الاتحاد

الإمارات

شرطة دبي تدرب 30 متطوعاً لمكافحة المخدرات في الكويت




دبي - الاتحاد: دعا سعادة الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي، إلى تكاتف الجهود لمواجهة أي خطر يهدد مستقبل أهم ثروات وطننا العربي وهم الشباب، وتعزيز التعاون بين مختلف الجهات المعنية لمكافحة آفة العصر الأ وهي المخدرات، التي نجح ضعاف النفوس في إيقاع بعض الشباب في براثنها·
وأكد سعادته حرص القيادة العامة لشرطة دبي، على تسخير جميع إمكاناتها المادية والفنية، لخدمة الأشقاء العرب، لاجتثاث تلك الآفة من جذورها، مشيراً إلى أهمية المشاركة في مختلف البرامج واللقاءات، التي تخدم أبناء الوطن العربي، في مواجهة أي خطر قد يهدد مستقبلهم·
وقال سعادته: ستنظم القيادة العامة لشرطة دبي دورة تدريبية في دولة الكويت الشقيقة، لتأهيل 30 متطوعاً من مختلف التخصصات، للعمل كمدربين ضمن برنامج ''حماة المستقبل''، الذي أطلقته شرطة دبي، بهدف تأهيل وإعداد متطوعين من الشباب للقيام بالدور الإرشادي والتوعوي بمخاطر وأضرار المخدرات والتدخين والمسكرات·
تنظيم الفعاليات في التجمعات الشبابية العالمية
من جانبه أوضح الرائد الخبير إبراهيم دبل مدير إدارة البرامج التوعوية الدولية في الإدارة العامة لخدمة المجتمع بشرطة دبي، المنسق العام لبرنامج ''حماة المستقبل''، الذي سيقوم بتنفيذ الدورة، التي تبدأ أعمالها يوم غد السبت، أنه تم اختيار المتطوعين من بين الراغبين في الالتحاق بالبرنامج، الذين يمثلون مختلف الشرائح الاجتماعية والتخصصات العلمية، إلى جانب ممثلي الجهات الرسمية·
وقال: تتمثل آلية تنفيذ البرنامج، في تهيئة الشباب العربي للقيام بدورهم الاجتماعي والتوعوي، للوقوف في وجه كل ما يعيق مسيرة التقدم الحضاري، وفي مقدمة تلك المعوقات المخدرات والمسكرات والتدخين، إضافة إلى تنظيم المعارض والندوات في أماكن تجمع الشباب على مستوى العالم، وتعزيز ودعم الجهود الرسمية في إقامة مختلف الأنشطة التوعوية المتعلقة بمخاطر هذه الآفة، وإنشاء مواقع إلكترونية على الشبكة العالمية للمعلومات ''الإنترنت'' بمختلف اللغات، وتفعيل التواصل مع جميع الفئات الشبابية في الساحات الحوارية والمنتديات، بحيث تشمل خطط البرنامج أبناء الجاليات الإسلامية في أوروبا وأميركا، واستخدام مختلف الوسائل التوعوية والإعلامية التي تخدم أهداف البرنامج بما في ذلك التعاون مع المنظمات والهيئات المحلية والدولية·
وأضاف: يأتي تنفيذ شرطة دبي للبرامج التدريبية ''لحماة المستقبل''، في إطار تعزيز مبدأ الشراكة مع مختلف الأجهزة المعنية بمكافحة المخدرات، للحد من أخطار هذه الآفة، عبر تصعيد عمليات المكافحة والضبط والتفتيش، وتنظيم حملات مكثفة في الأماكن التي تشير التقارير إلى وجود آفة المخدرات بها، وتخفيض الطلب على المخدرات، وتخفيض عرضها·
وذكر مدير إدارة البرامج التوعوية الدولية، أن الدورة تشتمل على تزويد المشاركين بمعلومات عن المخدرات وكيفية التواصل مع الجمهور وطرق إعداد المدربين ومهارات العرض والتقديم وتنمية المهارات الشخصية، وعرض تجارب عربية وعالمية وتجربة شرطة دبي، في مجال مكافحة آفة المخدرات، والاستفادة من مذكرة التفاهم التي وقعتها القيادة العامة لشرطة دبي، مع المكتب الإقليمي للأمم المتحدة المعني بمكافحة المخدرات والجريمة، ومؤسسة رايت ستارت في المملكة المتحدة، لتدويل البرنامج، حيث تنص المذكرة على أن يقوم المكتب الإقليمي للأمم المتحدة بالمراجعة الدورية للمحتوى التدريبي للبرنامج والتأكد من مطابقته لمتطلبات وتوصيات الأمم المتحدة، وتزويد المشرفين على البرنامج بالمعلومات والدراسات ونتائج الأبحاث الخاصة بالمخدرات والجريمة، إضافة إلى المشاركة في الدورات التدريبية لإضفاء البعدين الإقليمي والدولي عليها، طبقاً لقرارات ومعايير وتوصيات الأمم المتحدة، والمصادقة على الشهادات الممنوحة للمتدربين، والمساهمة في تطوير وترويج البرنامج على جميع المستويات·
وبموجب الاتفاقية تتولى القيادة العامة لشرطة دبي، الإشراف الفني العام على البرنامج من حيث تجهيز المحتوى التدريبي والمواد التدريبية، والتأكد من مطابقتها لقرارات وتوصيات الأمم المتحدة في مجال التوعية، والمساهمة في تنفيذ البرنامج، وتوفير المدربين الرئيسيين من ضباط شرطة دبي، وتحمل نفقات سفرهم وإقامتهم في دول وأماكن تنفيذ البرامج التدريبية·
وحسب الاتفاقية تتولى مؤسسة رايت ستارت إدارة البرنامج بالنواحي المادية والقانونية كافة، مع الحرص على عدم استغلاله في أية نشاطات تسيء للأطراف المشاركة، ومتابعة المتدربين والمتطوعين في أماكن تواجدهم وتزويدهم بالمواد والمطبوعات، والتنسيق مع الجمعيات والهيئات المعنية بتنفيذ البرامج التدريبية، وتمثيل برنامج ''حماة المستقبل'' لدى الأطراف الخارجية، والقيام بالحملة الإعلامية والترويجية اللازمة للبرنامج·

اقرأ أيضا

البواردي يبحث مع سفير إيطاليا علاقات الصداقة