الاتحاد

الرئيسية

بوش:علاقاتنا مع دمشق لا تتقدم وندعوها إلى الانسحاب

واشنطن - هدى توفيق: بيروت - 'الاتحاد':
صعدت الإدارة الاميركية أمس ضغوطها على سوريا للانسحاب من لبنان فيما بدأت مشاورات مع حلفائها الأوروبيين ومع فرنسا بالتحديد وأكد الرئيس الأميركي جورج بوش أن العلاقات الأميركية مع سوريا لاتسير إلى الأمام مؤيدا فكرة إجراء تحقيق دولي في جريمة اغتيال الحريري · ويلتقي بوش يوم الاثنين المقبل الرئيس الفرنسي جاك شيراك لبحث الملف اللبناني وطالبت أميركا عدة دول عربية بالتدخل لدى سوريا للاستجابة لمطالبها وفي مقدمتها الانسحاب من لبنان وسحب سلاح 'حزب الله' وعدم عرقلة الانتخابات اللبنانية التي تأمل واشنطن في أن تنجح المعارضة اللبنانية في السيطرة على السلطة في انقلاب ديموقراطي على السلطة الحالية·وقال بوش إن سوريا 'تسير على نهج مخالف' للتغييرات نحو الديموقراطية في الشرق الأوسط ·وصرح مسؤول عربي كبير لـ'الاتحاد' بأن واشنطن طلبت من مصر التدخل لدى سوريا للاستجابة للمطالب الأميركية ·
الى ذلك اكدت عائلة الحريري الالتزام بالسير على نهجه الوطني والبقاء في صميم العمل الوطني والقومي·وطالبت في بيانها المجتمع الدولي والعربي بتنفيذ مضمون إعلان مجلس الأمن الدولي لكشف الجناة ومعاقبتهم في مهلة معقولة وقصيرة·ورد وزير الداخلية اللبناني سليمان فرنجية مباشرة على بيان آل الحريري ومن دارتهم في قريطم حيث قدم واجب العزاء لعائلته وقال: 'ان التحقيقات في جريمة اغتيال الشهيد الحريري مستمرة ومكثفة'·وأعلن ان لبنان على استعداد للاستعانة بخبراء دوليين ،·
الى ذلك ذكرت الشرطة اللبنانية ان مسلحين فتحو النار باتجاه شاحنة تقل 20 عاملا سوريا قرب الحدود اللبنانية السورية امس· كما تعرضت مجموعات من العمال السوريين لاعتداءات في صيدا أمس دون حدوث اصابات·

اقرأ أيضا