الاتحاد

دنيا

عشرة شهور سجن مع وقف التنفيذ على طيار أميركي ثمل في لندن

حكم أمس الأول على طيار بشركة طيران “يونايتد ايرلاينز” كان قد وصل إلى مطار هيثرو في لندن لقيادة رحلة طيران عبر الأطلسي بينما كانت نسبة الكحول في جسمه فوق الحد المسموح به بثلاثة أضعاف بالسجن لمدة عشرة شهور مع وقف التنفيذ. وكان من المقرر أن يقود اروين واشنطن (51 سنة) وهو من ليكوود في كولورادو رحلة الطائرة “بوينج 767” المتجهة إلى شيكاجو في شهر نوفمبرالماضي وعلى متنها 124 راكبا
وطاقم يبلغ 11 فردا عندما شم زميل له رائحة الكحول من تنفسه. وكانت الرحلة “وشيكة” عندما وصلت الشرطة واعتقلته. وسجل اختبار لقياس نسبة الكحول بالتنفس لدى الطيار قراءة تبلغ 31 ميكروجراما من الكحول لكل 100 مليمتر من التنفس. ويبلغ الحد القانوني تسعة ميكروجرامات. وذكرت وكالة برس اسوشييشن أن محكمة ايلورث كراون في لندن استمعت إلى أن الطيار المتمرس كان لديه نسبة كحول فوق الحد القانوني نتيجة “الخطأ في التقدير”. لكن القاضي سام كاثهودا قال خلال محاكمة الطيار “هذا ببساطة غير مقبول، فقد تناولت مشروبا كحوليا بشكل طوعي تماما من جانبك، وكطيار، تعلم جيدا أن السفر بطائرة لا يضع على عاتق الركاب فقط مهمة خاصة لكي يتصرفوا بأسلوب مقبول، بل يضع مسؤولية أيضا خاصة على الطيارين للامتثال مع مهمتهم”

اقرأ أيضا