الاتحاد

الإمارات

المفرق يجري جراحة نادرة لاستئصال ورم في صدر مريض سبعيني

صورة أشعة لصدر المريض توضح حجم الورم الكيسي قبل استئصاله

صورة أشعة لصدر المريض توضح حجم الورم الكيسي قبل استئصاله

نجح فريق جراحة الصدر بمستشفى المفرق في إجراء عملية جراحية نادرة لاستئصال ورم كيسي ضخم في المنطقة الوسطى من الصدر بالمنظار الجراحي، لمريض يبلغ من العمر خمسا وسبعين سنة كان يعاني من مشاكل صحية متعددة·
وأشاد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي بجهود الفريق الطبي، واطمأن على صحة المريض الشــيـــخ صديق محمد المنصوري كبير الوعــــاظ في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف الذي أجريت له الجراحة النادرة·
وثمن معاليه، خلال زيارته المنصوري بعد نجاح العملية، جهود وكفاءة الفريق الطبي الذي أجرى العملية الجراحية التي تعد الأولى من نوعها في الدولة، وتعاملهم بمهارة مع الظروف الصحية الحرجة للمريض·
ويعتبر مستشفى المفرق ''30 كيلو مترا غرب أبوظبي'' من المراكز الطبية المهمة في الدولة ويقدم خدمات صحية وعيادات استشارية لأبوظبي والمناطق القريبة مثل منطقة المفرق وبني ياس والشهامة والمناطق المجاورة التي تقع غرب مدينة أبوظبي كما يقدم المستشفى خدمات طوارئ متقدمة·
وقال رالف بيتي مدير مستشفى المفرق إن مثل هذه العمليــــة الجراحيــــة النادرة لا تجرى إلا في المراكز المتخصصة في العالم، وغالبا ما تُجرى عن طريق الجراحة التقليدية بفتح الصدر، معتبرا أن إجراءها عن طريق المنظار يعد إنجازا يضاف إلى سجل إنجازات مستشفى المفرق·
وقال الدكتور محمد يمن المدير الفني في المستشفى ورئيس الفريق الجراحي الذي أجرى العملية إن المريض حضر إلى المستشفى على كرسي متحرك، وكان يعاني من ضغط مرتفع وضيق في التنفس، ووجد من تاريخه الطبي انه أجري له عمليتا قلب مفتوح في السابق في لندن وكليفلاند بالولايات المتحدة، كما أجريت له أيضاً عملية انزلاق غضروفي في الظهر·
وأضاف أن المريض كان يعاني من ضغط الدم وصعوبة في الكلام إثر شلل في الأحبال الصوتية·
وقال الدكتور يمن إن الفحوصات الطبية بينت أن المريض يعاني من ورم كيسي ضخم في المنطقة المتوسطة للصدر حيث يضغط الورم على الشريان الرئوي الأيمن والوريد الأجوف العلوي والأذين الأيمن للقلب وملتصق في الرئة اليمنى وبجدار الصدر الأيمن، مما يؤدي إلى خلل في وظيفة الرئة اليمنى ورجوع الدم إلى القلب·
وأضاف أن الورم الكيسي ''تسبب في ضعف أداء كل الوظائف الحيوية بجسم المريض·''
وأكد الدكتور حربي درويش جراح الصدر بمستشفى المفرق أنه نظراً لتقدم المريض في السن بالإضافة إلى مشاكل صحية كان من اللازم أخذ الاحتياطات قبل العملية وخصوصا عملية التخدير، حيث تم عرض المريض على استشاري الأنف والحنجرة وتبين وجود شلل في الأحبال الصوتية·
وأوضح أنه تم عرض المريض أيضا على استشاري القلب واستشاري التخدير وتبين أنــــه يحتاج لطريقـــة خاصـــــة للتخدير والاحتياطـــات اللازمة أثناء العملية حيث أجريت العملية بطريقة المنظار الجراحي وتمت بنجاح تام·
وقال إن المريض أفاق بعد العملية مباشرة، وتحسن تنفسه وصوته بشكل كبير·
ويقول المريض المنصوري إن الفريق الطبي والتجهيزات في مستشفى المفرق جعلته يقرر إجراء العملية في المستشفى·
وغادر المريض المستشفى وشكر الأطباء والمسؤولين على جهودهم المبذولة بمستشفى المفرق والرعاية التي تم إحاطته بها منذ دخوله المستشفى حتى خروجه منها·

اقرأ أيضا

9 مستشفيات جديدة و 12 مركزاً لجراحات اليوم الواحد في دبي خلال 2019 و 2020