اضطرت الفنانة المعتزلة زينب العسكري والممثلة هيفاء حسين للجوء إلى الانترنت لتفنيد شائعات حول أفراد من أسرتيهما مؤكدتين أن الأمر لا يعدو كونها شائعات. وبحسب جريدة "الأنباء" الكويتية، فإن العسكري، وحسين تعرضتا، خلال اليومين الماضيين لموقف، اثار الجدل بين الجمهور، ما دفعهما الى التدخل وحسم ذلك عبر «تويتر». بخصوص العسكري، سرت شائعات بوفلة زوجها إلا أنها نفت ذلك عبر موقع "تويتر" الا ان الفنانتين اكدتا. وقالت العسكري على «تويتر» ان زوجها هو عبدالله بن سالم القاسمي، وليس المتوفى جمال سالم القاسمي، ووضعت «هاشتاغ» خاصا بذلك لايقاف تلك الشائعة. أما هيفاء، فقد فوجئت بشائعات عن دخول والدها في حالة صحية حرجة. وأكدت ان والدها بخير وبصحة تامة، وما اثير مجرد اشاعة، الامر الذي جعل محبيها يخصصون «هاشتاغ» خاصا بذلك عبر «تويتر». وكانت هيفاء قد كشفت اخيرا عن ميولها الرياضية، اذ رأت ان اللاعبين السعودي ياسر القحطاني والبحريني طلال يوسف مؤهلان للاحتراف في اوروبا، ولم تتردد في اعلان دعمها لنادي «الهلال» السعودي و«المحرق» البحريني. ولم تتردد ايضا في اعلان مناصرتها لنادي «ريال مدريد» الاسباني، واصفة رونالدو بأحد ابرز اللاعبين. وأكدت انها تعشق المنتخب الاسباني وتتابع مسيرته.