد ريادة فرسان الإمارات والسعودية لرياضة قفز الحواجز خليجياً وعربياً، ففي هذه المرة سيطر فرسان البلدين على المراكز الثمانية المتقدمة كانت الغلبة فيها للفرسان السعوديين باحتلالهم مراكز الصدارة الأولى ، حيث فاز بالمركز الأول الفارس رمزي الدهامي بجواده اوكيلوت لينال جائزة بطولة قطر الدولية إضافة الى سيارة ميتسوبيشي، وجاءت صريحة وبدون اي أخطاء في الجولتين، وجاء في المركز الثاني مواطنه الفارس خالد العيد بجواده الأول الرياض بمجموع 4 أخطاء حملها معه من الجولة الأولى للمنافسة، وفي المركز الثالث الفارس الأمير عبدالله بن متعب آل سعود على صهوة جواده سعودية برصيده 4 أخطاء أيضاً ارتكبها في الجولة الثانية وحل رابعاً كمال باحمدان، ليتبعهم فرسان الإمارات تقدمتهم الفارسة الشيخة لطيفة آل مكتوم التي كسبت بخبرتها وقوة عزيمتها احراز المركز الخامس بجوادها كلاسكا الذي كان أمره عجباً حينما اعلن عن رفضه القفز على احد حواجز الجولة الثانية ليثقل عليها بالمزيد من الأخطاء وجاء بعدها الفارس راشد الحوسني بالجواد ايكيا في المركز السادس، وفي المركز السابع الفارس محمد العويس بالجواد كواترو كما أحرز الفارس عبدالله المري المركز الثامن بالجواد سيكريت دا مور·
فرسان الإمارات والسعودية في لقاء الجولة الثانية
واقيمت المنافسة التأهيلية لكأس العالم من جولتين على حواجز بارتفاع 150سم وشارك في جولتها الأولى 25 فارساً تأهلوا اليها من المنافسة السادسة والتي كان قد تصدرها الفارس احمد الجنيبي وتأهل معه 9 من فرسان الإمارات في حين تمكن من الصعود للمشاركة في الجولة الثانية ثمانية فرسان فقط نصفهم من الإمارات والآخر من السعودية وفي هذا دلالة تؤكد بوضوح بأن ريادة قفز الحواجز على المستوى الخليجي والعربي عامة ما يزال يتسيدها فرسان البلدين·
من كأس العالم إلى الأولمبياد
بختام الجولة الثامنة من بطولة الدوري العربي التأهيلي لكأس العالم للقفز والمزمع اقامتها غرباً في مدينة لاس فيجاس الاميركية ابريل القادم تتجه انظار فرسان القفز شرقاً الى بكين الصين 2008 عبر مشاركتهم في الجولة التأهيلية والتي ستقام بميدان القفز الرئيسي بنادي الفروسية القطري بالريان بعدها يرحل الفرسان بخيولهم وصهيلها الى بلاد الشام آخر محطات قطار الدوري العربي في دورته الثالثة·
الدهامي سعيد بالصدارة
عبر الفارس السعودي رمزي الدهامي عن سعادته بالفوز الذي حققه مع جواده اوكيلوت مشيداً بالدوري العربي وجهود القائمين على أمره التي اوصلته الى هذا المستوى المتقدم والمتنامي في كل دورة من دوراته بالرغم من قلة سنواته والتي مازالت في بدايتها الاولى مقارنة بغيره من مناطق عديدة بالعالم · وقال الدهامي إن قوة المنافسة وعلو مستوى اداء الفرسان تؤكدها نتائجهم في الجولتين اللتين تكونت منهما منافسة البطولة·


سلطان بن خليفة يتابع
مشاركة فرسان الإمارات

تابع سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، رئيس الاتحاد عن كثب مشاركة فرسان الإمارات في بطولة قطر الدولية السابعة لقفز الحواجز، وأولاها سموه اهتماماً مبدياً حرصه على متابعة نتائج مشاركتهم اولاً بأول، وموجهاً تحياته وتقديره لفرسان الإمارات لقفز الحواجز على تمثيلهم المشرف للامارات وما يقدمونه من بذل وعطاء هو محل اشادة الجميع·


