صحيفة الاتحاد

دنيا

الرومانسية··· تغير ثوبها بعد الزواج!


إعداد - مريم أحمد:

بعد مرور عدة سنوات على الزواج، والغرف في بحر الروتين الممل، نكتشف أن الرومانسية والحب قد تراجعا خطوات عدة إلى الوراء· فالانشغال بالحياة ومتطلباتها ينهك الزوجين، ويستنزف طاقاتهما بأكملها، فيشعران أن الجهد الواجب بذله للتجديد في الزواج، وإضفاء بعض الحب والإثارة عليه قد أصبح من الأمور التي يصعب، بل ويستحيل تحقيقها· لكن حين يصل الزوجان الى مرحلة تتطلب فعلا العثور على نقطة تحوّل ايجابية في علاقتهما، تُصيبُهما الحيرة ولا يعرفان من أين يبدآن··· هنا تصبح أهمية فهم ومعرفة ماهيّة الرومانسية، ومفهومها الشامل الخطوة الأولى نحو السعادة·

ما هي الرومانسية؟

في كتابهما، الذي يحمل عنوان: الحب قرار- , Love is a Decision عرّف المؤلفان ''غاري سمالي'' و''جون ترينت'' الرومانسية بأنها: ''الجهد المبذول للإبقاء على المَوَدّة حية لفترة طويلة بعد الزواج· بمعنى آخر، الرومانسية هي صداقة حميمة يتم الاحتفال بها بعبارات الحب والغزل التي لا تُقال إلا لشريك العمر''·
والرومانسية كلمة واحدة لكنها تحوي في ثناياها معاني عديدة ترمز للحب، والمودة، والرحمة التي لابد أن تكون بين الزوجين، فالرومانسية عبارة أولاً عن علاقة بين قلبين، بين روحين، بين شخصين·
لذا، يجب في البداية النظر الى الرومانسية على أنها علاقة تربط بين اثنين، وليست مجرد حدث يقع في حياة الفرد· ولابد لهذه العلاقة أن تنمو وتزدهر· ولأنها علاقة، فهي تتطلب منّا أن نسأل شريك العمر عن يومه كيف قضاه، وعن عمله كيف أنجزه· والرومانسية تعني أيضا من منظور العلاقة، مشاركة الطرف الآخر اهتماماته، وتخصيص ولو وقت قصير للاستمتاع برفقة الحبيب·

عملية متبادلة

الرومانسية عملية مشتركة ومتبادلة· ففي كثير من الأحيان يحاول أحد الزوجين مفاجأة شريك حياته بدعوة للعشاء، أو بالسفر لقضاء عطلة· ويحدث أن يُصاب شريك الحياة بالإحباط لأن ما وُعِد به لم يكن كما توقعه، هنا يجب أن لا يشعر الطرف الذي خطط للمفاجأة بأن شريك حياته لم يُقدّر له ذلك، وذلك لأن ما قد يُبهجك، لا يُبْهِج بالضرورة زوجتك·
ولأن قراءة الأفكار تُعَدّ من المهارات التي لا يتصف بها الكثيرون، فإن أفضل طريقة لمعرفة ما يُسعِد شريك حياتك، هو سؤاله· علينا سؤال نصفنا الآخر عما يراه رومانسيا، عن الأماكن التي يفضّل الذهاب إليها، على سبيل المثال، وهكذا· ويمكننا الاعتـــــماد على الهوايات المشتركة، والاهتمامات المشتركة، والتخطيط بناءً عليها·
إسعاد الشريك

الرومانسية عبارة عن مفاجآت سارّة تبذل جهدا في إعدادها بهدف إسعاد شريك الحياة بين الفينة والأخرى· ولا يعني كَوْنك تعرف بالضبط كل ما يحبه شريك حياتك أن تتخلى عن عنصر المفاجأة· ولا يجب أن تكون المفاجأة متمثلة في أمسية جميلة، أو إجازة أسبوعية مميزة، بل قد تكون مفاجأتك أي أمر بسيط من شأنه أن يُسعد شريك حياتك، ويرسم البسمة على وجهه، كأن تلصق على حقيبة زوجتك اليدوية ورقة تعبر فيها عن حبك واشتياقك لها مثلا· وقد تكون متمثلة في إعداد طبق التحلية أو وجبة العشاء التي يُحبها زوجكِ، أو حتى أن يعرض أحدكما على الثاني الذهاب الى السينما لمشاهدة فيلم جديد ينتظره أحدكما بفارغ الصبر·

ديمومة وتجديد

الرومانسية تعني الاستمرارية، فهي ليست مجرد حدث يقع في الحياة وينتهي، الرومانسية يجب أن تكون بمثابة علاقة دائمة· وهي ليست بذل الجهد فقط في تمضية سهرة ممتعة مع شريك الحياة يوم الجمعة، وتجاهل بقية الأيام، أو تجاهل الأمور البسيطة التي لها أكبر الأثر في النفوس، كالتعبير اللفظي عن الحب والشوق· هذا يعني أن الرومانسية تتطلب جهدا مستمرا ومتواصلا على الدوام، ولابد من التغيير والتجديد في طرق التعبير·

الحب والاهتمام

الرومانسية هي الرعاية والاهتمام بمن تحب، بمن يعيش معك ويشاركك كل تفاصيل حياتك· هذا يعني أن يُرَكّز الزوجان على بعضهما البعض، وعلى ما يسعدهما حين يتواجدان معا، وتجاهل التفاصيل الحياتية، كمشاغل العمل والأبناء، والتي من شأنها أن تلهيهما عن محاولة بذل الجهد اللازم لتمضية أروع وأسعد الأوقات واللحظات مع شريك الحياة·
ولنتذكر دائما أن خلق الجو الرومانسي في مؤسسة الزواج لا يحصل بين ليلة وضُحاها، ولا يتحقق من تلقاء نفسه، بدون بذل الجهد المستمر والمتواصل· لا بد أن نحاول، ونبذل ما في وسعنا لتحقيق ذلك، ولا شك في أن النتيجة التي سنحصل عليها في النهاية تستحق كل هذا العناء·
ولا أحد ينكر أننا اليوم، وفي ظل متقلبات الحياة، نحتاج وبشدة الى شخص قريب جدا من القلب والروح ليقدم لنا العون والدعم بابتسامته فقط، ولا أحد يمكنه ذلك سوى شريك الحياة أو نصفنا الآخر الذي يكملنا· لذا، علينا أن نسعى بجد للإبقاء على علاقاتنا الزوجية متينة، والتخطيط لمواقف حياتية سعيدة مبنية على الاهتمامات المشتركة، ومفاجأة الطرف الآخر بكلمات وعبارات الحب المريحة للنفس والقلب، ولنولي شريك حياتنا اهتمامنا الكامل بهدف تمضية أحلى اللحظات معه·