الاتحاد

الاقتصادي

8,8 مليار درهم حجم تجارة قطع غيار السيارات في دبي

بلغ حجم سوق قطع غيار واكسسوارات السيارات في دبي خلال النصف الأول من عام 2009 حوالي 2.4 مليار دولار(8.8 مليار درهم)، بحسب شركة إيبوك ميسي فرانكفورت منظمة معرض أوتوميكانيكا الذي ينطلق في دبي مايو المقبل. وقالت الشركة في بيان صحفي أمس إن الإحصائيات والدراسات تشير إلى أن اليابان احتلت المرتبة الأولى في عام 2008، كأكبر مستورد في مدينة دبي، بينما جاءت إيران كواحدة من أهم الوجهات لشركات إعادة التصدير، مشيرة إلى أن قطع الغيار والاكسسوارات تمثل أكبر قطاعات صناعة السيارات في دبي حيث تصل نسبة الواردات وإعادة التصدير فيها إلى 52 %.
وأوضح أحمد باولس، المدير التنفيذي في إيبوك ميسي فرانكفورت جي إم بي اتش”تعد أحدث الإحصائيات الصادرة عن دائرة الإحصاء في دبي العالمية للنصف الأول من العام الماضي مبشرة للصناعة وتؤكد على حقيقة أن القطاع لا يزال قوياً”.
وأضاف “هناك إجماع على أن نتائج النصف الأول من 2009، والتي سيتم الإعلان عنها خلال معرضنا في شهر مايو، ستكون أقوى، وهو ما يزيد من الثقة بأن سوق خدمات السيارات سيحافظ على ثباته في 2010 وما بعدها. نحن مهتمون بالدورة الثامنة من أتوميكانيكا، والتي استقطبت بالفعل كبار لاعبي الصناعة وهناك ترقب كبير لحدث ناجح ذي جودة عالية”.
وسوف تعلن دائرة الإحصاء في دبي العالمية عن النتائج الكاملة لعام 2009 في دورة أوتوميكانيكا الشرق الأوسط في 2010، وهو المعرض التجاري الأكبر من نوعه على مستوى المنطقة الذي يستقطب كبار التجار من العاملين في مجال السيارات وقطع الغيار واكسسوارات السيارات والشاحنات بالإضافة إلى خدمات ما بعد البيع. تقوم إيبوك ميسي فرانكفورت بتنظيم المعرض في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.
وفي عام 2008، ضمت قائمة أبزر الدول التي تستورد منها دبي، إلى جانب اليابان، كلاً من الولايات المتحدة، ألمانيا، الصين وكوريا الجنوبية. ويضم سوق إعادة صادرات السيارات دولاً من الشرق الأوسط وأفريقيا مثل السعودية، نيجيريا، باكستان، إيران والعراق، وغيرها. وخلال دورة أتوميكانيكا العام الماضي، شكل المستوردون نسبة 26 % من الزوار، فيما بلغت نسبة المصدرين 17%. وشارك في المعرض إجمالي 958 عارضاً من 46 دولة مختلفة.
وتمثل قطع الغيار والاكسسوارات المجموعة الأكبر للواردات والصادرات في سوق خدمات السيارات حيث تأتي ألمانيا في مقدمة أسواق الاستيراد فيما تمثل إيران أكبر الوجهات التصديرية. وتمت إعادة تصدير 54 % من قطع الغيار والاكسسوارات تلك التي تم استيرادها في 2008.

اقرأ أيضا

«سند» توقع أول عقدين في أوروبا الشرقية