الاتحاد

عربي ودولي

تفجير انتحاري في مدينة نفطية في كازاخستان

قال الادعاء إن انفجارين هزا مدينة اتيراو النفطية في غرب كازاخستان أمس، مما أسفر عن مقتل رجل وصفته وسائل الإعلام بأنه انتحاري. ولم تقع إصابات في الانفجارين اللذين وقعا قبيل الساعة التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي (0400 بتوقيت جرينتش) عندما وقع انفجار قرب مبنى إداري في ميناء أتيراو المطل على بحر قزوين، والذي يقع على بعد نحو 2500 كيلومتر إلى الغرب من العاصمة أستانة.
وقال الادعاء المحلي إنه بعد ساعة وقع انفجار كبير قرب مكاتب الادعاء والشرطة ولجنة السلامة الوطنية في المدينة. وأضاف في بيان “استخدم رجل مجهول عبوة ناسفة، مما أسفر عن مقتله على الفور وتحطيم نوافذ مبنى سكني مجاور”. ونقل موقع تنجري نيوز الإخباري على الإنترنت عن مصدر في قوات الأمن قوله إن أشلاء جثة المهاجم تناثرت حول موقع الانفجار وإنه كان انتحاريا. والانفجاران هما الأحدث في كازاخستان الغنية بالنفط وتقطنها أغلبية مسلمة وعادة ما تتسم بالهدوء.
وفي مايو وقع انفجاران أسفرا عن سقوط عدد من القتلى. ويأتي الانفجاران أيضا بعد أسبوع من تهديد جماعة متشددة لم تكن معروفة من قبل في كازاخستان في تسجيل فيديو بأعمال عنف ما لم تلغ قانونا جديدا يحظر غرف الصلاة في المباني الحكومية. وكان الرئيس نور سلطان نزارباييف الذي يدير البلاد منذ 20 عاما وقع هذا الشهر على قانون ديني جديد يحظر غرف الصلاة في المباني الحكومية ويطلب من كل الدعاة أن يسجلوا أسماءهم لدى السلطات المعنية كل عام.

اقرأ أيضا

أبو الغيط يؤكد التزام الجامعة العربية بتقديم كلّ الدعم للسودان