الاتحاد

عربي ودولي

بغداد تسعى للتخلص من مجاهدي خلق

كشف الرئيس العراقي جلال طالباني إثر لقائه الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد في بغداد أمس أن العراق يسعى إلى ''التخلص'' من منظمة مجاهدي خلق كبرى حركات المعارضة الايرانية التي تتخذ من العراق مقرا لها في المنفى·
وقال طالباني للصحفيين ردا على سؤال حول موقفه من المنظمة الموجودة في العراق إن ''وجود منظمة مجاهدي خلق مسألة بحثناها سابقا ووجود هؤلاء كمنظمة إرهابية على الأراضي العراقية ممنوع وفقا للدستور·· نحن نسعى للتخلص منهم''·
ويقيم ما لا يقل عن 4 آلاف إيراني من هذه المنظمة بينهم أطفال ونساء في معسكر ''أشرف'' الواقع قرب منطقة العظيم في محافظة ديالى· وقد عملت منظمة مجاهدي خلق التي انشئت عام 1965 في البدء على الاطاحة بنظام شاه إيران ثم تحولت لمعارضة النظام الحالي· وهي محظورة في إيران ويعتبرها الاتحاد الأوروبي ''منظمة إرهابية'' وكذلك الولايات المتحدة·
وكان المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية علي الدباغ أكد مطلع فبراير الماضي ان حكومته تخير المنظمة بين العودة إلى إيران او الانتقال الى بلد آخر، متهما اياها بـ''التدخل في الشأن'' العراقي·

اقرأ أيضا

ولي العهد السعودي يستعرض التعاون العسكري مع وزير الدفاع الأميركي