الاتحاد

الإمارات

محمد بن راشد: تعزيز التنافسية العالمية لدولة الإمارات مسؤولية وطنية تشترك فيها الجهود الحكومية مع القطاع الخاص

محمد بن راشد لدى ترؤسه اجتماع مجلس الوزراء بحضور سيف بن زايد ومنصور بن زايد وعبدالله بن زايد ونهيان بن مبارك ولبنى القاسمي والقرقاوي وسلطان المنصوري

محمد بن راشد لدى ترؤسه اجتماع مجلس الوزراء بحضور سيف بن زايد ومنصور بن زايد وعبدالله بن زايد ونهيان بن مبارك ولبنى القاسمي والقرقاوي وسلطان المنصوري

ترأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، جلسة مجلس الوزراء التي عقدت أمس في قصر الرئاسة في أبوظبي بحضور الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.
وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء في ديوان الرئاسة، أن تعزيز التنافسية العالمية لدولة الإمارات مسؤولية وطنية تشترك فيها الجهود الحكومية على المستويين الاتحادي والمحلي مع القطاع الخاص مؤكداً سموه ضرورة تنسيق هذه الجهود وتوجيهها بما يعود بالنفع على الوطن ويعزز السمعة العالمية الطيبة لدولة الإمارات.
وتم خلال الجلسة اعتماد التشكيل الجديد لـ “مجلس الإمارات للتنافسية”، برئاسة معالي ريم الهاشمي وزيرة دولة وعضوية الأمين العام للمجلس التنفيذي في كل من أبوظبي ودبي والشارقة وعجمان وأم القيوين، إضافة إلى ممثل عن ديوان سمو الحاكم في كل من إماراتي الفجيرة ورأس الخيمة، كما يضم المجلس في عضويته مدير عام المركز الوطني للإحصاء وممثلين عن وزارتي المالية والاقتصاد.
كما اعتمد مجلس الوزراء في جلسته إصدار تشريع اتحادي لإعادة تنظيم مهنة الترجمة في الدولة، يتناسب مع التطورات القانونية والاقتصادية السريعة محلياً ويتوافق مع التشريعات الإقليمية والعالمية في هذا المجال. فيما يتضمن التشريع المقترح تنظيم قيد وإلغاء المترجمين القانونيين ووضع ميثاق عمل للمترجمين مع إلزام المترجمين بأداء القسم أمام محاكم الاستئناف بالدولة ومنع أي سلطة في الدولة من توثيق أو اعتماد أو تصديق أي وثيقة ما لم تكن مترجمة للغة العربية من مترجم مرخص له وفق أحكام القانون الاتحادي . كما يسمح القانون المقترح للجهات الحكومية بوجود مترجم مقيد فيها لإنجاز المعاملات الخاصة بها وإلزام كافة شركات الترجمة بالتأمين على أعمال المترجمين العاملين لديها.
وشدد القانون عقوبة تعمد تغيير الحقائق في المحررات قيد الترجمة فيما من شأنه إلحاق الضرر بالغير إلى الحبس لمدة سنتين.
من ناحية أخرى، اعتمد مجلس الوزراء في جلسته مواصفات قياسية جديدة خاصة بإلزام مالكي العلامات التجارية للتبغ بوضع صور تحذيرية على علب التبغ بحيث لا تقل مساحة الصورة عن 50 في المائة من مساحة العلبة وحظر استخدام أي كلمات من شأنها التقليل من خطورة منتجات التبغ “ مثل قليل القطران أو لطيفة أو خفيفة أو ما يعادلها من ألفاظ “.
ويأتي ذلك ضمن التوجه الحكومي بالتشديد على تداول منتجات التبغ وزيادة التوعية بالأضرار الصحية الخطيرة لاستهلاكه.
واعتمد المجلس في جلسته أيضاً ميزانية هيئة التأمين لعام 2012 بإجمالي إيرادات بلغت 71 مليون درهم وإجمالي مصروفات 65 مليون درهم، كما اعتمد ميزانية المجلس الوطني للسياحة والآثار، إضافة للحسابات الختامية لعدد من الهيئات المستقلة في الدولة.
وفي إطار الدعم المستمر لقطاع الطيران في الدولة اعتمد المجلس مجموعة من اتفاقيات الخدمات الجوية مع عدد من الدول هي بنجلاديش وبلغاريا والإكوادور وجيبوتي وزامبيا وأستونيا وكيرغستان.
ووافق المجلس أيضاً على انضمام الدولة إلى اتفاقية “بيجين” بشأن قمع الأفعال غير المشروعة المتعلقة بالطيران المدني الدولي والبروتوكول المكمل لاتفاقية لاهاي والمتعلق بقمع الاستيلاء غير المشروع على الطائرات المدنية.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يهنئ الرئيس الموريتاني المنتخب