الاتحاد

عربي ودولي

إيران تهدد بالتوغل في العراق لمهاجمة أكرادها المتمردين



طهران - أ ف ب: هدد قائد عسكري إيراني بمهاجمة مواقع المتمردين الأكراد الإيرانيين في إقليم كردستان شمال العراق إذا لم تطردهم الحكومة العراقية من المناطق الحدودية، فيما جددت الولايات المتحدة اتهامها إيران بتسليح متطرفين عراقيين وتدريبهم على استخدام المتفجرات·
وقال قائد الحرس الثوري الإيراني الجنرال يحيى رحيم صفوي في تصريح أوردته وسائل الإعلام الإيرانية أمس ''إذا لم تقم الحكومة العراقية بطرد المتمردين المسلحين الإيرانيين المرتبطين بأجانب من المنطقة الحدودية، فإن حرس الثورة سيعتبر أن من حقه مطاردتهم في ما وراء الحدود للدفاع عن أمنه وأمن الشعب الإيراني''·
وأضاف أن ''الولايات المتحدة والصهاينة ينفقون ملايين الدولارات لإقامة محطات تلفزة وشراء أسلحة وذخائر لهذه المجموعات المناهضة للثورة للإخلال بأمن إيران''· ودعا ''السكان الأكراد والآذريين في المناطق الحدودية إلى التعاون مع القوات المسلحة للقضاء على المتمردين المناهضين للإسلام''·
وأوضح أن قوات الجيش الإيراني وحرس الثورة تخوض منذ يوم الجمعة الماضي اشتباكات عنيفة مع متمردين أكراد من حزب ''بيجاك'' الانفصالي الكردي الإيراني القريب من ''حزب العمال الكردستاني الانفصالي التركي'' في شمال غربي ايران قرب الحدود مع تركيا والعراق، أسفرت عن مقتل أكثر من 30 متمردا، فيما قتل 14 عسكريا إيرانيا جراء تحطم مروحيتهم· وأضاف أن ''أفرادا من المجموعة المناهضة للثورة محاصرون حاليا في المنطقة''·
وفي واشنطن، أبلغ رئيس الاستخبارات العسكرية الأميركية الجنرال مايكل مابلز أعضاء لجنة القوات المسلحة في بمجلس الشيوخ الأميركي مساء أمس الأول أن لدى الولايات المتحدة أدلة بأن متطرفين عراقيين يتدربون في إيران على استخدام المتفجرات القادرة على اختراق المدرعات، وأن ''حزب الله'' اللبناني يشارك أيضا في التدريب· لكنه امتنع عن ذكر تفاصيل تلك التدريبات· كما أكد مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية مايكل ماكونيل لأعضاء اللجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ، أن واشنطن تشتبه بأن أفراد حرس الثورة الايراني ووحدة النخبة التابعة له ''لواء القدس'' يقدمون أسلحة إلى الميليشيات الشيعية العراقية· واوضح ان الولايات المتحدة لا تمتلك ادلة مباشرة على ان السلطات الايرانية تعلم بأنشطة لواء القدس في العراق، لكن ''من المحتمل'' أن تكون على علم بها·

اقرأ أيضا

محتجون فرنسيون يحاولون اقتحام مسرح خلال حضور الرئيس ماكرون