صحيفة الاتحاد

الرياضي

الفيصلي يواجه نيتشي وعينه على اللقب الثالث


يبدأ الفيصلي الاردني اليوم حملة الدفاع عن لقبه بطلا لكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عندما يحل ضيفا على نبيتشي التركمانستاني ضمن منافسات المجموعة الثالثة لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي· ويلعب اليوم أيضا في المجموعة ذاتها ظفار العماني مع الانصار اللبناني· ويتأهل بطل المجموعة الى الدور ربع النهائي، فضلا عن أفضل فريقين يحتلان المركز الثاني من المجموعات الست في الدور الاول·
واحرز الفيصلي اللقب على حساب المحرق البحريني وكان الفيصلي أحرز لقب النسخة الثانية على حساب النجمة اللبناني بفوزه عليه 1-صفر ذهابا في عمان و3-2 ايابا في بيروت في اكتوبر 2005 ثم احرز النسخة الثالثة العام الماضي بتغلبه على المحرق البحريني 3-صفر ذهابا في عمان وخسارته امامه 2-4 ايابا في المنامة·
يذكر ان لقب النسخة الاولى ناله الجيش السوري على حساب مواطنه الوحدة·
ويستعيد الفريقان ذكريات مباراتيهما السابقتين في الدور الأول للنسخة الثانية حين تأهلا معا عن المجموعة الأولى أثر تعادلهما 1-1 في عمان و3-3 في عشق أباد·
ويحارب الفيصلي، الذي يحتفل هذا العام بمرور 75 عاما على تأسيسه، على أكثر من جبهة، فينافس بقوة على احدى بطاقتي التأهل الى نصف نهائي دوري أبطال العرب اذ يحل في 15 من الشهر الحالي ضيفا على وفاق سطيف الجزائري ويكفيه التعادل أو انتظار تعثر النصر السعودي بتعادل أو خسارة أمام مستضيفه الكويت الكويتي في 13 منه·
كما ينافس بقوة على لقب الدوري المحلي ويحتل حاليا المركز الثالث ب26 نقطة، وله مباراة مؤجلة مع الوحدات، وتأهل الى المباراة النهائية لكأس الأردن حيث سيقابل شباب الأردن·
يضم الفيصلي كوكبة من نجوم الكرة الأردنية، اضافة الى المحترفين العراقي حيدر عبد الأمير والمصري محمد عادل·
وقال مديره الفني العراقي عدنان حمد ''نتطلع للعودة من عشق أباد بنتيجة مثالية''، مدركا في الوقت ذاته ''قوة منافسه نبيتشي الذي يلعب على أرضه ووسط جمهوره''·
و يستضيف ظفار في العاصمة مسقط الانصار اللبناني املا في تحقيق نتيجة جيدة في بداية مشواره في البطولة·
بداية سهلة
ستكون مهمة المحرق البحريني وصيف بطل النسخة الماضية والوحدات الأردني سهلة في الجولة الاولى عندما يستضيف الاول ''ام تي تي يو'' التركمانستاني، ويحل الثاني ضيفا على الهلال حديدة اليمني اليوم ضمن منافسات المجموعة الثانية· ويتأهل بطل المجموعة الى الدور ربع النهائي، فضلا عن افضل فريقين يحتلان المركز الثاني من المجموعات الست في الدور الاول·
في المباراة الاولى على استاد البحرين الوطني، سيسعى المحرق الى استغلال عاملي الأرض والجمهور لمواجهة غموض ضيفه وتحقيق اول ثلاث نقاط في بداية مشواره الآسيوي، قبل مباراة القمة في المجموعة مع الوحدات في عمان في 20 من الشهر الجاري،
وكان المحرق خسر في الدور النهائي للنسخة الماضية امام الفيصلي الاردني (صفر-3 ذهابا و4-2 ايابا)·
والمشاركة هي الثانية للمحرق في البطولة، الأولى في النسخة الماضية ووصل فيها المحطة الاخيرة قبل أن يسقط امام الفيصلي، حيث كان تصدر منافسات المجموعة الأولى في الدور الأول امام العهد اللبناني وبراذرز يونيون البغالي وماهيندرا يونايتد الهندي، ومن ثم تخطى النصر العماني في دور الثمانية قبل أن يتغلب على النجمة اللبناني في نصف النهائي·
يقود المحرق، متصدر الدوري البحريني حتى المرحلة الثالثة عشرة برصيد 29 نقطة، المدرب المحلي سلمان شريدة الذي تسلم دفة القيادة في بداية الدوري خلفا للمحلي الآخر خليفة الزياني الذي قاده الى مركز الوصيف في النسخة الماضية·
وسيعول المدرب شريدة على جهود مجموعة من نجومه الدوليين والمحترفين بقيادة هدافه البرازيلي نيلسون سيلفار، والمدافع جوليانو، والمغربي اسماعيل جوقو، فضلاً عن الدوليين راشد الدوسري، والحارس المخضرم علي حسن، وجيسي جون، وعبدالله عمر، وفتاي عبدالله، وفوزي عايش·
النجمة ومسقط
ويسعى النجمة اللبناني الى الخروج بأفضل نتيجة ممكنة عندما يستضيف مسقط العماني اليوم على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت، في الجولة الأولى لكأس الاتحاد الآسيوي·
ويدخل الفريق اللبناني المباراة بغياب أبرز لاعبيه الاساسيين، اذ سيبتعد الحارس احمد الصقر، واحمد النعماني، وعلي واصف محمد، ويحيى هاشم، إضافة الى المهاجم الشاب زكريا شرارة بداعي الايقاف، بينما سيغيب فيصل عنتر، وعلي ناصر الدين للإصابة·
من هنا، سيكون المدرب فادي اليماني مجبرا على الدفع بالحارس البديل عبدو طافح، والاستعانة بالجناح السريع اغوب دونابديان على الجهة اليمنى التي يشغلها واصف محمد عادة، الى الاعتماد على الثنائي الدفاعي حسين ضاهر وبلال نجارين، علما بأنه استدعى حسين دقماق، وخالد حمية بعد غيابهما مؤخرا بسبب ايقافهما اداريا· وقال اليماني: ''نعمل بجهد لتخطي الظروف الصعبة التي يمر بها الفريق، وسيكون علينا تنظيم الناحية الدفاعية لأنني لاحظت- من خلال متابعتي القليلة للفريق العماني في بطولة الاندية الخليجية- أنه يملك لاعبين سريعين يجب الحذر من تحركاتهم داخل المنطقة وخارجها''·
وعموما، لا يبدو النجمة الذي بلغ المباراة النهائية في النسخة قبل الماضية ونصف النهائي في العام الماضي، بقمة مستواه اذ تراجع محليا الى المرتبة الثالثة على لائحة الترتيب العام للبطولة التي يتصدرها الانصار، وهو قدم مستوى متفاوتا بين مباراة واخرى، وقد جاءت الغيابات الاخيرة للاعبيه لتزيد من محنه·
وستشكل المباراة الظهور الاول للمهاجم البرازيلي الجديد ايفاندرو روسو الذي سيبدا نشاطه محليا في مرحلة الاياب، وهو لقي استحسان الجهاز الفني لسرعة تاقلمه مع بقية اعضاء التشكيلة وامكاناته الفنية الجيدة رغم صغر سنه·
من جهته، يشارك مسقط للمرة الاولى في البطولة بعكس النجمة الذي دأب على المشاركة فيها منذ انطلاقها، الا أنه يأمل تاكيد حضوره منذ البداية، متسلحا بلاعبيه الدوليين