صحيفة الاتحاد

الإمارات

حاكم الشارقة يشهد تخريج 270 مواطناً من كلية اتصالات



الشارقة - '' وام '': شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة حفل تخريج ''''270 طالبا من مواطني الدولة الذي أقامته كلية الاتصالات في قاعة المدينة الجامعية بالشارقة أمس·
وبلغ مجموع خريجي الكلية حتى الآن الى''''413 مهندسا في مختلف تخصصات الهندسة الإلكترونية والاتصالات والكمبيوتر يشغلون حاليا بعضا من أهم مواقع المسؤولية في ''اتصالات'' وغيرها العديد من المؤسسات الحكومية مثل هيئة تنظيم الاتصالات وشركات القطاع الخاص العاملة في مختلف القطاعات الاقتصادية الأخرى مثل قطاع النفط والاتصالات وغيرها·
كما تم خلال الحفل تخريج الدفعة الأولى من حملة الماجستير في الهندسة الذي كان أول برنامج ماجستير هندسي عن طريق البحث العلمي يطرح في دولة الإمارات·
وقام صاحب السمو حاكم الشارقة يرافقه محمد حسن عمران رئيس مجلس إدارة ''اتصالات'' والدكتور عارف سلطان الحمادي مدير ''كلية اتصالات الجامعية'' بتسليم شهادات للطلبة خريجي كلية اتصالات الجامعية من حملة البكالوريوس والماجستير في الهندسة الإلكترونية وهندسة الاتصالات والكمبيوتر·
وقال محمد حسن عمران رئيس مجلس إدارة ''اتصالات'' ان كلية اتصالات الجامعية تطبق أحدث وأفضل البرامج الاكاديمية المعتمدة في مجال الهندسة الإلكترونية وهندسة الاتصالات وهندسة الكمبيوتر فضلا عن حصولها على الاعتراف الكامل من المعهد البريطاني الدولي للهندسة والتكنولوجيا ''آي اي اي '' وبذلك أصبحت مؤهلة لتكون واحدة من المؤسسات التعليمية المتميزة خاصة وأن برنامج ''الماجستير في البحث العلمي'' الذي طرحته الكلية هو الأول من نوعه في دولة الإمارات العربية المتحدة·
من جهته قال الدكتور عارف سلطان الحمادي مدير كلية اتصالات الجامعية إن الكلية التي انطلقت منذ أكثر من سبعة عشر عاما بهدف توفير فرصة تعليم متميز ونوعي لأبناء الإمارات وحصلت على الاعتماد الأكاديمي المحلي للدرجات التي تمنحها وعلى اعتراف عالمي من منظمة الهندسة والتكنولوجيا حيث كان للكلية الشرف في أن تكون أول مؤسسة جامعية إماراتية وعربية تحصل على هذا الاعتراف وإحدى المؤسسات القليلة في العالم التي استحوذت على هذا التصنيف العلمي المتميز·
وأضاف ان الكلية كرست جهودها في خدمة المجتمع عن طريق تنظيم الكثير من الفعاليات ذات العلاقة بالمجال الهندسي وقامت بتنظيم المؤتمر العالمي لمعالجة الإشارات وتطبيقاتها بالتعاون مع جامعة الشارقة والجامعة الأميركية بالشارقة وتزمع تنظم المؤتمر العالمي في الاتصالات ومعالجة الإشارات خلال شهر نوفمبر القادم واستضافة المسابقة الوطنية للبرمجة والمسابقة الوطنية الثانية لتطبيقات الهاتف المتحرك ويوم الإمارات للرياضيات ويوم طلبة منظمة مهندسي الالكترونيات والكهرباء·
ونوه الدكتور عارف الحمادي إلى ان الكليه تقوم بالتعاون مع جامعة كرانفيلد وقسم الموارد البشرية في اتصالات بالعمل على طرح برنامج الماجستير في القياده الاستراتيجية مشيرا إلى ان الكلية تخطط لطرح برنامج الدكتوراه الذي تعمل الكلية على إعداده حاليا·
ونيابة عن الخريجين القى الدكتور حمد الحمادي من قسم هندسة الكمبيوتر في كلية اتصالات الجامعية كلمة اشار فيها إلى ان ''اتصالات'' قامت بإنشاء ''كلية اتصالات الجامعية'' بهدف توفير فرصة تعليم متميز لأبناء الإمارات يوازي التعليم المتوفر في الدول المتقدمة ولم تلزم المؤسسة الخريجين على العمل لديها وإنما فتحت لهم أفاقا واسعة للعمل في أي جهة أخرى لأن الهدف كان عاما لخدمة الوطن·
وأضاف أن مؤسسة اتصالات قامت أيضا بابتعاث عدد من أبناء الإمارات لإكمال دراستهم العليا في الخارج وكانت ولازالت تقدم الكثير لدعم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الدولة·