صحيفة الاتحاد

الإمارات

تنمية تطلق مسابقة الموارد البشرية لطلاب الجامعات




دبي- سامي عبدالرؤوف:
أعلنت هيئة تنمية الموارد البشرية الوطنية ''تنمية'' عن إطلاقها مسابقة ''تنمية للموارد البشرية الوطنية ،''2007 لطلاب الجامعات لاختيار الكفاءات الإماراتية المهيأة لشغل مناصب مدراء ومشرفي أقسام الموارد البشرية في القطاع الخاص، وهو ما اعتبر تغيراً جوهرياً في الاستراتيجية التي تتبناها الهيئة، حيث اعتمدت مبدأ الحوافز والتشجيع للقطاع الخاص قبل تطبيق سياسة الإلزام التي تبنتها ''تنمية'' على مدار السنوات الأربع الماضية، كحل وحيد للتعامل مع قضية التوطين·
وقال سعادة الدكتور علي بن عبود وكيل وزارة تطوير القطاع الحكومي وعضو مجلس أمناء هيئة ''تنمية'' إن منصب مدير الموارد البشرية في شركات القطاع الخاص يعتبر تحدياً يتطلب امتلاك المرشح لعدة مهارات وإمكانيات· وتهدف هذه المسابقة إلى الكشف عن إمكانيات الشباب الموهوبين المؤهلين لشغل مناصب مدراء ومشرفين ناجحين للموارد البشرية ممن يمكنهم تلبية متطلبات هذه الوظيفة''·
75 طالباً في المسابقة
وذكر بن عبود أن المسابقة يشترك فيها 75 طالباً من ''جامعة زايد'' و''كليات التقنية العليا'' و''جامعة الإمارات''، وتحظى فعاليات هذه المنافسة التي تعد الأولى من نوعها برعاية معالي الدكتور علي بن عبدالله الكعبي، وزير العمل وبرعاية حصرية من قبل شركة ''تكنوب أبوظبي''، وتركز هذه المسابقة على كيفية إعداد متخصصين أكفاء في مجال الموارد البشرية· وأشار عضو مجلس الأمناء إلى أن ''تنمية'' ستقوم بتقييم قدرات 75 طالباً من الجامعات الثلاث لتحديد واختيار الكفاءات الإماراتية المؤهلة لشغل مناصب مدراء ومشرفين في مجال الموارد البشرية· وبعد إجراء اختبارات التقويم الأولية، سيتم اختيار أربعة طلاب من كل جامعة ليجري تصفيتهم الى أربعة فائزين·
وسيتم اختيار المرشحين النهائيين بالاعتماد على نتائج تقييم الكفاءة والمسابقة التي ستنعقد فعالياتها في افتتاحية ''معرض الإمارات للوظائف ''2007 يوم 13 مارس الجاري·
من جهته أكد محمد جاسم المدير التنفيذي لمعهد دبي لتنمية الموارد البشرية أنه بعد إجراء جولة الاختيار الأخيرة خلال منافسة ''معرض الإمارات للوظائف ''2007 سيكون لدينا أربعة مرشحين كفوءين قادرين على أداء متطلبات وظائفهم على أكمل وجه في شركاتهم الخاصة، مشيراً إلى أن هذه الخطوة تأتي في إطار توجيهات الحكومة وسعي ''تنمية'' لتوطين مناصب ومشرفي أقسام الموارد البشرية·
استراتيجية جديدة
وكشف سيف النعيمي مدير مركز التوجيه والإرشاد الوظيفي بهيئة ''تنمية'' النقاب عن قيام الهيئة بدراسة أوضاع تجربتها خلال الفترة الماضية بطريقة مختلفة، حيث استفادت الهيئة من تجربتها خلال الفترة الماضية وتطرقت إلى ما تم القيام به والصعوبات التي حالت دون تحقيق المزيد من النجاحات، مؤكداً أن الفترة المقبلة ستشهد الإعلان عن تفاصيل الخطة الاستراتيجية التي ستتبناها الهيئة، موضحاً أن من أهم ملامحها المزاوجة بين التشجيع والإلزام، دون الاعتماد على أحدهما كما كان الأمر في السابق· وذكر أن الهيئة تعمل على تحفيز القطاع الخاص على تعيين المواطنين وكذلك على تقديم أشخاص قادرين على العطاء ومؤهلين، قبل أن تلزم القطاع الخاص بتوطين الوظائف·
من جهتا لفتت فضة لوتاة مديرة الشؤون الإدارية إلى أن الهيئة تتبنى تقديم كفاءات للقطاع الخاص، وهو ما يعني عدم الاهتمام بالكم فقط، فتنمية تعمل حالياً على تسويق الكفاءات وتأهيلهم بما فيه الكفاية حتى يتم إقناع الشركات بجدوى التوطين، مشدداً على أن الهيئة تعمل على خلق موارد بشرية مواطنة مرغوب فيها، مشيرة إلى أن توطين الموارد البشرية سيكون هو أحد المجالات التي ستطبق فيه الهيئة هذه التوجهات·