الاتحاد

الإمارات

كريمة حاكم الفجيرة تشهد مزاداً خيرياً دعماً لأصدقاء مرضى السرطان

شهدت كريمة صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، الشيخة مدية
بنت حمد الشرقي “السفيرة الفخرية” مزاداً نظمته دار الأزياء “رالف لوران” العالمية في متجرها في دبي مول خصص ريعه لدعم
جمعية أصدقاء مرضى السرطان التي أطلقت القافلة الوردية.
يأتي تنظيم المزاد عقب نجاح المزاد الأول الذي أقيم دعما لمبادرة القافلة الوردية التي انطلقت تحت رعاية حرم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة الرئيسة الفخرية لجمعية أصدقاء مرضى السرطان، وشهدته نورة أحمد النومان مديرة مكتب سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي ومنى عيسى القرق رئيسة مجلس إدارة منظمة القيادات العربية الشابة ولفيف من سيدات المجتمع من الشارقة ودبي والفجيرة.
من ناحيتها، قالت نورة النومان مديرة مكتب سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي “إنه من الرائع أن نقوم باقتناء الأشياء الجميلة والقيمة من وقت إلى آخر دعما لأغراض نبيلة”، مشيرة إلى أن سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي علمتنا على مدى ثلاثة عقود أن نربط الأزياء والجمال بالعمل الإنساني، وقالت أنا شخصيا تعلمت من سموها كيف يمكن ربط العمل الإنساني بعالم الأزياء والجمال.
وأعربت عن سعادتها بعطاء رالف لورين عبر تشكيلة “بينك بوني” ومبادرة الشيخة مدية الشرقي لدعم حملة القافلة الوردية.
من جانبها، قالت أميرة بن كرم رئيسة مجلس الأمناء والعضو المؤسس لجمعية أصدقاء مرضى السرطان، إن الجمعية حظيت بدعم حفزها على مواصلة الحملة لإنقاذ حياة المرضى.

اقرأ أيضا