الاتحاد

الإمارات

سلطان بن زايد يتفقد السوق الشعبي ويتوج الفائزين في أول أشواط مزاينة الإبل الأصايل

سلطان بن زايد يكرم أحد الفائزين في المنافسات

سلطان بن زايد يكرم أحد الفائزين في المنافسات

أبوظبي (وام) - توج سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات، الفائزين في أشواط مزاينة الإبل الأصايل في اليوم الأول من الفعاليات التي انطلقت أمس ضمن مهرجان سلطان بن زايد التراثي 2014 وخصصت لفئة «فطمان بكار» ضمن ثلاثة أشواط حظيت بمشاركة مئات المطايا لملاك من دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، تنافست للحصول على المراكز الأولى.
وفي حفل خاص أقيم في المنصة الرئيسة للمهرجان، هنأ سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، راعي المهرجان، الملاك الفائزين بالمراكز الأولى في الأشواط الثلاثة.
وألقى سموه نظرة على الإبل الفائزة بالمراكز العشرة الأولى في كل شوط، وحرص الملاك المشاركون على التقاط الصور التذكارية مع سموه، وتوجهوا بالشكر والتقدير لسموه على رعايته الكريمة وحرصه على إقامة وحضور هذا المهرجان التراثي الأصيل سنوياً إحياء لمنهجية وعادة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لخدمة الموروث العريق للمنطقة وحفظه وتوثيقه.
حضر التتويج إلى جانب سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، الشيخ خليفة بن سيف بن محمد آل نهيان، وعدد من الشيوخ والأعيان، وعدد كبير من الملاك والجمهور، وحشد كبير من وسائل الإعلام المحلية والعربية والعالمية.
ومن جانبه، عبر أحمد سعيد الرميثي رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان عن ارتياحه لنتائج اليوم الأول، ووجه الشكر لفريق التشبيه والفرز والتحكيم الذي أدى مهمته على أكمل وجه، مشيراً إلى أن نتائج الأشواط الثلاثة جاءت متطابقة مع ترشيحات الجمهور الذي أصبح واعياً ويتمتع بخبرة واسعة ونظرة ثاقبة في تقييم الإبل.
وأشاد بالمستوى الجميل لجميع المطايا المشاركة في أشواط اليوم، مؤكداً أن الملاك أصبحوا أكثر حرصاً على اقتناء أفضل السلالات الأصيلة، ما رفع من مستوى المزاينات وجعل المنافسة أكثر قوة وشفافية.
كما قام راعي المهرجان، سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، بجولة تفقدية للسوق الشعبي المقام ضمن فعاليات المهرجان الذي تم تصميمه وتشييده بطريقة حديثة داخل قاعة مغلقة تضم إلى جانب السوق الشعبي، القرية التراثية. ويضم السوق الشعبي نحو 196 محلاً تجارياً وخياماً لبيت الشعر وبيت البحر والعرش والبرجيل، وأخرى للطبخ الشعبي ومقهى شعبياً، إضافة إلى مسرح يتسع لنحو 200 شخص.
وقد مر سموه خلال الجولة على معظم المحال التجارية وتفقد المعروضات التي اشتملت على نماذج من الطبخ الشعبي وتراثيات الأواني الشعبية والبهارات والأزياء والمشغولات التراثية والحرف اليدوية.
والتقى سموه عدداً من أصحاب المحال من النساء والرجال الذين تقدموا بالشكر لسموه، وعبروا عن ارتياحهم وتقديرهم لدعم سموه واهتمامه بالمواطنين، وإتاحة الفرصة لهم لعرض منتوجاتهم خلال مهرجان سموه في سويحان، وتقديم الصورة المشرقة لدولة الإمارات وتراثها العريق.
وقال أحمد عبدالله الحوسني رئيس قسم الأنشطة الشبابية بنادي تراث الإمارات، إن العديد من المدارس حضرت السوق الشعبي والقرية التراثية للمشاركة في المسابقات التراثية التي ستقام على خشبة المسرح، وتشتمل على النشاط التراثي القديم وأداء الألعاب الشعبية للأولاد والبنات، ومسابقات تراثية لأفضل زي تراثي وأفضل لعبة شعبية، وأداء للألعاب ومنها الشلات واليولة.
وتم تخصيص اليوم الأول من مزاينة الإبل المحليات الأصايل لفئة «فطمان بكار» من خلال ثلاثة أشواط «الشوط الذهبي للجماعة والشوط الذهبي للشيوخ والشوط الفضي للجماعة». وشاركت في الشوط الذهبي للجماعة 45 مطية لملاك من دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجية، تأهلت عشر منها للتنافس على المراكز الأولى، فيما استطاعت «فرق» لعلي سالم بن هياي المنصوري من تصدر الشوط وتحقيق المركز الأول وانتزاع أول سيارة من جوائز المهرجان، وجاءت «إعلان» لمالكها مبارك سلطان أحمد غانم المنهالي في المركز الثاني وحظيت بجائزة مالية 45 ألف درهم، فيما حلت «مياسه» لمالكها محمد بن سالم المنصوري في المركز الثالث وفازت بجائزة مالية 40 ألف درهم، وفي المركز الرابع «الظفرة» لمالكها علي بن سالم بن هياي المنصوري، وفازت بمبلغ 35 ألف درهم.
