الاتحاد

عربي ودولي

1,5 مليون حاج وصلوا إلى السعودية

حجاج باكستانيون في مطار جدة بانتظار التوجه إلى مكة المكرمة

حجاج باكستانيون في مطار جدة بانتظار التوجه إلى مكة المكرمة

أعلنت مصادر رسمية سعودية وصول أكثر من مليون ونصف المليون شخص من الخارج إلى المملكة لأداء مناسك الحج عبر المنافذ البرية والجوية والبحرية، وذلك قبل أسبوع من عيد الأضحى. وذكرت وكالة الأنباء الرسمية أن “عدد الحجيج القادمين حتى ليل السبت بلغ أكثر من مليون و575 ألف حاج عبر المنافذ الجوية والبرية والبحرية”.
يشار إلى تسجيل العدد ذاته العام الماضي لكن قبل 11 يوماً من عيد الأضحى الذي يصادف هذه السنة الأحد المقبل. ويحج من داخل المملكة بين 700 إلى 800 ألف شخص غالبيتهم من المقيمين الوافدين لأن أعداد السعوديين لا تتجاوز ربع مليون ، بحسب مصادر في وزارة الحج. وفي هذا الشأن ، نقلت وسائل الإعلام عن وزير الحج فؤاد بن عبد السلام الفارسي قوله إن العدد المتوقع للحجاج القادمين من الخارج سيكون بحدود مليون و800 ألفاً، 70% يصلون ضمن البعثات الرسمية لبلادهم والباقي عبر مكاتب السفر.
إلى ذلك، أعلن مجمع الفقه الإسلامي الدولي أن “كل عبث او دفع للحجاج إلى أعمال وأفعال لم ترد في أعمال الحج تعد بدعاً منكرة ومضللة. على الحاج أن يحذر كل الحذر من ارتكاب أي محظور”. وحذر في بيان صادر عن مقره في جدة من “الخروج عن حدود الشرع بارتكاب أي فعل محظور. والجدال كما كان يجري في زمن الجاهلية بين القبائل من التنازع والتفاخر والتنابز بالألقاب والتماري والتخاصم”. وختم داعيا إلى “عدم مزج أعمال الحج المشروعة بغيرها، واستغلاله بما ليس منه، فكل هذا عبث وبدع منكرة مضلة، تبطن الإساءة إلى أمن الحرم، وأمن الحج والحجاج”.
من جانب آخر، أكد مدير عام الدفاع المدني السعودي الفريق سعد بن عبد الله التويجري أن المملكة “ستقف” بالمرصاد في مواجهة أي خطر يهدد سلامة الحجاج، والذي يتوقع أن يصل عددهم إلى حوالي ثلاثة ملايين حاج منهم أكثر من5ر1 مليون حاج من جميع أنحاء العالم. وأعرب الفريق سعد بن عبدالله التويجري عن ثقته في قدرات رجال الدفاع المدني المشاركين في تنفيذ خطة تدابير مواجهة الطوارئ بالحج. وأضاف في كلمة ألقاها خلال اجتماعه بقيادات قوات الدفاع المدني بالحج والذي عقد أمس الاثنين بمقر المديرية العامة للدفاع المدني في مكة المكرمة،:”سنقف بالمرصاد في مواجهة أي خطر يهدد سلامة حجاج بيت الله الحرام أو يعكر صفو الحج، معتمدين في ذلك على تكامل الاستعدادات والخطط لمواجهة كافة المخاطر الافتراضية خلال موسم الحج”.
وقال الفريق التويجري “إننا مطمئنون من خلال ما يتوافر لرجال الدفاع المدني من خبرات وإمكانات وقدرة على التخطيط العلمي السليم بأن ضيوف الرحمن في أيد أمينة”.
من جهته، قال عبد الغني المالكي مدير مراكز المراقبة الصحية بمطار الملك عبد العزيز في جدة إن “الحالة الصحية لجميع الحجاج مطمئنة حتى الآن”. وأضاف”هناك إجراءات وقائية يمر بها حجاج كل دولة بناء على التقارير الموجودة لدينا ونسبة الأمراض المنتشرة لديهم”. وحدت التدابير التي اتخذتها السلطات السعودية من المساحات المخصصة للمبيت في مشعر منى ومن أعداد القادمين بما لا يقل عن عشرة في المئة.
وقد بدأ العام الماضي تشغيل مترو “المشاعر المقدسة” للربط بين مكة المكرمة ومنى وعرفات ومزدلفة، وهو يمتد على مسافة 18 كلم، ويبقى استخدامه مقتصراً على الحجيج العرب والخليجيين نظراً لقرب محطاته من مخيماتهم. وتبلغ كلفة بطاقة المترو 250 ريالا (67 دولارا) تستخدم طوال سبعة أيام.

اقرأ أيضا

المكسيك تنشر عشرات آلاف الجنود على الحدود مع أميركا