الاتحاد

الإمارات

محمد بن زايد يؤكد أهمية التعاون الإقليمي والدولي لتعزيز الاستقرار

محمد بن زايد خلال استقبال وزراء الداخلية المشاركين بمؤتمر ومعرض  آيسنار 2008   بحضور سيف بن زايد وفي الصورة وزير الداخلية البحريني

محمد بن زايد خلال استقبال وزراء الداخلية المشاركين بمؤتمر ومعرض آيسنار 2008 بحضور سيف بن زايد وفي الصورة وزير الداخلية البحريني

استقبل الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بحضور الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية بقصر سموه بالبطين مساء أمس أصحاب المعالي وزراء داخلية عدد من الدول العربية والإسلامية الشقيــقة الذين قدمــوا للسلام على سموه بمناسبة حضورهم أعمال معرض ومؤتمر الأمن الدولي ودرء المخاطر '' آيسنار أبوظبي 2008 '' الذي بدأ أعماله أمس في مركز أبوظبي الوطني للمعارض تحت رعاية سمو ولي عهد أبوظبي ويستمر حتى الخامس من مارس بتنظيم من شركة ريد للمعارض وبالتعاون مع وزارة الداخلية بدولة الإمارات·
ونقل أصحاب المعالي الوزراء خلال اللقاء تحيات وتقدير أصحاب الجلالة والفخامة والسمو قادة دولهم إلى قيادة دولة الإمارات وإلى سموه فيما حملهم سموه تحيات قيادة دولة الإمارات وتقدير سموه لقادة بلدانهم الشقيقة·
ورحب سموه بوزراء الداخلية ضيوف دولة الإمارات ، الفريق الركن معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية بمملكة البحرين الشقيقة ومعالي جواد كاظم عيدان وزير الداخلية بجمهورية العراق الشقيقة ومعالي حسن عكيف سبع وزير الداخلية بجمهورية لبنان الشقيقة ومعالي ضرار أحمد مقبل وزير الداخلية بجمهورية أفغانستان الإسلامية وبانعقاد الدورة الحالية لمعرض ومؤتمر الأمن الدولي ودرء المخاطر '' آيسنار أبوظبي 2008 '' في رحاب مدينة أبوظبي والتي يشارك فيها 14 وفدا رسميا و147 عارضا من 20 دولة·
وتمنى سموه لأعمال هذه الدورة من سلسلة معارض ''آيسنار العالمية'' التوفيق والنجاح بما يساهم في بلورة رؤية أمنية شاملة وصياغة منظومة متكاملة لقضايا وإشكاليات الأمن على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية في ظل تطورات التكنولوجيا الرقمية وإفرازاتها الإجرامية الحديثة وماتواجهه كافة الدول من تصاعد التحديات الأمنية الداخلية والخارجية وتزايد التهديدات الإرهابية والمخاطر المحدقة·
وأكد سموه خلال اللقاء أهمية تفعيل التعاون والتنسيق بين الأجهزة الأمنية الوطنية مع المنظمات والمجموعات الدولية ذات العلاقة بالشؤون الأمنية بما يعزز من كفاءة وأداء أجهزة وأنظمة الأمن في بلدان المنطقة والعالم ويوفر الأمن والاستقرار والطمأنينه لكافة الشعوب والدول·
كما أكد سموه خلال اللقاء أهمية مثل هذه المعارض النوعية والمؤتمرات المتخصصة كونها توفر منصة عرض والتقاء لكافة الشركات العالمية وتتيح لكافة المهتمين والمختصين والمؤسسات الإقليمية والعالمية ذات الصلة بالشؤون الأمنية فرصة التعريف بآخر الابتكارات وبالمفاهيم الحديثة وبجهود الخبراء والمتخصصين في الإسهام بوضع الخطط والبرامج اللازمة لمواجهة التحديات ودرء المخاطر الأمنية المحتملة·
بدورهم أعرب وزراء الداخلية عن خالص شكرهم وتقديرهم لحكومة دولة الإمارات على كرم الضيافة وحسن الاستقبال الذي لقوه خلال تواجدهم في أبوظبي مشيدين بالاهتمام الكبير الذي توليه قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة للارتقاء بمنظومة الأمن الوطني على كافة المستويات وحرص المسؤولين في الدولة على تنفيذ استراتيجيات ومشاريع طموحة تهدف إلى تطوير نوعي في أداء الأجهزة الأمنية للتعامل مع التهديدات والمخاطر المحتملة تستند إلى رؤية واضحة تواكب مستجدات الحاضر وتتفاعل مع تطوراته وتستشرف آفاق المستقبل·
حضر اللقاء اللواء محمد سالم بن كردوس العامري مدير عام الدفاع المدني والعميد ناصر سالم الخريباني النعيمي مدير عام مكتب سمو وزير الداخلية ومحمد مبارك المزروعي نائب رئيس جهاز الشؤون التنفيذية بأبوظبي·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يبحث وبيل جيتس التعاون لمواجهة الأمراض الوبائية والمعدية