صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

مصفاة اسطنبول تحصل على شهادة معيار دبي لتسليم الذهب



دبي- ''الاتحاد'': منح مركز دبي للسلع المتعددة أمس مصفاة اسطنبول للذهب شهادة معيار دبي لتسليم الذهب لتصبح بذلك أول مصفاة تركية تحصل على تصنيف عالمي· وبموجب هذه الشهادة، تصبح سبائك الذهب زنة كيلوجرام واحد التي تنتجها مصفاة اسطنبول للذهب مقبولة للتسليم مقابل عقود الذهب الآجلة في بورصة دبي للذهب والسلع·
وكان مركز دبي للسلع المتعددة قد أطلق معيار دبي لتسليم الذهب والفضة في عام ،2005 في خطوة تهدف إلى ترسيخ المعايير العالمية وتعزيز الثقة في التجارة الإقليمية والمحلية، فضلاً عن توفير متطلبات التسليم في ''بورصة دبي للذهب والسلع''·
وبذلك تنضم مصفاة اسطنبول للذهب إلى قائمة المؤسسات العالمية الـ 23 الحاصلة على هذا المعيار والمعتمدة كمصافٍ للذهب والفضة· وكانت لجنة المعادن الثمينة في مركز دبي للسلع المتعددة قد منحت مصفاة اسطنبول للذهب شهادة معيار دبي لتسليم الذهب بعد أن نجحت المصفاة في اجتياز كافة الاختبارات التي أجرتها هيئة تقييم مستقلة· كما تمكنت المصفاة من الوفاء بكافة متطلبات ''مركز دبي للسلع المتعددة'' من ناحيتي الكم والنوع، لإنتاج الذهب الخالص عيار 99,5%·
وقال كولين جريفيث، المدير التنفيذي للذهب والمعادن الثمينة في ''مركز دبي للسلع المتعددة''، ورئيس مجلس إدارة ''بورصة دبي للذهب والسلع'': ''تلعب تركيا دوراً مهماً في سوق الذهب العالمية حيث تحتل المرتبة الثانية في مجال تصنيع الذهب، والرابعة في استهلاك المشغولات الذهبية على مستوى العالم، حيث إن نسبة كبيرة من المشغولات الذهبية المصنعة في هذا البلد، يتم استهلاكها محلياً· ولكن حصول ''مصفاة اسطنبول للذهب'' على ''شهادة معيار دبي لتسليم الذهب''، يفتح الباب أمام صناعة الذهب في تركيا لاستكشاف الفرص الاستثمارية العالمية''· يذكر أنه في عام ،2006 وصل إجمالي حجم صناعة الذهب في تركيا إلى 242 طناً، في حين بلغ الاستهلاك المحلي من المشغولات الذهبية 166 طناً·
وأضاف جريفيث: ''تربط دولة الإمارات وتركيا علاقات تعاون اقتصادي وتجاري عالية المستوى، مما يجعل تركيا بالنسبة لمركز دبي للسلع المتعددة، نقطة انطلاق مثالية لتطوير العلاقات مع قطاع تجارة الذهب في أوروبا· ومن المتوقع أن يساهم إدراج مصفاة اسطنبول للذهب في قائمة مصافي الذهب المعتمدة لدى مركز دبي للسلع المتعددة، في تعزيز العلاقة بين دبي وتركيا في قطاع المعادن الثمينة وقطاعات أخرى''·
وتابع جريفيث: ''يهدف معيار دبي لتسليم الذهب والفضة إلى مراقبة وضمان تطابق المنتج مع المعايير الدولية، فضلاً عن دعم نشاطات التمويل التجاري من خلال تعزيز الثقة في جودة المعادن المتداولة''·
من جهته، قال عمر هالاك، رئيس مجلس إدارة ''مصفاة اسطنبول للذهب'': ''يشكل انضمام مصفاة اسطنبول للذهب إلى قائمة المصافي المعتمدة اعترافاً من قبل مركز دبي للسلع المتعددة بأن عملياتنا ومنتجاتنا تتفق مع أرقى المعايير العالمية·
وأضاف: ''تكتسب دبي، باعتبارها بوابة الأسواق الاستهلاكية المتنامية في الشرق الأوسط، أهمية متزايدة ما يجعلها واحدة من أهم الوجهات العالمية لتجارة الذهب، فضلاً عن أنها تأتي في المرتبة الثانية بعد السوق المحلية التركية· ونتطلع من خلال هذا الإدراج إلى تعزيز العلاقات التجارية مع دبي، والمساهمة في دعم دورها المحوري في تجارة الذهب العالمية''·
يذكر أن ''مصفاة اسطنبول للذهب'' تأسست في عام 1996 من قبل مجموعة تضم أبرز المصارف التركية بدعم من خزانة الحكومة التركية وبورصة اسطنبول للذهب· وكانت ''مصفاة هالاك'' التي تعد أول مصفاة في تركيا تمتلك تقنيات لإنتاج ذهب عالي الجودة بدرجة نقاء ،9999 قد استحوذت على ''مصفاة اسطنبول للذهب'' في عام ،2002 وأبقت على اسمها الأصلي·