صحيفة الاتحاد

الرياضي

الجزيرة يقدم عرضاً جيداً ويهزم الشباب بثلاثية

أمين الدوبلي:

حقق الجزيرة فوزاً مهماً أمس على الشباب 3/صفر في المباراة التي جرت بين الفريقين باستاد محمد بن زايد خلال الجولة الثانية عشرة من الدوري، أحرز أهداف الجزيرة صالح عبيد في الدقيقة 15 من المباراة، وانتهى الشوط الأول بهذه النتيجة، ثم واصل العنكبوت التفوق في الشوط الثاني خصوصاً بعد طرد لاعب الشباب علي راشد، وتمكن دياكيه من إحراز الهدف الثاني في الدقيقة ،74 ثم أضاف عبدالله قاسم هدفاً ثالثاً لفريقه في اللحظات الأخيرة، ليرتفع رصيد فريقه إلى 20 نقطة ويواصل زحفه نحو منطقة الصدارة·
الفوز جاء مهماً للعنكبوت، حيث جدد أمله في مواصلة الاقتراب من منطقة الصدارة قبل لقاء الوحدة المرتقب في الجولة 13 يوم 11 مارس الجاري·
جاءت البداية هادئة، استحوذ فيها لاعبو الجزيرة على الكرة في محاولة لبناء هجمة مثيرة، وتنشط الجهة اليمنى المتمثلة في اليجا وأحمد دادا ودياكيه، وكان أحمد دادا هو صاحب المبادرة الهجومية الأولى عندما أرسل كرة عرضية خطيرة أمسك بها حارس المرمى في الدقيقة (6)، ثم صوب عن بعد كرة قوية مرت بجانب القائم الأيمن لجمعة راشد في الدقيقة نفسها·
وحتى الدقيقة العاشرة لم يُظهر الشباب أي خطورة هجومية باستثناء تمريرات إيمان مبعلي البينية لداد في الجبهة اليمنى والتي لم تكتمل نظراً للتمركز الدفاعي السليم للاعبي الجزيرة·
هدف للجزيرة
ومن إحدى الهجمات انطلق دياكيه من الجبهة اليمنى وراوغ المدافعين ودخل منطقة الجزاء، ثم أرسل كرة عرضية متقنة لتوني الذي كان في انتظارها وصوب كرة قوية بيسراه ليتصدى لها الحارس جمعة راشد ببراعة وتعود منه إلى صالح عبيد على حدود منطقة الجزاء فيصوب بقوة داخل المرمى ليحرز هدف التقدم الأول لفريقه في الدقيقة (14)·
ورد عليه الشباب بتصويبة قوية من الجبهة اليسرى اصطدمت بالعارضة، ليهدر بذلك أول فرصة حقيقية لفريقه في الدقيقة (16)·
ومن كرة ثانية ''ضربة حرة مباشرة'' تقدم لها دياكيه وصوبها قوية أرضية لتصل إلى تانا اليجا مخترقة الحائط البشري، ولكن تانا لم يستغل الكرة، بالرغم من أنه كان في منطقة الـ(6) ياردات لمرمى الشباب في الدقيقة (26)·
وكانت العرضيات من الجبهة اليسرى للشباب هي أخطر لقطات الشوط الأول، حيث أرسل إيمان مبعلي كرة جميلة للبرنس تاجو الذي صوبها برأسه داخل المرمى، ولكن علي خصيف أمسكها بسهولة؛ لأن الكرة كانت في وسط المرمى في الدقيقة (27)·
وحتى هذا الوقت كان فريق الجزيرة غير قادر على تكثيف الهجوم على مرمى الشباب لعدم وجود وفرة عددية في المساندة من خط الوسط لتوني وحسين سهيل اللذين كانا يعودان للتسلم من وسط الملعب تاركين المنطقة الأمامية بلا وجود هجومي في كثير من الفترات·
