الإمارات

الاتحاد

محمد بن راشد يؤكد عمق الروابط الاستراتيجية مع الولايات المتحدة

دبي (وام)

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، إيفانكا ترامب، مستشارة الرئيس الأميركي، وذلك على هامش أعمال منتدى المرأة العالمي- دبي 2020 المقام حاليا في مدينة جميرا.
وأكد سموه، خلال اللقاء، عمق علاقات التعاون والروابط الاستراتيجية التي تجمع دولة الإمارات العربية المتحدة بالولايات المتحدة الأميركية في ظل تقارب الرؤى وتوافق الإرادة السياسية في البلدين الصديقين بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وفخامة الرئيس دونالد ترامب، رئيس الولايات المتحدة الأميركية، منوهاً سموه بجهود الإدارة الأميركية في مجال دعم المرأة وتمكينها على كافة المستويات الحكومية والاقتصادية والاجتماعية، وهو ما يتوافق مع ما تقوم به دولة الإمارات من جهود في المجال ذاته وهو ما يفتح المجال لمزيد من التعاون في تعظيم مساهمة المرأة في دفع مسيرة التنمية الاقتصادية عالمياً.
وأشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بمبادرة «التنمية والازدهار العالمي للمرأة» التي أطلقها البيت الأبيض العام الماضي، بهدف توفير الدعم اللازم لتمكين المرأة اقتصادياً مع استهداف الوصول إلى 50 مليون امرأة حول العالم بحلول عام 2025، مؤكداً سموه أن دولة الإمارات حريصة على مشاركة تجربتها الرائدة في مجال دعم المرأة في كل المجالات مع كل الدول الساعية إلى تعظيم دور المرأة ومشاركتها في صنع المستقبل، فضلاً عن دعم الإمارات لكل المبادرات والمساعي الدولية الرامية إلى تحقيق الهدف ذاته.
من جهتها، أعربت إيفانكا ترامب عن خالص الشكر لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وإلى دولة الإمارات العربية المتحدة لتوجيه الدعوة لها للمشاركة في أعمال منتدى المرأة العالمي- دبي 2020، مؤكدة كامل تقديرها لجهود دولة الإمارات في مجال منح المرأة الفرص المتكافئة وتوسيع مساحة مشاركتها في صنع النهضة التنموية الشاملة للدولة، مثنية على القرارات المهمة التي اتخذتها الحكومة الإماراتية في هذا الصدد، لاسيما في مجال التمكين الاقتصادي ودعم رائدات الأعمال وتطوير القوانين والأطر التشريعية التي من شأنها حماية حقوق المرأة بصورة عامة وتأكيد دورها المحوري في المجتمع. كما أثنت إيفانكا ترامب خلال اللقاء على الدعم الكبير الذي توفره دولة الإمارات وحكومتها الرشيدة لمبادرة تمويل رائدات الأعمال كونها إحدى الدول الـ14 المؤسسة للمبادرة.
وقالت إن هذا الدعم يعكس مدى الوعي بأهمية إشراك المرأة في المجال الاقتصادي وضرورة منحها المقومات التي من شأنها مساعدتها على النجاح، لتكون دولة الإمارات بذلك نموذجاً يحتذى به وقدوة لباقي دول المنطقة، وكذلك دول العالم الساعية للوصول بدور المرأة إلى مستويات أرقى من الأثر والفاعلية.
حضر اللقاء سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، وحرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين رئيسة مؤسسة دبي للمرأة ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، ومعالي عبيد حميد الطاير، وزير الدولة للشؤون المالية، ومعالي ريم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، ومنى غانم المرّي، رئيسة مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: الإنسان قمة أولوياتنا