وأخذت المركز الخامس «الظبي» لمالكها قران مبارك العامري وفازت بمبلغ 30 ألف درهم، فيما فازت بالمركز السادس «ابعدي» لمالكها حمد كرامة سعيد العامري وفازت بمبلغ 25 ألف درهم، وفي المركز السابع «مجمله» لمالكها سعيد هادي بن مانع الأحبابي وفازت بمبلغ 20 ألف درهم، وفي المركز الثامن «ميف» لمالكها سالم بن صقر المنصوري وفازت بمبلغ 15 ألف درهم، وفي المركز التاسع «مهيوبه» لمالكها علي بن راقع الأحبابي وفازت بمبلغ 12 ألف درهم، وفي المركز العاشر «مياسه» لمالكها محمد سالم حمود المنهالي وفازت بمبلغ 10 آلاف درهم.
وفي الشوط الذهبي للشيوخ، تنافست «27» مطية تميزت بالجمال، واستطاعت «مذهلة» لمالكها أحمد بن مبارك بن منيف المنصوري من احتلال المركز الأول وحظيت بالجائزة الأولى وهي عبارة عن سيارة نيسان بترول، وكان المركز الثاني من نصيب «ميسم» للشيخ سيف بن خليفة بن سيف آل نهيان وفازت بمبلغ 40 ألف درهم، فيما ذهب المركز الثالث لـ «إكسبو» لمالكها سعيد سيد سعيد المحرمي وفازت بمبلغ 35 ألف درهم، وفي المركز الرابع «بينونه» لمالكها سعادة محمد بن عايض القحطاني وفازت بمبلغ 35 ألف درهم، والمركز الخامس «ذوق» لمالكها عيضه بن مبخوت بن سنيه المنهالي وفازت بمبلغ 30 ألف درهم، والمركز السادس «إعمار» لمالكها سليم بخيت النوه المنهالي وفازت بمبلغ 25 ألف درهم، والمركز السابع «الذاهن» لمالكها صالح بن قاسم العامري وفازت بمبلغ 20 ألف درهم، والمركز الثامن «الشاهينية» لمالكها مبارك سلطان أحمد المنهالي وفازت بمبلغ 15 ألف درهم، والمركز التاسع «الشاهينيه» للشيخ محمد بن خليفة بن سيف آل نهيان وفازت بمبلغ 12 ألف درهم، وفي المركز العاشر«نهابه» لمالكها سهيل بن حمد بن سالم العامري وفازت بمبلغ 10 آلاف درهم.
أما نتائج الشوط الفضي للجماعة الذي تنافست فيه «49» مطية، فقد شهد منافسة قوية بين المطايا العشر المتأهلات للمنافسة على المراكز الأولى نظراً لتقاربها في معايير الجمال، وأسفرت عن فوز «شواهين» لراشد بخيت بن سنيه المنهالي بالمركز الأول وجائزته القيمة سيارة نيسان بترول، وحققت «الناهليه» لمالكها محمد سالم المنصوري المركز الثاني وجائزة نقدية 45 ألف درهم، وجاءت «الوريه» لمالكها عامر يريو المنصوري في المركز الثالث وجائزة نقدية 40 ألف درهم، وفي المركز الرابع «هيبه» لمالكها صادق مبخوت غانم المنهالي وفازت بمبلغ 35 ألف درهم، والمركز الخامس «حدث» لمالكها محمد سرور عتيق المنصوري وفازت بمبلغ 30 ألف درهم، والمركز السادس «هجوم» لمالكها محمد بن سحيم محمد الحصين وفازت بمبلغ 25 ألف درهم، والمركز السابع «مذيار» لمالكها عمر عوض عبدالله العامري وفازت بمبلغ 20 ألف درهم، والمركز الثامن «منصوره» لمالكها سعادة محمد بن عايض القحطاني وفازت بمبلغ 15 ألف درهم، والمركز التاسع «نهم» لمالكها مبارك سلطان أحمد المنهالي وفازت بمبلغ 12 ألف درهم، وفي المركز العاشر «الحذره» لمالكها مبارك عبدالله مبارك الدوسر وفازت بمبلغ 10 آلاف درهم.
ويشهد مهرجان سلطان بن زايد التراثي 2014 صباح اليوم «الاثنين» منافسات مزاينة الإبل للمحليات الأصايل لفئة «حقايق بكار»، وتتضمن الشوط المفتوح الذهبي للشيوخ وشوط الجماعة الذهبي وشوط الجماعة الفضي.
كما تشهد الفترة المسائية انطلاقة سباق السلوقي العربي التأهيلي، إضافة إلى العديد من الأنشطة والفعاليات في السوق الشعبي والقرية التراثية.

قصائد وطنية حماسية ابتهاجاً بالمهرجان

ألقى عدد من الشعراء قصائد وطنية حماسية ابتهاجاً بالمهرجان واحتفاء بحضور سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، راعي المهرجان، فيما تقدمت الطفلة الإماراتية شما سعيد ناصر من مدرسة اليحر الخاصة وألقت قصيدة نالت استحسان وإعجاب سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الذي عبر عن اعتزازه بالجيل الجديد وهذه الموهبة الفذة، كما نالت قصيدة الطفلة شما ناصر إعجاب الجمهور الذي صفق لها طويلاً.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: مع السعودية في مواجهة المخاطر