صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

أبوظبي تكشف خططها لتعزيز سياحة الحوافز والمؤتمرات منتصف مارس



يتوقع أن تكشف أبوظبي عن خططها المستقبلية لتعزيز موقعها في قطاع سياحة الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض خلال معرض الخليج لسياحة الحوافز والمؤتمرات الذي سيقام من 13 إلى 15 مارس الجاري في مركز أبوظبي للمعارض·
وقال معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، رئيس هيئة أبوظبي للسياحة، الراعية للمعرض، في تصريحات صحفية أمس: إن ابوظبي تعمل حاليا على إنشاء بنية تحتية متطورة لدفع عجلة هذا القطاع مؤكدا حرص هيئة أبوظبي للسياحة على إعطاء المشاركين والزوار المتخصصين فكرة عما ستقدمه أبوظبي في المستقبل· وأضاف أن الشركات تضع برامج وخطط سياحة الأعمال خلال عامين أو ثلاثة التي تسبق الحدث ويتحتم إطلاع العالم على رؤيتنا الطموح وعلى التطور الذي يهدف إلى إنشاء وجهات متكاملة في هذا القطاع·
وأوضح معاليه بان سياحة الأعمال تشكل عنصرا هاما ضمن استراتيجية أبوظبي الرامية إلى جذب ثلاثة ملايين سائح إلى الإمارة بحلول العام 2015 مقارنة بمليون سائح حاليا لافتا إلى أهمية استثمار مركز أبوظبي للمعارض في هذا المجال من أجل تحقيق دور هام في تطوير سياحة الأعمال·
ويستضيف مركز أبوظبي للمعارض الجديد في مرحلته الأولى معرض الخليج لسياحة الحوافز والمؤتمرات بمساحة تبلغ 55 ألف متر مربع تضم مدخلا ضخما بمساحة 3 آلاف و186 مترا مربعا و18 ألف متر مربع من المساحات المفتوحة وألفي متر مربع من المساحات المخصصة للمطاعم ومبنى مخصصا لركن السيارات·
واتخذت هيئة أبوظبي للسياحة خطوات جدية لزيادة عدد الغرف الفندقية في الإمارة بالاعتماد على استثمارات القطاعين العام والخاص وذلك حرصا منها على تهيئة قطاع الضيافة لاستقبال المعارض والمؤتمرات المزمع إقامتها في أبوظبي·
وقال سعادة مبارك حمد المهيري مدير عام هيئة أبوظبي للسياحة والعضو المنتدب في شركة التطوير والاستثمار السياحي: يجرى حاليا إنشاء عدد هائل من المشاريع عالمية المستوى مشيرا إلى زيادة نسبة إشغال الفنادق بشكل مرتفع العام الماضي في أبوظبي والتي بلغت 84 بالمئة وتعتبر ضمن أعلى معدلات الإشغال في المنطقة ما يشجع الشركات الخاصة على الاستثمار في قطاع خدمات الضيافة·
وأضاف المهيري أن العديد من المشاريع التي تمت الموافقة عليها تتضمن مرافق مخصصة للمؤتمرات والاجتماعات ويعود الفضل في ذلك إلى إدراك المستثمرين لأهمية توفير أماكن مخصصة للأعمال في عاصمة دولة الإمارات·
وأشار إلى أن هيئة أبوظبي للسياحة تحرص إلى جانب التزود بمرافق عقد المؤتمرات والبنية التحتية المميزة لخدمات الضيافة توفر لزوارها من رجال الأعمال فرصة فريدة للاستمتاع بقائمة واسعة من الفعاليات الثقافية والرياضية العالمية·
وأكد المهيري عزم أبوظبي استضافة مجموعة من البطولات الرياضية الهامة أبرزها سباق فورمولا 1 الذي سيقام في العام 2009 ويشكل إضافة هامة إلى بطولات تقام في أبوظبي مثل بطولة أبوظبي للجولف التابعة للجولة الأوروبية وسباق الأبطال للدراجات الهوائية المزمع إقامته في شهر نوفمبر المقبل والذي تبلغ قيمة جائزته الأولى مليون دولار ويعتبر الأغنى في العالم·
وقال المهيري: ''تسهم هذه النشاطات في تعزيز الوعي بإمارة أبوظبي من جانب وجذب المزيد من الزوار من جانب آخر ونحن نضع نصب أعيننا إنشاء بنية تحتية حديثة بحيث تكون من أبرز وجهات سياحة الأعمال على الخارطة العالمية·
وعن الجانب الثقافي، أشار مدير هيئة ابوظبي للسياحة إلى تدشين أبوظبي حاليا المنطقة الثقافية على جزيرة السعديات الجزيرة الطبيعية التي تبعد 500 متر عن شواطئ أبوظبي والتي يجري تطويرها لتصبح مركزا ثقافيا عالميا وتضم أول متحف جوجنهايم للفن المعاصر والوحيد في الشرق الأوسط والذي صممه فرانك جيري المعماري الشهير الحائز على جائزة ''بريتزكر'' ومتحفاً كلاسيكياً من تصميم جان نوفيل المعماري الفرنسي الشهير ومركز الفنون من تصميم المعمارية العراقية زهاء حديد والمتحف البحري من تصميم تاداو أندو المعماري الياباني البارز كما ستضم المنطقة الثقافية حديقة بينالي المؤلفة من 19 جناحا مخصصا للفنون والثقافة·
واعتبر المهيري المنطقة الثقافية الحدث الثقافي الأبرز لهذا القرن وستزود الشركات العاملة في قطاع سياحة الأعمال بمرافق متميزة للمؤتمرات والحوافز·