الثلاثاء 6 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

روسيا والصين تعرقلان قرار عقوبات إيران

10 مارس 2007 02:18
عواصم - وكالات الأنباء: واصل مندوبو الدول الخمس الكبرى الدائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا محادثاتهم في مقر الأمم المتحدة في نيويورك أمس في محاولة للتغلب على الخلافات بشأن صياغة مشروع قرار لفرض عقوبات جديدة على إيران مالم تجمد برنامجها النووي، بعدما اعترضت روسيا والصين على كل المقترحات الغربية تقريبا· وقال مفاوض اشترط عدم الكشف عن هويته ''إنها لاتزال مناقشة شديدة الحيوية''· وفي مسعى لاجتياز المأزق عقد نواب وزراء الخارجية في الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين مؤتمرا آخر عبر الهاتف مساء أمس الأول أعقبه اجتماع لسفرائها في الأمم المتحدة الذين استأنفوا المباحثات أمس· وقال السفير الأمريكي اليخاندرو وولف ''كنا نتدارس أين نقف الآن وما زلنا نراوح مكاننا عند النقطة نفسها· فقد دار كثير من النقاش بين العواصم ولذا أردنا تبادل الآراء والتأكد من أن الجميع في صف واحد وأرجو أن نتمكن من المضي قدما بسرعة حينما نتوصل جميعا الى تفاهم''· واضاف ''المفاوضون يشتركون في هدف واحد هو إرسال اشارة الى الحكومة الايرانية مفادها أن عدم الالتزام بالقرار وعدم الوفاء بالتزاماتها له ثمن يزيد كلما رفضت الإذعان''· '' وقال السفير الروسي فيتالي تشوركين ''إن بعض الافكار الجديدة نوقشت وتحقق بعض التقدم، لكن علينا أن نحدد الى اي مدى وصلنا''· وبدا المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية شون مكورماك في واشنطن متفائلا بتضييق شقة الانقسامات قريبا· وقال ''نتخلص تدريجيا من أي خلافات باقية قد تكون قائمة لكن المحادثات تراوح مكانها· الكل ملتزم بالوصول إلى قرار في أقرب وقت وروسيا تتعاون بشكل جيد لكن مع الصينيين لا يزال أمامنا ايضا عمل نقوم به''· وأضاف '' نريد قرارا في أسرع وقت ممكن ولن أضع مواعيد في هذا الشأن''· وقال مسؤول أميركي كبير إن المشكلة ناجمة عن اعتراض الصين على بعض عناصر العقوبات المشددة· ومن بين المقترحات قيد البحث في وثيقة بتاريخ الثالث من مارس الجاري حظر إلزامي على سفر مسؤولي البرنامج النووي ولم تقر روسيا والصين ذلك· كما تشمل حظر صادرات وواردات السلاح وفرض قيود على مواد ذات صلة بالأسلحة النووية والصواريخ ذاتية الدفع في قرار ديسمبر الماضي رقم 1737 ولم تتحفظا على ذلك بل اعترضتا على بند آخر يسمح للدول الأعضاء باتخاذ ''إجراء مشترك'' لمنع تهريب السلاح وكذلك حظر تقديم الدول تعهدات جديدة بتقديم منح أو قروض أو ائتمانات لإيران إلا لأغراض إنسانية وتريد روسيا والصين أن يكون هذا طوعيا· وعلى صعيد آخر، حذرت روسيا إيران من أن بناء محطة بوشهر النووية الإيرانية قد يواجه تأخيرات اخرى ما لم تتحرك طهران لحل نزاع بشأن مدفوعات مالية بعد انتهاء محادثات استغرقت أياما دون حل للخلاف·وتختلف موسكو وطهران حول ما يقول مسؤولون روس إنها عشرات ملايين الدولارات من المدفوعات المتأخرة مقابل عملها في بوشهر اول محطة للطاقة النووية في ايران· وقال مسؤول روسي يعمل في مجال الطاقة النووية إنه لم يتم التوصل إلى حل في المحادثات التي استغرقت ثلاثة أيام وانتقد المفاوضين الايرانيين بشدة بسبب ادلائهم بتصريحات علنية قال إنها تلحق الضرر بالمحادثات·
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©