الإمارات

الاتحاد

شرطة رأس الخيمة: نظام البصمة يكشف عودة 500 شخص تم إبعادهم

كشفت شرطة رأس الخيمة أنها تمكنت من ضبط 500 حالة مبعدة عن أراضي الدولة خلال الفترة من عام 2005 وحتى العام الماضي 2009م، وذلك بفضل نظام البصمة ، بحسب العقيد سالم يوسف الزعابي رئيس قسم الأدلة الجنائية في شرطة رأس الخيمة.

وقال العقيد الزعابي في رده على “الاتحاد” بشأن تساؤلات المقيمين حول إلزامهم باستخراج شهادة بحث جنائي باستخدام طريقة التبصيم بالحبر التقليدية عند تجديد كل إقامة لمن تزيد أعمارهم على 18سنة فما فوق و أن شرطة رأس الخيمة تتبع نظام البصمة منذ عام 2000م، والنظام يقوم بمساعدتنا في الكشف وضبط العديد من أصحاب السوابق الجنائية والمبعدين عن أراضي الدولة لارتكابهم جرائم مختلفة ، حيث يلجأ هؤلاء إلى تغيير بياناتهم وأسمائهم ليتمكنوا من دخول الدولة مرة أخرى بشكل غير شرعي .
وهنا يبرز دور البصمة التي تُلعب دوراً هاماً للغاية في كشفهم بكل سهولة وضبطهم والتعرف عليهم مهما بلغت بهم سُبل التحايل ، وإحالتهم للجهات المختصة .
وأشار إلى أن الخطة الاستراتيجية لشرطة رأس الخيمة تستهدف تقديم خدمات متميزة وبجودة عالية ، والعمل على إنجاز معاملات المراجعين بسرعة مع توفير الوقت والجهد ، وفي هذا الإطار وبدعم من اللواء الشيخ طالب بن صقر القاسمي مدير عام شرطة رأس الخيمة تم توفير كافة الإمكانات اللازمة لتحقيق الأهداف المرجوّة، اضافة إلى تجهيزات حديثة لتطوير الأداء ومواكبة تزايد أعداد المراجعين التي تتراوح ما بين “ 200 - 600 “ مراجع يومياً .
وأكد أن شرطة رأس الخيمة شرعت في تنفيذ خطتها والتي تتمثل في تفعيل أدوار مراكز الشرطة بالإمارة لاستخراج شهادات بحث الحالة الجنائية ، وقد تم تفعيل مركز شرطة المطار كبداية، لحين تعميم الفكرة في كافة المراكز، حيث يتم الآن العمل بمراكز شرطة الرمس والمنطقة الحرة في المعمورة وسيتم الانتهاء منها في غضون فترة قصيـرة.
وأضاف العقيد سالم الزعابي أن شرطة رأس الخيمة تقوم حالياً باستخدام بطاقة الهوية لإنجاز المعاملات كافة والتي تُغني عن التبصيم بالطريقة التقليدية .
وحول شكوى بعض المقيمين من الجنسين في إمارة رأس الخيمة لـ “الاتحاد” من إلزامهم في كل تجديد للإقامات بإصدار شهادة بحث جنائي بطريقة البصمة بالأحبار التقليدية قال المقيم يوسف علي موظف إنه تفاجأ عندما ذهب إلي جوازات رأس الخيمة لتجديد إقامته هو وأبنائه بمطالبتهم بالتوجه إلي قسم البصمة لإحضار شهادة حالة جنائية ، على الرغم إنني عملت البصمة قبل عدة أعوام ويفترض أن تكون موجودة لديهم ولا تستدعي إعادتها مرة أخري .
وأيدته في الرأي الوافدة هيام عبدالله طبيبة في عيادة خاصة وقالت فوجئت عندما طلب مني عمل البصمة وذهبت إلى مقر البصمة الموجود في كرفان أمام مركز شرطة المدينة وكان مزدحماً بالآسيويين وطلب مني التوجه نحو قسم النساء وبعد التأكد من صورة جواز السفر طلب مني إحضار إيصال الدفع بقيمة 60 درهماً ثم قامت الشرطية المسؤولة بتبصيم أصابع يدي العشرة بعد إغراق كل منها في الحبر الأسود ، علماً أنه لاتتوافر أدوات لغسل الأيدي سوى المياه دون صابون أومعقمات ولا حتى محارم .
ويقول الطالب وليد سالم : “ هذه المرة الأولى التي يطلب مني البصمة عند وضع إقامتي، ويجب استحداث طريقة أخرى للبصمة ولتكن بنفس اسلوب استخراج بطاقة الهوية حيث يتم تبصيم الشخص عبر جهاز أشعة بطريقة حديثة ونظيفة .
وقال الآسيوي خان بشتون إنه تاجر وتفاجأ عند توجهه للبصمة عند تجديد إقامته بالازدحام الشديد من قبل الرجال والنساء الذين سيقومون بعمل البصمة حيث كان الطابور ممتداً إلى خارج مبني التبصيم عند الرجال وبعد أن وقف في الطابور لأكثر من ساعتين أغلق الباب وطلب من الباقين الحضور في اليوم التالي مبكرا حيث إن عمل البصمة ينتهي في الساعة 12ظهراً، ودعا إلى اتباع نظام آخر للبصمة

اقرأ أيضا

«تراخيص» توفر جميع خدماتها عبر القنوات الذكية