الاتحاد

بيدها مُخالَفة

فوجئت عندما جاءت ابنتي إلى المنزل وعلى يدها آثار ضرب، وعن سبب ذلك قالت إن معلمتها خرجت من الفصل وطلبت من إحدى الفتيات الوقوف ''عريفة'' للفصل حتى لا تحدث الفتيات شغباً أو يخرجن من الصف، ومن تخالف أوامرها يجب عليها أن تضربه بالعصا التي أعطتها المعلمة لها·
ولأن هذه ''العريفة'' خائفة من عصيان معلمتها، أو أنها لا تستطيع التحكم بالفتيات اللواتي بدأن بالهرج والمرج، فقد قامت بمعاقبة كل فتاة مشاغبة بالضرب ومن بينهن ابنتي التي أرادت الخروج للحمام·
لا بأس من وضع إحدى الطالبات كعريفة للفصل، ولكن ليس معنى هذا أن تضع بيدها ما يخالف القانون·· فهؤلاء أطفال لا يعوا ما يفعلون·· وإن أخطأوا مع بعضهم بعضاً لا يقع اللوم عليهم بل على المعلمة التي كانت نموذجاً سيئاً أمامهم كقدوة·
لذا نتمنى من المعلمات والمعلمين ألا يعتمدوا أسلوب الضرب وألا يشجعوا عليه لأن الطفل في هذه السن يلتقط أي شيء ويخزن بذاكرته كل ما يمر به·· ونحن كأولياء أمور لا نريدهم أن يتعرضوا للعنف حتى لا يتأذوا جسدياً ونفسياً ·
مشاعل عمر

اقرأ أيضا