الاتحاد

ثقافة

سلام يفوز بـ«جائزة أبو القاسم الشابي»

رفعت سلام

رفعت سلام

ساسي جبيل (تونس)

فاز الشاعر والمترجم المصري رفعت سلام بجائزة أبو القاسم الشابي التونسية (دورة 2018)، عن ترجمته الأعمال الكاملة للشاعر والت ويتمان.
وقام محمد زين العابدين، وزير الثقافة التونسي بتسليم الشاعر الفائز الجائزة، بحضور كل من رئيس الجائزة الأديب عز الدين المدني، ومحمد الحبيب بن سعد الرئيس المدير العام للبنك التونسي. وتم تخصيص هذه الدورة لترجمة الشعر، بعد أن كانت دورة 2017 خُصصت للسيرة الذاتية وقد فاز بها الدكتور حمادي صمود عن كتابه «طريقي إلى الحرية» الصادر عن دار محمد علي للنشر، علماً أن الجائزة تُخصّص كلّ سنة لأحد مجالات الإبداع من قصة أو رواية أو مسرح أو شعر أو غيرها.
جدير بالذكر أن جائزة «أبو القاسم الشابي للإبداع الأدبي» أسسها البنك التونسي سنة 1984، بالشراكة مع وزارة الشؤون الثقافية التونسية، وتعد من أرفع الجوائز الأدبية في تونس.
وقال محمد زين العابدين وزير الشؤون الثقافية التونسية إن «الجائزة تعطي قيمة واستمراراً للفكر والأدب والنشر وتسهم في الارتقاء بالفكر بصفة عامة وبالخيال وبالجمال والارتقاء أكثر فأكثر بالثقافة العربية». وأضاف: «نحتفي من خلال الجائزة وبها بأبي القاسم الشابي ومن نحى نحوه من مفكرين وشعراء ومترجمين وأقدم كل التهاني للمحتفى به وهو وجه ووجاهة في عالم الفكر العربي». من جهته قال رفعت سلام عند تسلمه الجائز: «استغرقت 825 يوماً من العناء والمساءلة والقلق والحيرة لأتمكن من إتمام العمل... جميل أن يقترن اسمي باسم شاعر عظيم هو أبو القاسم الشابي».
كما كرمت الجائزة الشاعر والكاتب والناقد والمترجم اللبناني بول شاوول بصفته عضوا سابقا في اللجنة العليا ولجنة التحكيم لجائزة أبو القاسم الشابي لسنوات عديدة. 

اقرأ أيضا