ولم تمر الدقيقة (33) إلا بعد توجيه تهديد لمرمى الجزيرة عندما استفاد إيمان مبعلي من ضربة حرة مباشرة وصوب بيسراه قوية لتصطدم بالقائم الأيمن لعلي خصيف، قبل أن يحتسب الحكم ضربة حرة مباشرة، وصوب بيسراه قوية لتصطدم بالقائم الأيمن لعلي خصيف قبل أن يحتسب الحكم ضربة حرة مباشرة أخرى في موقع أكثر خطورة على مرمى الجزيرة من أمام منطقة الجزاء، ليتصدى لها إيمان مبعلي مرة أخرى، ويصوب بقوة فينقذها علي خصيف ببراعة ولا يستطيع الإمساك بها لقوتها·
ويفيق الجزيرة من غفوته ويحتسب الحكم علي حمد ضربة حرة مباشرة للجزيرة إثر عرقلة دياكيه ويخرج الحكم بطاقته الصفراء الأولى لعادل عبدالله في الدقيقة (36)، ويصوب صالح عبيد قوية ليتصدى لها الحارس جمعة راشد ثم ينطلق دياكيه من الجبهة اليمنى ويسانده توني وحمد محمد، وتضيع فرصة خطيرة من الجزيرة في الدقيقة (39)·
أما الدقيقة (40) فقد كانت دقيقة علي خصيف الذي تألق من الوضع طائراً وأنقذ كرة عرضية خطيرة من أمام لاعبين من هجوم الشباب داخل منطقة الجزاء، ثم يحصل علي راشد على بطاقة صفراء هي الثانية لفريق الشباب·
وتعود السيطرة من جديد للجزيرة، وينطلق حسين سهيل ويمرر لتوني من وسط الملعب لينطلق بها توني في مواجهة المرمى، ولكن دفاع الشباب تألق وينقذ الكرة من الأمتار الأخيرة، وخلال الشوط الأول كان الجندي المجهول لفريق الجزيرة هو رضا عبدالهادي الذي عاد للمشاركة بعد تماثله للشفاء وقام بدوراً تكتيكياً مهماً في إفساد هجمات الشباب عند التكوين في خط الوسط من خلال انقضاضه السريع وتدخله الإيجابي والفعال في كثير من الكرات، وينتهي الشوط الأول بتقدم الجزيرة بهدف صالح عبيد·
الشوط الثاني
ومع بداية الشوط الثاني أجرى عبدالله صقر مدرب الشباب تغييراً هجومياً، حيث شارك سالم سعد المهاجم بدلاً من داود الذي يميل كثيراً لوسط الملعب، وقد وصلت الرسالة للاعبيه فكانوا أكثر جدية في مرحلة البداية وحاولوا فرض كلمتهم واحتسب الحكم علي حمد ضربة ركنية لهم من الناحية اليمنى، ثم تصدى لها الدفاع الجزراوي وأنقذها إلى ركنية لهم من الجهة اليسرى، وتصل الكرة لسالم سعد ووسط مدافعي الجزيرة، ويطالب لاعبو الشباب بركلة جزاء ولكن دون جدوى في الدقيقة 49 من اللقاء·
وينطلق توني بكرة داخل منطقة جزاء الشباب ويسقط مطالباً الحكم بضربة جزاء دون جدوى أيضاً، ولكن التحول المهم في هذه اللحظة كان تزايد سرعة إيقاع المباراة، حيث انطلق سالم سعد، وقبل أن يمر من صالح بشير تدخل صالح عبيد وأنقذ الكرة·· ثم احتسب علي حمد ضربة حرة مباشرة للشباب من موقع متميز تصدى لها المتخصص ايمان مبعلي من على حدود منطقة الجزاء وصوب بيمناه قوية بجوار القائم الأيمن لعلي خصيف، ثم رد الجزيرة بجملة خطيرة لدياكيه وأحمد دادا فينقذها دفاع الشباب وتتحول الكرة في نفس اللحظة لهجمة للشباب، ينطلق فيها سالم سعد محاولاً دخول منطقة الجزاء لاستثمار كرة طولية خطيرة، ولكن راشد عبدالرحمن تدخل في الوقت المناسب وأنقذ الموقف، ويسقط علي خصيف على الأرض في الدقيقة 58 بعد مشاركة البرنس تاجو معه في كرة عرضية ليدخل الجهاز الطبي ويتوقف اللعب لدقيقة حتى يقوم علي خصيف·
