الأحد 27 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

ارتفاع تكاليف جلب الخادمات·· مشكلة تؤرق الأهالي بالفجيرة

11 مارس 2007 01:56
الفجيرة - حليمة حسن: أعرب الكثيرون من أهالي الفجيرة عن قلقهم من الارتفاع الجنوني في تكاليف استجلاب الخادمات وطالبوا بضرورة وضع ضوابط لمواجهة هذه الظاهرة، التي أضافت عبئاً جديداً على كاهل الأسر التي أثقلها ارتفاع أسعار السلع والخدمات الأخرى· فقد اشتكى البعض بأن مكاتب الخدمات تفرض عليهم إلزامياً دفع قيمة للسفارة وللمكتب بالإضافة الى قيمة الإقامة وتجديد الفحوصات الطبية· ويقول حسن عبدالله - مواطن من إمارة الفجيرة: إن سعر كفالة الخادمات ارتفاع عما كان عليه سابقاً حيث يتحمل الكفيل جميع نفقات الخادمة بما فيها تذاكر السفر، مشيراً الى ارتفاع قيمة هذه التذاكر أيضاً حيث كانت سعر تذكرة الخادمة السيرلانكية 1500 درهم أما الآن فقد بلغت 3000 درهم بالإضافة الى تكاليف الإقامة والفحوصات الطبية لها، وعلى الرغم من ذلك فإن أغلبية الخادمات من السريلانكيات لا يحبون، فبعضهن ينتظرن حتى يقبضن راتب الشهر الأول ثم يهربن من منازل كفلائهن ليجدن منازل أخرى تؤويهن· وأضاف: إن مكتب الخادمات لا يتحمل مسؤولية الخادمة إذا هربت، فلا توجد جهة مسؤولة تضمن عدم هروب الخادمة· أما سعاد جاسم فتقول إن سعر تذكرة الخادمة ارتفع ليصل الى 3500 درهم وان هذه المكاتب أو السفارة لا تراعي إذا كانت الأسرة فقيرة أو متوسطة أو غنية، فالرواتب محددة حسب نوع الخادمة وجنسيتها· وتقول نيتا بردلشي مسؤولة بإحدى مكاتب الخادمات بالفجيرة إن راتب الخادمات يختلف من دولة الى أخرى لأن سفارة الدولة التي تنتمي إليها الخادمة هي التي تحدد راتبها· وأوضحت نيتا ان سعر تذكرة سفر الفلبينية 4200 درهم أما سابقاً فقد كان سعر تذكرتها 3000 درهم· وتشير الى أن ارتفاع تكلفة استجلاب الخادمة يرجع الى سفارات الدول التي تنتمي إليها· وتضيف نيتا قائلة : في بداية الأمر لم يتقبل الناس هذا الارتفاع الهائل للخادمات من جميع الجنسيات، لكن بعد ذلك انخفضت الشكاوى من قبل الكفيل· وأشارت نيتا الى أن الراتب الشهري للخادمة تغير عن السابق، فقد أصبح راتب السريلانكية 550 درهماً، أما في السابق فقد كان راتبها 400 درهم، أما راتب الفلبينية فقد وصل في وقتنا الحالي ما بين 600 و 700 درهم والاثيوبية راتبها 500 درهم أما البنجلاديشية فراتبها لم يتغير بعد (400) درهم، لكن من المتوقع في الشهور القادمة أن يزيد راتب البنجلاديشية الى 550 درهما· ويؤكد سراج - من أحد مكاتب الخادمات في إمارة الفجيرة - أن ارتفاع راتب الخادمات يؤثر على معظم الناس في المنطقة فقد قل الطلب على الخادمات، لكن لا يوجد مفر من هذا الارتفاع فالسفارة الأندونيسية تجبرنا نحن أصحاب المكاتب على دفع مبلغ 4000 درهم للأندونيسية التي لم تعمل من قبل أما الأندونيسية التي تعمل فيجب دفع 4200 الى 4500 درهم على الأقل للحصول عليها· كما أن راتبها الشهري يختلف وفقاً لمستواها ومهاراتها، فإذا كانت متعلمة وتعرف اللغة العربية فيجب أن تحصل على راتب 700 درهم، أما غير المتعلمة ولا تعرف اللغة الإنجليزية ولا العربية فيدفع لها 600 درهم، وهذا الأمر يطبق على رواتب الخادمات من الجنسيات الأخرى أيضاً·
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©