الاتحاد

الاقتصادي

نمو الاقتصاد البريطاني 0,5% خلال الربع الثالث

نما الاقتصاد البريطاني أكثر مما كان متوقعاً خلال الربع الثالث من العام الحالي. وقال مكتب الإحصاءات الوطنية أمس، إن الناتج المحلي الاجمالي قد نما في الربع الثالث بنسبة 0,5%، وهي نسبة معدلة موسمياً، مرتفعة عن النسبة السابقة البالغة 0,1% خلال الربع السابق، متجاوزاً التوقعات بمكاسب نسبتها 0,4%. وقد نما اقتصاد المملكة المتحدة بمعدل سنوي قدره 0,6% في الربع السابق. وأظهرت البيانات أن انتاج الصناعات قد نما بنسبة 0,5% خلال الاشهر الثلاثة حتى سبتمبر مقارنة بانخفاضه بنسبة 1,2% خلال الربع الثاني. وانخفض ناتج قطاع البناء بنسبة 0,6%، مقارنة مع زيادة قدرها 1,1% خلال الربع السابق.
من جانبه، قال وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن، إن الاقتصاد البريطاني يواجه طريقا صعباً نحو التعافي، وإن أزمة الديون الأوروبية ستجعل ذلك أصعب. وقال أوزبورن، في لقاء تلفزيوني: “هذه خطوة إيجابية. الاقتصاد ينمو. الأرقام جيدة مقارنة بما كان يتوقعه العديدون”، مضيفاً “بالطبع الاقتصاد البريطاني أمامه رحلة صعبة. إنها رحلة تزداد صعوبتها بسبب الأوضاع التي تراها على سبيل المثال في الأسواق بسبب الموقف في أوروبا. ولكننا مصممون على إتمام هذه الرحلة”. وبسؤاله عما إذا كانت الحكومة ستتمسك بخطة التقشف، قال أوزبورن “علينا أن نفهم أن هذه الرحلة هي الطريق الوحيد الذي سوف يؤدى بنا إلى الرخاء الاقتصادي والتعافي”. وناشد أوزبورن اليونان بأن تتمسك بخطة الإنقاذ التي وافق عليها قادة الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي. وأضاف “هذا جزء مهم من التعافي ليس في (منطقة اليورو) فحسب ولكن لكل العالم بما في ذلك المملكة المتحدة”.

اقرأ أيضا

"أونكتاد": الإمارات زادت القيمة المضافة في قطاعاتها الإنتاجية