الاتحاد

ثقافة

اختتام فعاليات مهرجان الكتاب المستعمل في دبي

طفلة في اليوم الأخير من المعرض، وقد اختارت كتاب رسم

طفلة في اليوم الأخير من المعرض، وقد اختارت كتاب رسم

كان يوم اختتام مهرجان الكتاب المستعمل في مقر ندوة الثقافة والعلوم بدبي أمس يوماً حافلاً بالجمهور الذي بدا إقباله على الكتب كبيراً، فقد شهد جمهوراً عريضاً من الفئات كافة، أطفالاً وكباراً·
وفي جولة قامت بها (الاتحاد) في أروقة المعرض التقت خلالها بعدد من الزوار الذين قال بعضهم إنهم زاروا المعرض مرات عديدة، ومنهم من قال إنه يأتي يومياً، حتى أنه اشترى كتباً بما يقارب أربعة آلاف درهم· ومما يلفت الأنظار في المعرض حسن التنظيم للأجنحة التي تتنوع ما بين كتب علمية وفكرية ودينية، وكتب صادرة عن مؤسسات رسمية وأخرى أهلية، والأسعار المخفضة التي تباع بها هذه الكتب، كما يلفت الانتباه حضور الكتاب الإلكتروني في موضوعات متعددة أيضاً·
هذه صورة أولية من فعاليات المهرجان الذي أُقيم تحت رعاية سمو الشيخ مايد بن محمد بن راشد آل مكتوم، ونظمه مركز جمعة الماجد بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ودائرة الأراضي والأملاك وندوة الثقافة والعلوم، حيث شهدت أيام المهرجان السبعة تفاعلاً كبيراً من جمهور مجتمع الإمارات مع الحدث من خلال زيارة المهرجان وشراء الكتب، وأيضاً من خلال الاستمرار في التبرع بالكتب حتى اليوم الأخير للمهرجان· وصرح الدكتور محمد ياسر عمرو المدير العام لمركز جمعة الماجد رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان بأن المهرجان شهد زيارة عدد كبير من المدارس والمؤسسات الثقافية والحكومية المختلفة فاقت أكثر من 50 مدرسة ومؤسسة ثقافية، وأن عدد زوار المهرجان زاد عن 6000 زائر، وقال بالرغم من أن هذه هي السنة الأولى للمهرجان فقد زاره هذا العدد الكبير من الناس، وقال الدكتور عمرو: إن المهرجان سوف يقام كل عام، وسوف تعلن اللجنة المنظمة قريباً زمان المهرجان للعام المقبل، وقد شهد المهرجان بيع 70 ألف كتاب في المواضيع العلمية والثقافية كافة من كتب تراثية في العلوم الإسلامية والآداب واللغة، إلى كتب علمية وكتب في العلوم الإنسانية، وكمية كبيرة من كتب الأطفال والكتب باللغة الإنجليزية والمجلات والوسائط المتعددة·
وقال عمرو إنه سيكون هناك حفل يحدد موعده لاحقاً لتكريم المؤسسات الثقافية والمدارس والأشخاص الذين دعموا المهرجان سواءً بالتبرع بالكتب أو بالرعاية المادية أو المعنوية للمهرجان، وسوف يكون هذا الحفل تحت رعاية سمو الشيخ مايد بن محمد بن راشد آل مكتوم، ووجه الدكتور محمد ياسر رئيس اللجنة المنظمة باسم المنظمين الشكر الجزيل إلى كل من ساهم في إنجاح هذا المهرجان·
وسوف يتم التبرع بريع المعرض لصالح جمعية بيت الخير، وسوف يتم تسليم المبلغ رسمياً في حفل التكريم المذكور أعلاه·
يذكر أن عدداً كبيراً من الشخصيات الثقافية والعلمية وشخصيات المجتمع زار المهرجان مثل الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي، والفريق مصبح الفتان مدير مكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والمهندس رشاد بوخش رئيس جمعية الحفاظ على التراث العمراني، وسلطان السويدي عضو المجلس الوطني الاتحادي، والدكتور علي مشاعل مفتي أول دائرة الشؤون الإسلامية، والدكتور أحمد الحداد، والدكتور أحمد شكري، والأستاذ خليفة المحرزي، والفنان عبدالقادر الريس، والأستاذ عبدالله المطيري، وعدد كبير من المثقفين والأدباء والإعلاميين·

اقرأ أيضا

أحلام مستغانمي: لا نختار العناوين.. بل تختارنا!