صحيفة الاتحاد

الرئيسية

طائرة أدوية إلى الصومال لمكافحة الكوليرا و مساعدات عاجلة لضحايا زلزال سومطرة

مقديشو - ''وام'': وصلت الى مطار مقديشو ظهر أمس طائرة مساعدات مقدمة من الهلال الأحمر لدولة الإمارات مساهمة في حملة مكافحة وباء الكوليرا الذي تفشى في الصومال مؤخراً وتلبية لنداء الإغاثة من الحكومة الصومالية·

وقال الدكتور صالح موسى الطائي مدير إدارة الإغاثة والطوارئ رئيس وفد هيئة الهلال الأحمر المرافق للطائرة إن الطائرة تحمل حوالي 40 طناً من الأدوية والمواد الطبية سيتم توزيعها على المستشفيات الصومالية بالتعاون مع وزارة الصحة والهلال الأحمر الصومالي حيث تأتي هذه الطائرة في بداية الجسر الجوي وستصل اليوم طائرة أخرى تحمل 40 طناً من الأدوية والمواد الطبية·

وذكر أن سرعة إرسال هذه المساعدات تأتي بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأوامر سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس الوزراء رئيس هيئة الهلال الأحمر لدرء المخاطر المترتبة عن تفشي مرض الكوليرا ودعم ومساندة للشعب الصومالي·

وقال الدكتور الطائي الذي يرافقه المتطوع أحمد يوسف المنصوري إن الوفد سيقوم بزيارات ميدانية للمستشفيات الصومالية للاطلاع على أحوال المرضى المصابين والاستماع الى الاحتياجات·
ونوه الى أن الوفد سيلتقي خلال زيارته ايضاً عدداً من كبار المسؤولين في الحكومة الصومالية المعنيين بهذا الأمر للاستماع الى احتياجاتهم وإمكانية تلبيتها وأن دعم الهلال الأحمر لم يتوقف منذ سنوات بدءاً بتزويد المستشفيات بالمواد الطبية ودعم المراكز الطبية والإنسانية وإرسال الوفود الميدانية وتنفيذ المشاريع الإنمائية المختلفة·
وسيجتمع الوفد خلال زيارته ايضاً مع رؤساء المنظمات الإغاثية الدولية مثل منظمة الصحة العالمية حيث تتجه النية لوضع خطة مشتركة لمكافحة الأوبئة والأمراض ودعم المجهود الصحي والإغاثي·

ومن جانبه وجه السيد أحمد محمد حسن رئيس الهلال الأحمر الصومالي الشكر لدولة الإمارات ولسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان على هذه المساعدات التي لم تنقطع على مدار 10 سنوات من مواد إغاثية وطبية منوهاً بدور دولة الإمارات في دعم ومساعدة الشعب الصومالي·
كما وجه السيد عبدالقادر ابراهيم نائب رئيس جمعية الهلال الأحمر الصومالية الشكر الى دولة الإمارات على هذه المواد الإغاثية التي وصلت وجاءت في أوقات الشدة والوقت المناسب لأن الشعب الصومالي في حاجة اليها حالياً·

ومن جانبه وجه سعادة نائب وزير الصحة الصومالي الشكر لدولة الإمارات لإرسالها هذه المساعدات الطبية التي جاءت في وقتها لأن المستشفيات خالية من تلك الأدوية وتفتقر الى كافة الخدمات·

تنفيذا لتوجيهات حمدان بن زايد مساعدات إنسانية عاجلة لضحايا زلزال سومطرة

وجه سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الأحمر بتقديم مساعدات إنسانية عاجلة لضحايا الزلزال الذي ضرب جزيرة سومطرة الاندونيسية·
وأمر سموه هيئة الهلال الأحمر بسرعة تلبية احتياجات المتأثرين وتقديم أفضل الخدمات الإغاثية لهم وتوفير كل ما من شأنه أن يساهم في الحد من معاناتهم الراهنة والوقوف بجانبهم حتى يتجاوزوا ظروف المحنة التي ألمت بهم·

وأكد سعادة خليفة ناصر السويدي رئيس مجلس إدارة هيئة الهلال الأحمر أن الهيئة شرعت فورا في تنفيذ توجيهات سمو رئيس الهيئة وأمرت مكتبها في العاصمة الاندونيسية جاكرتا للعمل بالتنسيق مع سفارة الدولة هناك على توفير المواد الإغاثية من السوق المحلية في اندونيسيا وإيصالها على وجه السرعة للمنكوبين في جزيرة سومطرة·

واشار إلى أن المساعدات المبدئية تتضمن المواد الغذائية الأساسية ومواد الإيواء المختلفة من خيام وبطانيات وأغطية للأسر التي تشردت في العراء وتواجه ظروفا صعبة·

وقال إن الهيئة فضلت أن تكون استجابتها سريعة وتضامنها أكبر مع المتضررين لذلك قررت أن يتم شراء المواد الإغاثية في الوقت الراهن من السوق المحلية هناك لقربها من موقع الحدث·
وأكد السويدي أن توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان جاءت في إطار حرص سموه على الحد من تفاقم معاناة الضحايا والمنكوبين وتعزيز دور الهيئة على الساحة الاندونيسية التي شهدت خلال الفترة الماضية عددا من الكوارث الطبيعية المأساوية التي تأثرت بها قطاعات واسعة من الشعب الاندونيسي· وأكد أن الجمعية الوطنية الاندونيسية تقع عليها أعباء كبيرة وتواجه تحديات شتى نتيجة المسؤولية الملقاة على عاتقها في مثل هذه الظروف لذلك تحتاج لدعم ومساندة الجمعيات الوطنية في المنطقة لتعزيز قدرتها في العمل والحركة وسط الشرائح التي تستهدفها·