الاتحاد

الإمارات

تعهدوا بالالتزام بتطبيقها.. مسؤولون: المبادئ أعمدة ترفع سقف مستقبل الإمارات

الاتحاد

الاتحاد

دبي (الاتحاد)

أكد مسؤولون أن المبادئ الثمانية للحكم والحكومة في دبي، التي أعلنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، التي تعكس نهج القيادة الحكيمة الذي طالما تجسّد في أسلوب قيادة سموه على مدار العقود الماضية، أعمدة ترفع سقف التوقعات لمستقبل الإمارات.
وقالوا: إن هذه المبادئ الثمانية تجسد خريطة طريق ونهجاً يقودان كل مجتهد يتحمل أي مسؤولية في عمله إلى ترك بصمة متميزة على نهضة دبي، مؤكدين الالتزام التام بها والعمل بمقتضاها وتنفيذها في كل الأحوال.
وقال سعيد النابودة مدير عام «دبي للثقافة» بالإنابة: يواصل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، إعداد أجيال من القيادات المخلصة القادرة على تحمل المسؤولية ومواجهة التحديات، مقدماً لنا خلاصة تجربته الممتدة لخمسين عاماً من الحكم الرشيد والعطاء النابض المستدام.
وتجسد المبادئ الثمانية التي قدمها لنا سموه، خريطة طريق ونهجاً يقودان كل مجتهد يتحمل أي مسؤولية في عمله إلى ترك بصمة متميزة على نهضة دبي. وإذا ما أخذنا كلّ واحدة من هذه المبادئ منهجاً في كافة مهامّنا وأعمالنا، سنصل حتماً إلى «الرقم واحد»؛ لأن مدرسة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد تعدّ بحق نهج قيادة لإرث وطني.
وأكد مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، جعل من استدامة الخير والنجاح الذي يعيشه اليوم أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة والمقيمين على أرضها الطيبة غاية سامية، حيث إن ديمومة هذا الخير والنجاح لا تتحقق إلاّ بوجود قادة استثنائيين يتناقلون خبراتهم عبر الأجيال. سطر لنا سموه منهاج عمل يضم ثمانية مبادئ لكل من هو في موقع المسؤولية والقيادة، وهي في حقيقة الأمر خلاصة التجارب التي خاضها سموه على مدار خمسين عاماً قضاها في خدمة دولة الإمارات العربية المتحدة ودبي، كما تمثل تلك المبادئ أهم الدروس التي اكتسبها من مجالسته للمغفور لهما، بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم (طيب الله ثراهما).

منهاج عمل
وأكد اللواء خبير راشد ثاني المطروشي مدير عام الدفاع المدني بدبي وجوب جعل «وثيقة المبادئ الثمانية» التي أصدرها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، دليل فكر ومنهاج عمل في جميع خططنا ومشاريعنا وبرامجنا وإجراءاتنا.
ووجه المطروشي بتشكيل فرق عمل متخصصة لوضع الخطط والبرامج التي تُحَوِّل «وثيقة المبادئ الثمانية» إلى دليل فكر ومنهاج عمل للدفاع المدني بدبي.
وأكد سلطان بطي بن مجرن، المدير العام – دائرة الأراضي والأملاك في دبي، أن المبادئ الثمانية التي قدمها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – «رعاه الله»، يوجز لنا فيها استراتيجية مستدامة للقيادة المثلى التي ما إن اتبعناها وطبقناها في مهامنا، تساعدنا في العبور إلى المستقبل بثقة واقتدار.
وقالت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر مدير عام «دبي الذكية»: «إن المبادئ الثمانية للحكم والحكومة التي أرساها وأعلنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تميّزت بكونها تعكس نهج القيادة الحكيمة الذي طالما تجسّد في أسلوب قيادة سموه على مدار العقود الماضية، وهي اليوم الأساس الذي سنبني عليه مستقبل دبي، وسنحرص في (دبي الذكية) على جعلها الدعامة التي تقوم عليها عملياتنا، وسنجعلها ملموسة في تجارب المدينة التي نبنيها ونقدمها للناس».
وأكد أحمد بن شعفار الرئيس التنفيذي لـ «إمباور»، أن مسؤولية مؤسسات الدولة تجاه الوطن تزداد بقيادته المعطاء رداً لجميل الوطن. وقال، بمناسبة إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وثيقة ثمانية مبادئ للحكم والحكومة في دبي: «تزداد مسؤوليتنا تجاه الوطن بقيادته المعطاء، لنسعى دوماً إلى تطوير دور مؤسساتنا.

اقرأ أيضا

في اليوم الأول لتسجيل الطلبات.. 194 مرشحاً لانتخابات "الوطني الاتحادي"