الاتحاد

عربي ودولي

ضبط خلية إرهابية في تونس

ساسي جبيل (تونس)

أعلنت وزارة الداخلية التونسية أمس، أن وحداتها الأمنية قامت بتفكيك خلية إرهابية بمحافظة «المنستير» شرقي تونس تضم 5 عناصر وتحرض على السفر إلى «بؤر التوتر».
وقالت الوزارة في بيان إن «فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بمدينة طبلبة في محافظة المنستير قامت بتفكيك خلية إرهابية تتكون من 5 عناصر تتراوح أعمارهم بين 26 و30 عاماً وتنشط بين المنستير ومنطقة الكرم الغربي بتونس العاصمة».
وأضافت أنه بالتحري مع أفراد الخلية اعترفوا بتبني فكر متطرف وحضور حلقات دينية بأحد المساجد «يتم خلالها تحريض الشباب على السفر إلى بؤر التوتر للانضمام للجماعات الإرهابية». كما اعترف المتهمون بأنهم على علاقة بعناصر «إرهابية أصيلة» في منطقة «الكرم الغربي» إضافة إلى علاقتهم بعناصر «إرهابية أخرى متواجدة حالياً ببؤر التوتر»، فيما قامت السلطات الأمنية بالاحتفاظ بهم ومباشرة قضية عدلية في شأنهم موضوعها «الانضمام إلى تنظيم إرهابي له علاقة بالجرائم الإرهابية» وإحالتهم إلى محكمة مكافحة الإرهاب. يأتي بيان وزارة الداخلية التونسية بعد يوم من إعلانها الكشف عن خلية إرهابية بمدينة «هرقلة» تضم 13 عنصراً اعترفوا بعقد اجتماعات سرية بأحد المساجد المدينة وتسفير نحو 12 شاباً إلى بؤر التوتر للانضمام إلى الجماعات الإرهابية.
وفي بيان آخر، أكدت الداخلية التونسية أن وحدات الشرطة العدلية في «ساقية الزيت» التابعة لمنطقة الأمن بمحافظة صفاقس الشمالية، ألقت القبض على 4 أشخاص بينهم سيدة، كانت قد فرت من السجن عام 2011، بعد محاكمتها بالسجن لمدة 15 سنة، ثم تم تخفيضها إلى 8 سنوات، في تهمة المشاركة في اختلاس أموال عمومية. وأضافت الداخلية أنه تبين إثر التحقيقات الأولية أن هذه المرأة تلقت حوالات بريدية تتضمن مبالغ مالية من قبل أطراف تجاوزت 20 ألف دولار، مستعينة بثلاثة أشخاص تم إلقاء القبض عليهم معها.

اقرأ أيضا

بايدين يعتزم الترشح لانتخابات الرئاسة الأميركية 2020