الاتحاد

الرياضي

الشارقة ينتظر تحديد موعد مباراته المؤجلة أمام الشباب

ينتظر فريق الشارقة تحديد موعد مباراته المؤجلة في الدوري من الجولة الرابعة أمام فريق الشباب من قبل لجنة المحترفين باتحاد الكرة، والتي جاءت بسبب وصول فريق الشباب والأهلي إلى نهائي البطولة الخليجية للأندية والتي قابلها تأجيل مباراة الأهلي والعين في نفس الجولة بسبب البطولة.
ويخشى الجهاز الفني من وضع المباراة في توقيت متقارب مع المباريات الأخرى خاصة في شهر ديسمبر، حيث سيلعب الفريق في هذه الحالة 3 مباريات في 9 أيام وهو ما يشكل ضغط على الفريق.
من ناحية أخرى عاد الفريق إلى التدريبات مساء أمس الأول بالملعب الرئيسي للنادي بعد الراحة التي حصل عليها اللاعبون لمدة يومين عقب الفوز الأول الذي حققه هذا الموسم على فريق الإمارات في الجولة الثالثة للدوري، ومن المنتظر أن يمنح المدرب الروماني تيتا اللاعبين إجازة العيد لمدة يومين على أن تعود التدريبات مجدداً استعداداً لمباراة بني ياس المقبلة في كأس اتصالات يوم 13 الجاري، وسيخوض الفريق مباراتين أمام السماوي في كأس اتصالات حيث سيلتقي معه في الذهاب يوم 13 ثم يعود ويلتقي معه على الملعب البيضاوي في مباراة العودة يوم 19 الجاري في أولى لقاءات العودة بالمجموعة الثانية.
ويحتل الشارقة المركز قبل الأخير في المجموعة برصيد نقطتين من تعادلين يليه بني ياس في المركز الأخير برصيد نقطة واحدة وهي المجموعة التي يتصدرها فريق عجمان برصيد 10 نقاط.
وخاض الفريق التدريب الأول بعد الإجازة بصفوف مكتملة حيث انتظم جميع اللاعبين في التدريبات بما فيهم العائدون من الإصابة موسى حطب وناصر جمعة ومحمد تيمور وطالب علي وباتت قائمة المصابين خالية من الإصابات باستثناء راشد أحمد حارس المرمى الذي أجرى عملية الرباط الصليبي ويغيب لفترة طويلة ورغم ذلك يتواجد الحارس بشكل يومي مع الفريق لتنفيذ البرنامج الذي وضعه له الطبيب بعد الجراحة تحت إشراف الدكتور ماهر حفيظي طبيب الفريق. وحرص المدرب على أن تكون بداية التدريبات ترفيهية بين اللاعبين من خلال عمل مجموعات تضم كل مجموعة اللاعبين الذين يلعبون في مركز واحد لتبادل الكرة بينهم من لمسة واحدة وشارك المدرب مع اللاعبين في التدريبات. وشارك جميع المحترفين الأجانب في التدريبات كما شارك أيضاً البرازيلي فاندينهو مدافع الفريق الذي خرج من القائمة ودخل بدلاً منه الصربي ايجور إلا أن فاندينهو متعاقد مع النادي حتى نهاية الموسم، وبالتالي فإن خروجه من قائمة الفريق لا يعني رحيله إلا إذا قامت إدارة النادي بفسخ عقده ودفع الشرط الجزائي للاعب طبقاً لعقده.

اقرأ أيضا

ذهب الإمارات يلمع في الساحة الحمراء