صحيفة الاتحاد

الرياضي

الشارقة يسعى للفوز وويبر مهموم لغياب شجاعي وطارق أحمد



سعيد عبد السلام:

يعكف البرازيلي ويبر مدرب فريق الشارقة لكرة القدم على الاستعداد الجيد لمواجهة فريق دبي يوم الجمعة القادم ضمن مباريات دوري اتصالات لكرة القدم، حيث يفكر ويبر في اللعب بخطة جديدة تتناسب مع غياب لاعبَيْن من أبرز لاعبي خط الوسط، وهما: الإيراني مسعود شجاعي، والصاعد كالصاروخ طارق أحمد، واللذان سيغيبان بسبب حصولهما على ثلاثة إنذارات·
كما يفكر المدرب في البديل الجاهز، خاصة أن شجاعي يميل إلى الهجوم وطارق يلعب في مركز لاعـــــب الارتكاز بخط الوسط، فالفريق يمتلك عددا كبيرا من اللاعبين الجاهزين، لكن تصبح المفاضلة بيـــنهم أمرا يتعــــلق برؤية المـــدرب، خاصة أن الفـريق لا يفكر سوى في حصد النقاط الـــثلاث، لكون المباراة تقام على ملعبه ووسط جماهيره، وكذلك لكي يحافظ على المضي بشكل جــــيد، لاسيما أن الفريق قفز إلى المركز الرابع بعد الفوز على الفجيرة والأهلي في آخر مباراتين، ويسعى للاقتراب من مثلث الصدارة·
فهناك أكثر من لاعب يستطيع تعويض غياب شجاعي أوطارق أحمد أمثال خليفة المنصوري وسعود الدوخي العائد للتدريبات منذ فترة بعد ظروف العمل التي حالت في الفترة الأخيرة دون مشاركته في اللقاءات الماضية، ناهيك عن وجود نواف مبارك، وأحمد ضياء·
هدفنا النقاط التسع
وتغلف لاعبي الشارقة الآن روح معنوية عالية تدفعهم إلى تحقيق المزيد من الانتصارات والدخول في المنافسة بقوة، حيث يقول أحمد ضياء لاعب الوسط: لأول مرة هذا الموسم أشعر أنني لم أقدم مستوى طيبا في لقاء الأهلي الأخير رغم تحقيقنا الفوز، حيث شاركت في 12 مباراة مع الفريق في دوري هذا الموسم حتى الآن، وكنت عند حسن ظن الجميع بما فيهم المدرب، حيث كان في السابق لا يشعر الكثيرون بلاعب الارتكاز في خط الوسط·
لكن الآن زاد الوعي بدور وأهمية لاعب هذا المركز، لذلك أسعى لتعويض ما فاتني في لقاء الأهلي أمام دبي، حيث لا سبــــــيل أمامنا سوى الـــــفوز، خاصــــة أننا حققنا الفوز في لقاء الذهاب على استــــــــاد دبي·
ولا يتوقف طموحنا عند هذا الحد، بل نضع ضمن حساباتنا تحقيق الفوز أيضا على النصر، رغم أن مباراتنا معه ستقام خارج ملعبنا، ثم على الإمارات بالشارقة، ففي تلك الحالة سنحصد 9 نقاط كاملة، وهي كافية لأن تضعنا في صلب المنافسة مع فرق الصدارة·
العنبري عاد
ومن ناحية أخرى عاد عبدالعزيز العنبري كابتن الفريق إلى المران قبل عدة أيام مع الفريق، حيث ينتظر أن يشارك في المباريات القادمة بعدما وضع له الجهاز الفني برنامجاً تأهيلياً من أجل رفع معدل اللياقة البدنية وحتى يعود العنبري إلى سابق عهده، متألقاً في قيادة القافلة الشرقاوية، ومساهماً بشكل فعلي في تحقيق انتصاراتها·