الاتحاد

عربي ودولي

إصابة 3 مدنيين بتفجير سيارة مفخخة في سيناء

القاهرة (وكالات) - أصيب ثلاثة مدنيين في هجوم بسيارة مفخخة، استهدف حافلة للجيش في شمال شبه جزيرة سيناء أمس، حسبما أفادت مصادر أمنية وطبية وشهود عيان. وقال مصدر امني إن سيارة كانت تقف على جانب الطريق جرى تفجيرها باستخدام جهاز تحكم عن بعد لاستهداف حافلة تقل جنودا من الجيش في إجازة قرب مبانٍ حكومية في مدينة رفح على الحدود مع قطاع غزة.
وأوضحت مصادر طبية أن ثلاثة مدنيين أصيبوا جراء الانفجار الذي قال شهود عيان انه حدث على بعد عشرة أمتار من حافلة الجيش.
والأحد الماضي، قتل أربعة جنود وأصيب تسعة آخرون في هجوم مسلح لحافلة للجيش في سيناء.
وأعلنت جماعة «أنصار بيت المقدس» المرتبطة بتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن عدة هجمات استهدفت الأمن المصري داخل سيناء وخارجها، بما في ذلك القاهرة.
وفي الإطار نفسه فجَّرت قوات الأمن المصرية، حافلة بوسط مدينة رفح الحدودية بشمال سيناء، كانت تحمل كمية كبيرة من المواد المتفجرة. وقالت مصادر أمنية إن قوات الأمن اشتبهت في سيارة ميكروباص أثناء سيرها بالشارع العام بوسط مدينة رفح (أقصى شمال شرق سيناء على الحدود مع قطاع غزة)، وحاولت إيقافها إلا أن سائقها رفض الاستجابة للأوامر، فأطلقت قوات الأمن النار على السيارة ما تسبب في حدوث انفجار هائل نظراً لوجود كميات كبيرة من المفرقعات بداخلها.
وأشارت الوكالة إلى أنه تم إخطار الجهات المعنية للوقوف على ملابسات الحادث، وأُخطرت النيابة العامة التي تولت التحقيق.
ويأتي الحادث في سياق عمليات واسعة تقوم بها قوات الأمن والجيش في شمال شبه جزيرة سيناء لاستهداف متشددين ومناطق يتحصّنون بها على خلفية أعمال عنف يرتكبها أولئك المتشددين ضد مراكز أمنية ومصالح حيوية.
وفى سياق آخر أعلن مصدر أمنى في مديرية أمن شمال سيناء، ضبط 3 فلسطينيين مقيمين في العريش من عناصر تنظيم الإخوان الإرهابي، بتهمة التحريض على تنظيم المسيرات، وأعمال العنف ضد القوات والمنشآت بالمحافظة.
وأضاف المصدر، أن المتهمين من المطلوب ضبطهم وإحضارهم في قضية حرق وإتلاف مبنى الحماية المدنية والاستيلاء على محتوياته، كما أنهم من المحرضين على تنظيم المسيرات وأعمال العنف ضد قوات الشرطة والقوات المسلحة والمنشآت العسكرية.
كما تمكنت وحدة مباحث قسم ثان العريش، من ضبط أميركي الجنسية من أصل فلسطيني وذلك لانتهاء إقامته بالبلاد.
وقالت مصادر أمنية إنه جارٍ اتخاذ الإجراءات الأمنية اللازمة حيال المضبوط.

محاكمة 27 إرهابياً لاستهدافهم قناة السويس

القاهرة (وكالات) - حددت محكمة استئناف القاهرة أمس جلسة 26 فبراير الجاري، لبدء أولى جلسات محاكمة 27 إرهابيا أمام محكمة جنايات القاهرة، وذلك في قضية اتهامهم بارتكاب جرائم إنشاء وإدارة جماعة إرهابية تستهدف الاعتداء على حرية الأشخاص والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي. وقال المستشار مدحت إدريس رئيس المكتب الفني لمحكمة استئناف القاهرة، إن المتهمين قاموا بالدعوة لتكفير المجتمع والخروج عليه والاعتداء على أفراد القوات المسلحة والشرطة والمسيحيين ودور عبادتهم واستحلال أموالهم وممتلكاتهم واستهداف السائحين الأجانب، وأيضاً المنشآت العامة والبترولية والأجنبية والمجرى الملاحي لقناة السويس مستخدمين في ذلك وسائل الإرهاب لتنفيذ أغراضهم. كما نسب إلى بعض المتهمين تولي قيادة خلية إرهابية، بغرض استهداف السفن المارة بقناة السويس وتصنيع الصواريخ لتنفيذ أغراضهم ورصد المقار الأمنية، تمهيدا لاستهدافها وأمدوها بمعونات مالية لتحقيق أهدافهم. ونسب إلى المتهمين أيضا تصنيع المواد المفرقعة وحيازة وإحراز أسلحة نارية وبنادق آلية مفرقعات وذخائر.

وقال المستشار مدحت إدريس إن باقي القضايا الخاصة بالأنشطة الإرهابية والاعتداء على حرية الأشخاص والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، يجري حاليا تحديد جلسات لنظرها تباعا، مشيرا إلى أن تحديد تلك الجلسة يأتي في إطار القرار الصادر بتخصيص وتفرغ 9 دوائر بمحكمة استئناف القاهرة لنظر القضايا المتعلقة بالنشاط الإرهابي الذي يستهدف أمن وسلامة المجتمع.

اقرأ أيضا

غوتيريش يعبر عن "خيبة أمله" إزاء نتائج مؤتمر المناخ