الاتحاد

المهن الحرة

نعيش الآن في عالم صعب بسبب الغلاء في كل شيء·· لذا يتجه معظم الناس إلى العمل في وظيفتين للإيفاء بمتطلبات الحياة·· ففي الصباح يعمل الواحد بشكل رسمي في وظيفته الحكومية وفي المساء يعمل مساعداً أو متعاوناً في إحدى الشركات الخاصة·· وعلى الرغم من أننا نعذر هؤلاء على هذا التصرف إلا أنه يعتبر ممنوعاً، لأن الموظف حينها قد يقصر في وظيفته الرسمية نتيجة الجهد الذي يبذله في مكان آخر· لكن يجوز الترخيص مثلاً بالاشتغال بالمهن الحرة لأن هذا يُعد مجهوداً شخصياً من الفرد نفسه وليس تابعاً لأي وظيفة يتقاضى راتباً عنها·
وأنا شخصيا، كوني أعمل في المساء، رأيت العديد من حالات التقصير في أداء الواجب، إذ يأتي الموظف وهو متعب متثاقل الخطى لا يريد أن يفعل أي شيء لأنه بذل طاقته في الصباح· ويكون الزبون هو الضحية دائماً لرغباته وكسله·· فإلى متى سيستمر الجمع بين وظيفتين في الدولة·
عيسى مرزوق

اقرأ أيضا