الأحد 27 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

الشعب * الشباب: تضميد الجراح

الشعب * الشباب: تضميد الجراح
9 مارس 2007 01:01
الشعب يستضيف الشباب باستاد خالد بن محمد في الجولة الثالثة عشرة من دوري اتصالات والظروف تبدو متشابهة بين الفريقين، حيث خسرا في آخر جولتين وكلاهما يسعى للفوز من أجل ايقاف نزيف النقاط والتقدم الى الامام وبالأخص فريق الشعب الذي يمر بظروف غير طبيعية بعد دور أول كان بالنسبة للفريق اكثر من رائع ولم يخسر سوى في المباراة الاخيرة· أما الشباب فهو يقدم مستويات جيدة ولكنه تعرض للخسارة في آخر جولتين ويبحث اليوم عن العودة من ملعب الشعب بنتيجة ايجابية عله يضمد بها جراحه· ويقفز التساؤل هل خرج من اللعبة واكتفى بشرف ما قدمه في الدور الأول؟ هذا السؤال يبحث له الجميع عن إجابة، فالفريق تعرض في الفترة الاخيرة الى حالة تراجع غريبة كلفته غاليا، فخسر في آخر مباريات الدور الاول على ملعبه امام الجزيرة قبل أن يخسر من العين في دور الثمانية لمسابقة الكأس ليخرج من هذا الدور ومن ثم يعود للخسارة من نفس الفريق في المباراة الاولى للدور الثاني لمسابقة الدوري ولتكون الخسارة الثالثة قاسية وأبعدت الفريق عن القمة بفارق اربع نقاط حيث يحتل الفريق المركز الثالث برصيد 22 نقطة، ولعل الملاحظ في هزائم الشعب الاخيرة هو تأثر الفريق بغياب أهم لاعبيه وبشكل خاص نجمه الايراني علي سامراه الذي غاب في المباريات الثلاث بسبب الإنذار الثالث تارة وبسبب الطرد تارة اخرى وهذا يضع الكثير من الجدل حول من يحاسب اللاعب الاجنبي الذي يتسبب في خسارة فريقه لهذه المباريات بسبب توتره الزائد وحصوله على الكروت الملونة التي تبعده عن الفريق في أصعب الظروف· وبالنسبة لفريق الشعب فالمسؤولية مضاعفة فهو يعاني من قلة الاسماء القادرة على تعويض غياب اللاعب الاساسي، وإذا كان الشعب قد تعرض لكبوة في الجولات الماضية فهو قادر على العودة بقيادة يوسف الزواوي الذي يسعى لإعادة شحن معنويات لاعبيه وإثبات ان ما حققه الفريق في الدور الاول لم يكن فورة او فقاعة بل كان نتاج عمل جاد ومجهودات هائلة وإن عاكسته الظروف في الكثير من الاحيان· الشباب هو الآخر يعيش حالة من انعدام التوازن وتعرض للخسارة في آخر جولتين من الامارات في ختام الدور الاول ومن الجزيرة في بداية الدور الثاني فتراجع الفريق الى المركز الثامن برصيد 14 نقطة وكانت الخسارة الاخيرة امام الجزيرة بثلاثة أهداف دون مقابل ثقيلة في حق فرقة الجوارح ومدربهم المواطن عبدالله صقر ولذا فهو يحتاج الى تدخل عاجل من أجل إيقاف نزيف النقاط· وعلى الرغم من ان الشباب يضم في صفوفه مجموعة متميزة من اللاعبين في كل المراكز كما يضم لاعبين أجنبيين على مستوى عال ولكن هناك مشكلة في الفريق قد تكون نفسية في المقام الاول، ولأن الوضع اصبح صعبا بالنسبة للفريق فهو بات مهددا بشكل قد لا يلاحظه البعض، فالفارق بين الفرق السبعة التي في مؤخرة الجدول ليس بالكبير وقد يجد الشباب نفسه طرفا في لعبة المنافسة على تجنب الهبوط في حال استمر مسلسل الخسائر الذي يتعرض له الفريق، ويذهب الجوارح اليوم الى الشارقة للعودة بنتيجة ايجابية تدعم موقف الفريق في البطولة·
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©