دبي (الاتحاد)

تواصلت زيارات فرق عمل اللجنة الأولمبية الوطنية، استعداداً لانطلاق النسخة الرابعة من اليوم الرياضي الوطني المقررة 7 مارس المقبل في عام التسامح.
والتقى صالح بن عاشور، الأمين العام المساعد للشؤون الفنية والرياضية للجنة الأولمبية الوطنية مع محمد عبد الله أهلي، مدير عام هيئة دبي للطيران المدني، بحضور كل محمد بن درويش، المدير التنفيذي للجنة، ومحمد عبد الله لنجاوي، المدير التنفيذي لقطاع أمن الطيران والتحقيق في الحوادث، وسعود عبدالعزيز كنكزار، المدير التنفيذي لقطاع النقل الجوي والشؤون الدولية والفريق الرياضي.
وخلال اللقاء، استعرض الحضور الخطط الشاملة لإنجاح الحدث، سواء من الجوانب اللوجستية أو التنظيمية والإدارية لضمان تقديم نسخة مميزة تتماشى مع أهداف الحدث.
وأشاد محمد عبد الله أهلي بالحركة الرياضية بقيادة اللجنة الأولمبية الوطنية، وما حققته على المستوى الداخلي بنشر الوعي الرياضي بين المواطنين والمقيمين، بما ينعكس عليهم من ناحية الصحة النفسية والبدنية، وينشر السعادة في قلوبهم، وأيضاً على المستوى الخارجي، ومشاركات المنتخبات الوطنية في كل الألعاب والمسابقات القارية والدولية.
وقال: «نشعر بالفخر في وجود نخبة من القياديين الرياضيين بمختلف الاتحادات الرياضية العربية والآسيوية والدولية وفي مراكز قيادية، وفي هيئة دبي للطيران المدني نشارككم الاحتفالات بتنظيم يوم رياضي حافل لموظفي الهيئة».