صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

مجتمع اقتصادي


؟؟ حصد مشاركون من مركز دبي التجاري العالمي 39 ميدالية منها 8 ميداليات ذهبية، و11 فضية، و20 برونزية في مسابقة صالون كولينير الإمارات للطهي لعام 2007 كما فاز المركز بلقب أفضل مؤسسة· وشملت المجالات التي فاز بها طهاة المركز النحت بالشوكولاتة، وتزيين الموائد، وتزيين الكعك، والنحت على الثلج، وأطباق المزات العربية التقليدية·
وأعرب هلال المري مدير عام مركز دبي التجاري العالمي عن سعادته بفوز الطهاة العاملين بالمركز بـ39 ميدالية فى مجال الضيافة، وهو ما يؤكد تميز المركز، وتفوقه في هذا المجال، مؤكدا أن الضيافة تعد جزءاً مهما وحيوياً في أعمال مركز دبي التجاري العالمي المتعددة، وتلعب دوراً كبيراً في نجاح المعارض، والمؤتمرات التي يستضيفها، وينظمها كما تضيف قيمة كبيرة لحفلات الزفاف، والاجتماعات والتجمعات التي تحظى بدعم المركز· وقال المرى: '' يؤكد هذا النجاح العمل الجاد والدؤوب لفريق الضيافة من العاملين بالمركز الحريصين على التميز من خلال إعداد، وتقديم الطعام بأرقى مستويات الجودة خاصة في ظل التنافس الذي تشهده صناعة الفندقة والضيافة في دولة الإمارات''·

؟؟ منح هشام عبد الغني، رئيس مجلس إدارة ''مكاسب القابضة''، عضوية (International Who's Who Historical Society)، تنويهاً بالإنجازات التي حققها عبد الغني في تطبيق سياسات الإدارة الناجحة والمشاريع الإبداعية والتوسع في العمليات الإقليمية·
وتقوم الجمعية الدولية بتكريم المتخصصين المؤهلين ومنح العضوية بعد دراسة معمقة ومراجعة للسيرة الذاتية· وتوفر الجمعية دليلاً عملياً ذا طابع مرجعي متعلق بقطاع الأعمال خاص بعضويتها التي منحت لحد الآن لأكثر من 80 ألف عضو دولي·
وسيتم إدراج اسم عبد الغني في نسخة عام 2007 من قائمة الجمعية بالإضافة إلى مرجع مفصل عن سيرته واهتماماته العملية بما فيها شركة ''مكاسب''· وتعتبر ''مكاسب'' القابضة، التي يقدر رأسمالها بـ 20 مليار درهم إماراتي، مشروعاً مشتركاً بين مجموعة شركات ''روفي'' و''شرم لاند'' وشركة ''أيه أند أيه انفستمنت''·
؟؟ وقع اختيار منظمي اسبوع دبي العالمي للأزياء على فندق ''رويال ميراج'' لإقامة الحدث الذي يعد من أهم الأحداث في صناعة الأزياء في الشرق الأوسط·
وسيبدأ أسبوع دبي للأزياء مطلع ابريل المقبل ليستمر أربعة أيام وبمشاركة العديد من المصممين·
وقال مايكل باناجيوتاكس، المدير المسؤول عن العرض: ''تلقينا ردود فعل ايجابية واستجابة كبيرة من جميع المهتمين بصناعة الأزياء عالميا، حيث لاقى اهتمامنا بترويج المواهب المحلية في المنطقة وتركيزنا على أهمية دبي كعاصمة إقليمية للأزياء صدى كبيراً بين الأوساط المهتمة، ليكون التزامنا منذ البدء تقديم صناعة الأزياء بطريقة ترقى للعالمية ما حثنا على تغيير موعد أسبوع الأزياء ليناسب التجار والمهتمين بالحدث''·

؟؟ وصلت حملة ''اجتياز الصحراء''، التي تدعمها ''دي إتش إل''، شركة البريد السريع والخدمات اللوجستية ضمن مبادرة ''تواصل الثقافات''، إلى ختامها بعد نجاح الفريق المشارك الذي يضم 15 شاباً ينتمون لست دول في قطع مسافة 100 كم عبر صحراء ''الشرقية'' في سلطنة عُمان، والتي تعد واحدة من أعظم السلاسل الجبلية الصحراوية في العالم·
وكان الفريق يقطع يومياً ما بين 20 إلى 25 كم سيراً على الأقدام مستعيناً بثمانية جمال لحمل الأمتعة· وتنوعت المسافة المقطوعة يومياً بحسب طبيعة تضاريس الأرض ودرجة تحمل وصبر الفريق· وفي الأمسيات كان الشباب يتجمعون حول النار في المخيم يتسامرون ويتحدثون عن تجاربهم اليومية، ويتبادلون الآراء ووجهات النظر في ما بينهم· وساهمت هذه المبادرة في تعزيز روح التعاون بين أعضاء الفريق، إضافة إلى اكتسابهم مهارات وخبرات جديدة مثل روح المبادرة والتواصل والتعرف إلى الثقافات والحضارات المختلفة التي جاؤوا منها·
وقال فيل كوتشمان، المدير الإقليمي لشركة ''دي إتش إل'' الشرق الأوسط: ''أثبت الشبان المشاركون في حملة ''اجتياز الصحراء'' تمتعهم بالقوة والقدرة على تحمل المشاق اليومية والتحديات التي صادفوها في كافة مراحل الحملة· وتجسد شجاعتهم وقدرتهم على ابتكار الحلول الفورية''·