عبدالله القاسمي:
فخورون بنتائج فرساننا

شهد الشيخ عبدالله بن ماجد القاسمي نائب رئيس اتحاد الإمارات للفروسية والسباق جانباً من مشاركات فرسان الإمارات للقفز في بطولة قطر، وشكل تواجده الى جانبهم ميدانياً دفعة معنوية لابنائه الفرسان، وعبر القاسمي عن رضائه وفخره بتمثيلهم المشرف للامارات وقال: اننا نمثل دعماً معنوياً لابنائنا الفرسان ونفخر بهم وبانضباطهم وبعطائهم الذي بذلوا في سبيل تحقيقه جهداً كبيراً مكن عشرة منهم من التأهل ضمن 25 فارساً للمشاركة والتنافس في الجولة الثامنة من بطولات الدوري العربي، واثنى مجدداً على مشاركات الفرسان الشباب والناشئين مشيراً الى ان تواجدهم مع اخوانهم الفرسان المحترفين الكبار شكل سنداً قوياً ودافعاً كبيراً لمشاركتهم في منافسات البطولات الدولية التي حصدوا منها الكثير من الفوائد تجد في اتحاد الفروسية متابعة لمجمل نتائجها التي تؤكد تطور فروسية الامارات وسلامة قاعدتها التي ترفد انشطتها بفرسان هم على قدر تحمل المسؤولية وتحدياتها·


في المنافسة الثامنة للكبار
السويدي ثالث المحترفين
والبيتوني البطل


احرز فارس الإمارات محمد راشد السويدي على صهوة الفرس ماتهاب المركز الثالث في المنافسة الثامنة بالبطولة والتي جاءت من جولة واحدة مع جولة تمايز للفرسان الذين يؤدونها بدون أخطاء ، وشارك في هذه المنافسة 69 فارساً وفارسة يمثلون فروسية العرب في رياضة القفز الى جانب عدد من الفرسان الآخرين شاركوا بدورهم في هذه المنافسة· استطاع 7 فرسان فقط الصمود والاداء بقوة على حواجز بارتفاع 125سم ذات مسارات تحكمها جملاً فنية قام بتصميمها الالماني الشهير اولاف بترسون بمعاونة المصمم الدولي عاطف شوقي، ومن جملة الصاعدين الى جولة التمايز تمكن ثلاثة من اتمامها بدون أخطاء كان عامل الزمن هو الحاسم في تحديد مراكز الفرسان حيث فاز بالمركز الاول الفارس السعودي عدنان البيتوني وجاء بعده الفارس القطري الشيخ علي بن خالد آل ثاني ليذهب المركز الثالث الى الفارس محمد راشد السويدي ·

مدير الدوري العربي:
هدفنا تحقيق نتائج دولية

عبر جهاد ابراهيم مدير الدوري العربي التأهيلي لكأس العالم عن رضائه بالتطور المتلاحق الذي يشهده الدوري العربي مع اقتراب اكتمال دورته الثالثة واتمامها في بطولة باسل السورية مؤكداً ان المستوى الفني بلغ مداه واصبح يحاكي المستوى الاولمبي تماماً· وقال ابراهيم: كان للاهتمام الكبير الذي اولته الدول المبادرة باحتضان بطولات الدوري العربي وشروعها في توفير وانشاء ميادين ذات مستويات دولية كان له اثره الواضح في بلوغ مستويات الفرسان العرب الى درجة متقدمة جداً ولم يعد اهتمام الدوري العربي محصوراً في توصيل فرسان العرب الى المحافل الدولية والمشاركة فيها فحسب بل اصبح الهدف الأساس الآن هو تحقيقهم لنتائج دولية مميزة تعكس للعالم علو كعبهم وقدرتهم على مجاراة الآخرين ·


علي القاسمي رابعاً
شخبوط بن نهيان ثالث
الشباب والناشئين

اضاف الفارس الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان بجواده اسيان مركزاً متقدماً جديداً الى حصيلة نتائج فرسان الإمارات الشباب والناشئين باحتلاله المركز الثالث في المنافسة السابعة ثالث أيام البطولة والتي جاءت من جولة واحدة على حواجز بلغ ارتفاعها 125سم وشارك فيها 45 فارساً وفارسة تمكن ثلاثة فرسان فقط من اتمامها ضمن الزمن ومن دون أخطاء·
فاز بالمركز الاول في هذه المنافسة الفارس المصري نائل نصار بالفرس اوفليا مما جعله مستهدفاً من قبل الفرسان المشاركين من بعده لم تفلح محاولاتهم جميعاً من كسر زمنه او معادلته، فيما كان المركز الثاني من نصيب الفارس الكويتي علي الخرافي في حين نال المركز الرابع الفارس الشيخ علي عبدالله القاسمي بخطأ واحد، والفارس احمد نبيل فلكناز في المركز العاشر مرتكباً 4 أخطاء·