الاتحاد

الرياضي

4 ميداليات ذهبية للإمارات في خليجي الدراجات

فيصل بن حميد القاسمي يتوج ابطالنا

فيصل بن حميد القاسمي يتوج ابطالنا

حصدت الإمارات أمس 4 ميداليات ذهبية، في ختام بطولة الخليج للدراجات، التي اقيمت بالفجيرة، ونظمها الاتحاد بالتعاون مع اللجنة التنظيمية على مستوى دول التعاون·
في منافسات الفردي العام للناشئين، فاز عبدالله المنصوري نجم منتخبنا الوطني بالميدالية الذهبية، بعدما قطع مسافة 46 كم في زمن ،1,12,31 وجاء عبدالله جاسم الحفار الإمارات بالمركز الثاني ليفوز بالفضية، بينما احتل القطري دييجو هوزفيلد المركز الثالث·
وحققت الإمارات المركز الأول، وفازت بالذهبية على مستوى فرق الناشئين، وجاءت البحرين في المركز الثاني والسعودية الثالث·
وفي منافسات الفردي عام كبار لمسافة 43 كم، تمكن نجمنا بدر ميرزا من الفوز بالذهبية والمركز الأول، بعدما قطع المسافة في 3,37 بسرعة 39 كم ساعة، واحتل البحريني علي حسن منصور المركز الثاني بزمن ،3,40 وبدر علي شامبيه الإمارات الثالث والبرونزية·
وتوجت الإمارات أيضاً بطلاً للفرقي العام للكبار، وفازت بالذهبية والبحرين بالمركز الثاني·
وفي ختام المنافسات قام الشيخ فيصل بن حميد القاسمي رئيس الاتحادين الإماراتي والعربي نائب رئيس الاتحاد الآسيوي ورئيس اللجنة التنظيمية بدول التعاون، بحضور رؤساء الاتحادات والوفود الخليجية بتتويج الفائزين·
وبانتهاء البطولة حققت الإمارات 10 ذهبيات و4 فضيات و3 برونزيات، ووصل عدد الميداليات الاجمالي إلى 17 ميدالية·
من ناحية أخرى عقد الشيخ فيصل بن حميد القاسمي مؤتمراً صحفياً حول الطواف الخليجي الأول، الذي يقام للمرة الأولى خلال الفترة من 27 نوفمبر وحتى السابع من ديسمبر هذا العام·
وحضر المؤتمر الذي عقد بالنادي البحري بالفجيرة عبدالعزيز بن حمد العطية مدير إدارة الرياضة بالأمانة العامة لدول مجلس التعاون، والشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني·
وقال الشيخ فيصل القاسمي: ''الطواف الخليجي سينطلق من البحرين، وستكون محطة مسك الختام في الإمارات وسيستمر لمدة 10 أيام، لقد كان حلماً لعشاق وأبناء لعبة الدراجات بدول التعاون، متمنياً أن تكون الانطلاقة الأولى قوية يتبعها خطوات أكبر في سبيل الارتقاء بهذه الرياضة، واطلاع العالم على ما وصلت إليه دول التعاون من وحدة وتعاون، حيث سيتولى تغطية العديد من القنوات الإعلامية العالمية، مشيراً إلى عدم وجود أي عوائق لانطلاقته، متمنياً مشاركة الكويت التي اعتذرت لظروف خاصة باتحادها، واذا تيسَّرت الأمور ستدخل المنافسات مع أشقائها الخليجيين، موجهاً شكره للأمانة العامة لدول مجلس التعاون، وفي المقدمة الأمين العام وكافة الإدارات لتيسير كل سبل النجاح للطواف الذي سيدخل ضمن التنصيف في احتساب النقاط لكل مرحلة حسب سباقات الاتحاد الدولي معرباً عن سعادته بخروج فكرة الطواف إلى النور ليصبح حقيقة·
وأكد عبدالعزيز بن حمد العطية أنه نيابة عن عبد الرحمن بن حمد العطية الأمين العام لمجلس التعاون، والدكتور عبدالله الهاشمي يثمن جهود الشيخ فيصل بن حميد القاسمي، وأعضاء اللجنة المنظمة لما يبذلونه من جهد لدعم العمل الخليجي، مشيراً إلى أن الأمانة العامة ستسخر كل الإمكانات لأجل نجاح البطولة، موجهاً شكره الى رجال الإعلام لما يبذلونه من جهد لإبراز الوجه المشرق للعمل الخليجي المشترك·

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»