وفي محاولة من عبدالله صقر مدرب الشباب لتحميس لاعبيه طلب المدرب من كل البدلاء إجراء الإحماء، وفي نفس اللحظة يتعرض رضا عبدالهادي للعبة خشنة من علي راشد يحتسب الحكم فيها مخالفة على علي راشد ويخرج البطاقة الحمراء للاعب الشباب ليستكمل الفريق المباراة 10 لاعبين فقط اعتباراً من الدقيقة ·64وأجرى الشباب تغييره الثاني، حيث شارك سعيد حمد بدلاً من البرنس تاجو ورد عليه فيرسلاين بإجراء تغيير دفاعي، حيث خرج تاتا اليجا الذي كان قد طلب التبديل من الجهاز، وحل محله خلف سالم في الدقيقة ·70 وينحصر اللعب داخل وسط الملعب لفترة دون فاعلية على المرميين، حتى ينطلق صالح عبيد محور اللعب من الجبهة اليسرى ويرسل كرة عرضية متقنة يصوبها حسين سهيل يقدمه من لمسة واحدة ولكن بجوار القائم الأيسر·ويمرر رضا عبدالهادي كرة طولية جميلة لحسين سهيل المنطلق داخل منطقة جزاء الشباب الذي مررها عرضية جميلة للقادم من الخلف المنطلق دياكيه الذي سدد بكل ثقة ليحرز أول أهدافه مع الجزيرة بعد عودته من الإصابة في الدقيقة (74) ·· ويواصل العنكبوت هجماته، وتصل الكرة إلى توني المنطلق من الخلف للأمام، ويراوغ المدافعين وينفرد بالحارس جمعة راشد ويحاول المرور منه ولكنه يفشل، وتعود الكرة لحسين سهيل الذي يسدد بكل قوته داخل المرمى وينقذها دفاع الشباب باقتدار لتضيع فرصة الهدف الثالث·
ويجري الهولندي يان فيرسلاين تغييره الثاني بنزول عايض مبخوت بدلاً من رضا عبدالهادي في الدقيقة (80)·· وفي نفس اللحظة يطلق ايمان مبعلي تسديدة صاروخية من ضربة حرة مباشرة يتصدى لها علي خصيف، وتتواصل خطورة الشباب وينقذ حمد محمد كرتين في دقيقة واحدة من على خط المرمى إثر تسديدتين قويتين إحداهما من سعيد حمد والثانية من سالم سعد، وفي نفس اللحظة ينقذ راشد عبدالرحمن كرة خطيرة أيضاً·ويشتم لاعبو الجزيرة رائحة الخطورة فينشط أحمد دادا ويقدم لوحة فنية جميلة من المراوغة والانطلاق ويمرر لدياكيه الذي يرسلها عرضية لحسين سهيل الذي يعود بالكرة للخلف بدلاً من الانطلاق بها داخل منطقة الجزاء·وفي الدقيقة (87) يحتسب علي حمد ضربة حرة مباشرة خطيرة للشباب يتصدى لها ايمان مبعلي ويصوب خارج المرمى، ثم يجري فيرسلاين تغييره الثالث بنزول عبدالله قاسم بدلاً من المتألق الصاعد أحمد دادا·
ومع الوصول للحظات الأخيرة تزداد الأجواء سخونة وتتواصل السيطرة الجزراوية، مقابل محاولات قليلة من الشباب لإحراز هدف الشرف، ثم يحصل خلف سالم على بطاقة صفراء إثر عرقلته أحد لاعبي الشباب، ويستثمر سالم سعد الكرة في التصويب أرضية ويمسك الكرة علي خصيف بثبات·
وقبل أن تلفظ المباراة أنفاسها الأخيرة تصل كرة سهلة لعبدالله قاسم أمام المرمى من صالح عبيد ليسجل قاسم هدف الجزيرة الثالث في الدقيقة ''''92 من المباراة، ويطلق علي حمد صافرة النهاية لينتهي اللقاء 3 - صفر للجزيرة·